خسائر الاقتصاد تعمقت.. فهل فات أوان الإنقاذ؟ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 20 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
21
2020

تفعيل متأخر للإجراءات الحكومية

خسائر الاقتصاد تعمقت.. فهل فات أوان الإنقاذ؟

الاثنين 11 ماي 2020
نسخة للطباعة

يواصل‭ ‬الخبراء‭ ‬في‭ ‬الشأن‭ ‬الاقتصادي‭ ‬تشخيص‭ ‬تداعيات‭ ‬الأزمة‭ ‬الناجمة‭ ‬عن‭ ‬تفشي‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭ ‬وعلى‭ ‬المؤسسات،‭ ‬مؤسسات‭ ‬القطاع‭ ‬العام‭ ‬والخاص‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬السواء‭ ‬بعد‭ ‬إقرار‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الشامل‭ ‬ثم‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الموجه‭. ‬

ولئن‭ ‬أعلنت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬الدولية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬صندوق‭ ‬النقد‭ ‬الدولي‭ ‬والبنك‭ ‬العالمي‭ ‬ومؤسسات‭ ‬التصنيف‭ ‬العالمية‭ ‬عن‭ ‬توقعاتها‭ ‬بشأن‭ ‬تأثيرات‭ ‬الجائحة‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬التونسي‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬عمليات‭ ‬التشخيص‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬خبراء‭ ‬محليون‭ ‬مازالت‭ ‬متواصلة‭ ‬فالخبير‭ ‬الاقتصادي‭ ‬عز‭ ‬الدين‭ ‬سعيدان‭ ‬أكد‭ ‬لــ«الصباح‭ ‬الأسبوعي‮»‬‭ ‬أنه‭ ‬قام‭ ‬من‭ ‬جانبه‭ ‬بتقييم‭ ‬لمختلف‭ ‬الإجراءات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬اتخاذها‭ ‬حيث‭ ‬تأكد‭ ‬لديه‭ ‬أن‭ ‬اقتصادنا‭ ‬الوطني‭ ‬سيعيش‭ ‬خلال‭ ‬العام‭ ‬الحالي‭ ‬على‭ ‬وقع‭ ‬انكماش‭ ‬كبير‭ ‬قد‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬خسارة‭ ‬10‭ % ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬الداخلي‭ ‬الخام‭.‬

وشرح‭ ‬سعيدان‭ ‬أن‭ ‬عملية‭ ‬التقييم‭ ‬التي‭ ‬اعتمدها‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭ ‬تقسيم‭ ‬العام‭ ‬إلى‭ ‬48‭ ‬أسبوع‭ ‬وبين‭ ‬أن‭ ‬تونس‭ ‬تحقق‭ ‬أسبوعيا‭ ‬نسبة‭ ‬2‭ % ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬الإجمالي‭ ‬واذا‭ ‬ما‭ ‬اعتبرنا‭ ‬أن‭ ‬50‭ % ‬من‭ ‬الاقتصاد‭ ‬واصل‭ ‬نشاطه‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬فهذا‭ ‬يعني‭ ‬أننا‭ ‬خسرنا‭ ‬1‭ % ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬الإجمالي‭ ‬الخام‭ ‬ما‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬بلادنا‭ ‬قد‭ ‬خسرت‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬7‭ ‬أسابيع‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الشامل‭ ‬7‭ % ‬من‭ ‬نتاجها‭ ‬الخام،‭ ‬اما‭ ‬خلال‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الموجه‭ ‬والذي‭ ‬يصل‭ ‬خلاله‭ ‬النشاط‭ ‬الاقتصادي‭ ‬إلى‭ ‬حوالي‭ ‬75‭ % ‬من‭ ‬إجمالي‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭ ‬فعلى‭ ‬هذا‭ ‬الأساس‭ ‬نخسر‭ ‬أسبوعيا‭ ‬ناتج‭ ‬خام‭ ‬بقرابة‭ ‬0‭.‬7‭ %‬،‭ ‬وأبرز‭ ‬أنه‭ ‬وعلى‭ ‬أساس‭ ‬هذا‭ ‬التقييم‭ ‬فإن‭ ‬بلادنا‭ ‬قد‭ ‬تخسر‭ ‬على‭ ‬امتداد‭ ‬العام‭ ‬الحالي‭ ‬ما‭ ‬يناهز‭ ‬10‭ % ‬من‭ ‬إجمالي‭ ‬الناتج‭ ‬الخام‭ ‬

