المئات مازالوا عالقين منذ شهر مارس.. ووالي القصرين يفسر - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
27
2020

غضب من تباطؤ إجراءات الإجلاء من القطر الجزائري

المئات مازالوا عالقين منذ شهر مارس.. ووالي القصرين يفسر

الأحد 10 ماي 2020
نسخة للطباعة

 

العائلات‭ ‬العالقة‭ ‬بدول‭ ‬الجوار‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬المعضلات‭ ‬التي‭ ‬خلفها‭ ‬وباء‭ ‬الكورونا‭ ‬تماما‭ ‬كما‭ ‬علق‭ ‬مواطنون‭ ‬بولايات‭ ‬غير‭ ‬ولاياتهم‭ ‬داخل‭ ‬البلاد‭ ‬ولم‭ ‬يتمكنوا‭ ‬من‭ ‬العودة‭ ‬لأهاليهم‭ ‬لعدة‭ ‬اجراءات‭ ‬تعود‭ ‬للحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الشامل‭ ‬والعزل‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭. ‬لكن‭ ‬الأمر‭ ‬يختلف‭ ‬في‭ ‬مايتعلق‭ ‬بمسألة‭ ‬دول‭ ‬الجوار‭ ‬خصوصا‭ ‬الجزائر‭ ‬التي‭ ‬سجلت‭ ‬أرقاما‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الاصابات‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬وعدد‭ ‬الوفيات‭ ‬وكذلك‭ ‬بالنظر‭ ‬للاجراءات‭ ‬الصارمة‭ ‬للحجر‭ ‬درءا‭ ‬لانتشار‭ ‬العدوى‭. ‬وضع‭ ‬وجد‭ ‬على‭ ‬خلفيته‭ ‬عائلات‭ ‬ومواطنون‭ ‬تونسيون‭ ‬أنفسهم‭ ‬عالقين‭ ‬وعاجزين‭ ‬عن‭ ‬العودة‭ ‬ووجه‭ ‬عدد‭ ‬منهم‭ ‬من‭ ‬ولاية‭ ‬القصرين‭ ‬عدة‭ ‬نداءات‭ ‬للسلط‭ ‬الجهوية‭ ‬والمركزية‭ ‬للتدخل‭. ‬

ويذكر‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬لـ»الصباح‮»‬‭ ‬سمير‭ ‬بناني‭ ‬مواطن‭ ‬أصيل‭ ‬جهة‭ ‬القصرين‭ ‬متزوج‭ ‬من‭ ‬جزائرية،‭ ‬ان‭ ‬زوجته‭ ‬وطفليها‭ ‬واخواتها‭ ‬قد‭ ‬ذهبوا‭ ‬الى‭ ‬الجزائر‭ ‬في‭ ‬15‭ ‬مارس‭ ‬الماضي‭ ‬اي‭ ‬قبل‭ ‬استفحال‭ ‬الوباء‭ ‬بأغلب‭ ‬البلاد‭ ‬لقضاء‭ ‬بضعة‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬العطلة‭ ‬مع‭ ‬عائلتها‭ ‬ولم‭ ‬تتمكن‭ ‬من‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬القصرين‭ ‬منذ‭ ‬ذلك‭ ‬التاريخ‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬غلق‭ ‬الحدود‭ ‬ورغم‭ ‬كل‭ ‬المساعي‭ ‬فشل‭ ‬في‭ ‬لم‭ ‬شمل‭ ‬عائلته‭. ‬شابان‭ ‬اخران‭ ‬عبرا‭ ‬عن‭ ‬امتعاضهما‭ ‬من‭ ‬البقاء‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬شهرين‭ ‬في‭ ‬نزل‭ ‬بتبسة‭ ‬وضع‭ ‬للعالقين‭ ‬التونسيين‭ ‬الذين‭ ‬فاق‭ ‬عددهم‭ ‬المائة‭ ‬وعرفت‭ ‬الية‭ ‬عودتم‭ ‬او‭ ‬اجلائهم‭ ‬تماطلا‭ ‬كبيرا‭ ‬فمنعهم‭ ‬من‭ ‬العودة‭ ‬الى‭ ‬بلادهم‭.. ‬وهي‭ ‬وضعيات‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬التونسيين‭ ‬اصيلي‭ ‬جهة‭ ‬القصرين‭ ‬تعودوا‭ ‬التنقل‭ ‬بصفة‭ ‬دورية‭ ‬بين‭ ‬الدولتين‭ ‬نظرا‭ ‬لطبيعة‭ ‬عملهم‭ ‬الحدودي‭ ‬او‭ ‬لعلاقات‭ ‬المصاهرة‭ ‬والقرابة‭ ‬التي‭ ‬تربط‭ ‬الشعبين‭ ‬الشقيقين‭.. ‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬الخصوص‭ ‬أفاد‭ ‬والي‭ ‬القصرين‭ ‬محمد‭ ‬سمشة‭ ‬أنهم‭ ‬تحصلوا‭ ‬مؤخرا‭ ‬على‭ ‬موافقة‭ ‬مختلف‭ ‬الأطراف‭ ‬القاضية‭ ‬بالسماح