20‭ % ‬نسبة‭ ‬البطالة‭ ‬

وأوضح‭ ‬الخبير‭ ‬الاقتصادي‭ ‬أنه‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الأساس‭ ‬فإن‭ ‬بلادنا‭ ‬ستخسر‭ ‬عددا‭ ‬كبيرا‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬وعددا‭ ‬ضخما‭ ‬من‭ ‬مواطن‭ ‬الشغل‭ ‬إذ‭ ‬من‭ ‬المنتظر‭ ‬أن‭ ‬تصل‭ ‬نسبة‭ ‬البطالة‭ ‬بسبب‭ ‬احالة‭ ‬المؤسسات‭ ‬لعمالها‭ ‬على‭ ‬البطالة‭ ‬الوجوبية‭ ‬إلى‭ ‬ارتفاع‭ ‬مهول‭ ‬من‭ ‬المنتظر‭ ‬أن‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬20‭ %. ‬

وأكد‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬اختيار‭ ‬انقاذ‭ ‬المؤسسات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬عوضا‭ ‬عن‭  ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬التوازنات‭ ‬المالية‭ ‬العامة‭ ‬لأنه‭ ‬بحماية‭ ‬المؤسسات‭ ‬يمكن‭ ‬تدارك‭ ‬النتائج‭ ‬الكارثية‭ ‬لتداعيات‭ ‬كوفيد‭ ‬19‭ ‬لكن‭ ‬بخسارة‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬وارتفاع‭ ‬نسبة‭ ‬البطالة‭ ‬فهذا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬عملية‭ ‬الانقاذ‭ ‬ستكون‭ ‬صعبة‭ ‬وصعبة‭ ‬جدا‭ .‬

فات‭ ‬أوان‭ ‬الانقاذ

وعبر‭ ‬الخبير‭ ‬الاقتصادي‭ ‬عز‭ ‬الدين‭ ‬سعيدان‭ ‬عن‭ ‬أسفه‭ ‬لتأخر‭ ‬تفعيل‭ ‬الإجراءات‭ ‬الحكومية‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬إقرارها‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الشامل‭ ‬منذ‭ ‬حوالي‭ ‬الشهرين،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الإجراءات‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬كافية‭ ‬وأنه‭ ‬ربما‭ ‬قد‭ ‬فات‭ ‬الأوان‭ ‬على‭ ‬تفعيلها‭ ‬بالنسبة‭ ‬لعدد‭ ‬مهم‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تتمكن‭ ‬من‭ ‬خلاص‭ ‬أجور‭ ‬عمالها‭ ‬لشهري‭ ‬مارس‭ ‬وافريل‭ ‬والتي‭ ‬ليس‭ ‬لها‭ ‬اليوم‭ ‬أية‭ ‬سيولة‭ ‬لاستئناف‭ ‬نشاطها‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬سيدفع‭ ‬إلى‭ ‬خسارة‭ ‬لا‭ ‬الآلاف‭ ‬من‭ ‬مواطن‭ ‬الشغل‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬وكذلك‭ ‬لعديد‭ ‬الأسواق‭ ‬وعائدات‭ ‬هامة‭ ‬من‭ ‬العملة‭ ‬الصعبة‭.‬

‭ ‬تعبئة‭ ‬4‭ ‬مليار‭ ‬دينار‭..‬

وتأجيل‭ ‬سداد‭ ‬القروض

مقرر‭ ‬لجنة‭ ‬المالية‭ ‬بالبرلمان‭ ‬والمستشار‭ ‬الاقتصادي‭ ‬السابق‭ ‬برئاسة‭ ‬الحكومة‭ ‬فيصل‭ ‬دربال‭ ‬صرح‭ ‬لـ»الصباح‭ ‬الأسبوعي‮»‬‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬المعطيات‭ ‬تغيرت‭ ‬بسبب‭ ‬وباء‭ ‬كورونا‭ ‬فبعد‭ ‬ان‭ ‬كانت‭ ‬الحكومة‭ ‬مطالبة‭ ‬بتعبة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬11‭ ‬مليار‭ ‬دينار‭ ‬من‭ ‬القروض‭ ‬لتغطية‭ ‬عجز‭ ‬الميزانية‭ ‬ها‭ ‬هي‭ ‬اليوم‭ ‬تجد‭ ‬نفسها‭ ‬أمام‭ ‬كم‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬المشاكل‭ ‬لاسيما‭ ‬وأن‭ ‬الأزمة‭ ‬قد‭ ‬جعلتها‭ ‬تخسر‭ ‬حوالي‭  ‬5‭.‬2‭ ‬مليار‭ ‬دينار‭ ‬من‭ ‬العائدات‭ ‬الجبائية‭ ‬مع‭ ‬تسجيل‭ ‬نسبة‭ ‬نمو‭ ‬سلبية‭ ‬تتراوح‭ ‬بين‭ ‬4-‭ ‬و‭ ‬5‭- % ‬وقد‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬6‭- % ‬ما‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬العجز‭ ‬أي‭ ‬عجز‭ ‬الميزانية‭ ‬سيتسع‭ ‬وستكون‭ ‬الحكومة‭ ‬امام‭ ‬حتمية‭ ‬تعبئة‭ ‬موارد‭ ‬إضافية‭ ‬بحوالي‭ ‬4‭ ‬مليار‭ ‬دينار،‭ ‬وهذا‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬يصعب‭ ‬فيه‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬تمويلات‭ ‬إضافية‭ ‬وهذا‭ ‬قد‭ ‬يجبرنا‭ ‬على‭ ‬تأجيل‭ ‬سداد‭ ‬القروض‭.  

  ‬إجراءات‭ ‬هزيلة

  ‬أما‭ ‬بشأن‭ ‬تبعات‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬على‭ ‬المؤسسات‭ ‬فقد‭ ‬بين‭ ‬أن‭ ‬الضرر‭ ‬لحق‭ ‬المؤسسات‭ ‬الصناعية‭ ‬أي‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬والقطاع‭ ‬العام‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬السواء‭.‬

واعتبر‭ ‬مقرر‭ ‬لجنة‭ ‬المالية‭ ‬بالبرلمان‭ ‬أن‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬اليوم‭ ‬تحتضر‭ ‬وأن‭ ‬عجزها‭ ‬تعمق‭ ‬أكثر،‭ ‬كما‭ ‬اعتبر‭ ‬أن‭ ‬الإجراءات‭ ‬التي‭ ‬أعلنت‭ ‬عنها‭ ‬الحكومة‭ ‬لفائدة‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬محتشمة‭ ‬وهزيلة‭ ‬سيما‭ ‬وأن‭ ‬المؤسسات‭ ‬المنكوبة‭ ‬قد‭ ‬اصطدمت،‭ ‬لطلب‭ ‬الانتفاع‭ ‬بهذه‭ ‬الإجراءات،‭ ‬بشروط‭ ‬مجحفة‭ ‬وتعقيدات‭ ‬إدارية‭ ‬وبالبيروقراطية‭ ‬القاتلة‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬أنه‭ ‬لابد‭ ‬من‭ ‬فرض‭ ‬التعاطي‭ ‬السريع‭ ‬والناجع‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الوضع‭ ‬الراهن‭ ‬لأنه‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬تأخر‭ ‬تفعيل‭ ‬وتسهيل‭  ‬الإجراءات‭ ‬الحكومية‭ ‬فإن‭ ‬ذلك‭ ‬قد‭ ‬ينجم‭ ‬عنه‭ ‬انفجار‭.‬‭ 

وختم‭ ‬فيصل‭ ‬دربال‭ ‬مشددا‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الظرفية‭ ‬الحالية‭ ‬تتطلب‭ ‬اقتراب‭ ‬الجانب‭ ‬الحكومي‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬وتفهم‭ ‬وضعها‭ ‬والتفاعل‭ ‬مع‭ ‬مطالبها‭ ‬وإقرار‭ ‬إجراءات‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬قبيل‭ ‬تسوية‭ ‬وضع‭ ‬القطاع‭ ‬الموازي‭ ‬وإدماجه‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬وتفعيل‭ ‬قانون‭ ‬مخالفات‭ ‬الصرف‭ ‬ومراجعة‭ ‬مجلة‭ ‬الاستثمار‭ ‬وإقرار‭ ‬تشجيعات‭ ‬جديدة‭ ‬لفائدة‭ ‬رؤوس‭ ‬الأموال‭. 

98‭ % ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬تضررت

المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمعهد‭ ‬العربي‭ ‬لرؤساء‭ ‬المؤسسات‭ ‬مجدي‭ ‬حسن‭ ‬أكد‭ ‬لـ»الصباح‭ ‬الأسبوعي‮»‬‭ ‬أن‭ ‬وضع‭ ‬المؤسسات‭ ‬كارثي،‭ ‬حيث‭ ‬كشف‭ ‬آخر‭ ‬استبيان‭ ‬للمعهد‭ ‬أن‭ ‬98‭ % ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬تضررت‭ ‬من‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬60‭ % ‬منها‭ ‬تنتظر‭ ‬انخفاضا‭ ‬في‭ ‬رقم‭ ‬المعاملات‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬30‭ %. ‬

وبين‭ ‬أنه‭ ‬مع‭ ‬إعلان‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬عن‭ ‬الإجراءات‭ ‬لفائدة‭ ‬المؤسسات‭ ‬عبر‭ ‬77‭ % ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬المستجوبة‭ ‬عن‭ ‬رضاها‭ ‬على‭ ‬الإجراءات‭ ‬المتخذة‭ ‬لكن‭ ‬اليوم‭ ‬وبعد‭ ‬مرور‭ ‬7‭ ‬أسابيع‭ ‬تراجعت‭ ‬هذه‭ ‬النسبة،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬44‭ % ‬منها‭ ‬فقدت‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬وذلك‭ ‬بالنظر‭ ‬إلى‭ ‬تراكم‭ ‬خسائرها‭ ‬مع‭ ‬مرور‭ ‬الوقت‭ ‬وعدم‭ ‬حصولها‭ ‬على‭ ‬الدعم‭ ‬اللازم‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬ركود‭ ‬الطلب‭ ‬الخارجي‭ ‬والداخلي،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬أبرز‭ ‬القطاعات‭ ‬المتضررة‭ ‬هي‭ ‬قطاعات‭ ‬النقل‭ ‬والسياحة‭ ‬والخدمات‭ ‬ما‭ ‬كبد‭ ‬الشركات‭ ‬خسائر‭ ‬فادحة‭.‬

واعتبر‭ ‬أن‭ ‬تسجيل‭ ‬تونس‭ ‬لنسبة‭ ‬نمو‭ ‬سلبية‭ ‬قد‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ -‬4‭.‬6‭ % ‬يعني‭ ‬خسارة‭ ‬150‭ ‬الف‭ ‬مواطن‭ ‬شغل‭ ‬لذا‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬الأفضل‭ ‬تفعيل‭ ‬الإجراءات‭ ‬الحكومية‭ ‬سريعا‭ ‬للتقليص‭ ‬من‭ ‬تداعيات‭ ‬الأزمة‭ ‬على‭ ‬المؤسسات‭ ‬والاقتصاد‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬المرجح‭ ‬أن‭ ‬تتواصل‭ ‬إلى‭ ‬بداية‭ ‬العام‭ ‬المقبل‭. 

وأكد‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمعهد‭ ‬العربي‭ ‬لرؤساء‭ ‬المؤسسات‭ ‬أنه‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬وضع‭ ‬إستراتيجية‭ ‬صمود‭ ‬وتعايش‭ ‬مع‭ ‬الفيروس‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الوقت‭ ‬الا‭ ‬أن‭ ‬تأخر‭ ‬تنفيذ‭ ‬ما‭ ‬وعدت‭ ‬به‭ ‬قد‭ ‬يجعل‭ ‬التكلفة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬باهظة‭ ‬لا‭ ‬على‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭ ‬الذي‭ ‬سيخسر‭ ‬6‭.‬5‭ ‬نقطة‭ ‬نمو‭ ‬وهذه‭ ‬خسارة‭ ‬كبيرة‭ ‬جدا‭ ‬قد‭ ‬تتحملها‭ ‬المؤسسات‭ ‬

آراء‭ ‬خبراء‭ ‬الشأن‭ ‬الاقتصادي‭ ‬فيها‭ ‬إجماع‭ ‬بشأن‭ ‬التداعيات‭ ‬الخطيرة‭ ‬التي‭ ‬ستلحق‭ ‬اقتصادنا‭ ‬ليس‭ ‬بسبب‭ ‬وباء‭ ‬كورونا‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬وأيضا‭ ‬بسبب‭ ‬التأخر‭ ‬الكبير‭ ‬وغير‭ ‬المفهوم‭ ‬لتفعيل‭ ‬الإجراءات‭ ‬الحكومية‭ ‬المعلن‭ ‬عنها‭ ‬والتي‭ ‬ستكون‭ ‬تكلفتها‭ ‬باهظة‭ ‬جدا‭ ‬قد‭ ‬تدفعنا‭ ‬نحو‭ ‬مستقبل‭ ‬مجهول،‭ ‬فهل‭ ‬فات‭ ‬أوان‭ ‬الإنقاذ؟

◗‭ ‬حنان‭ ‬قيراط

إضافة تعليق جديد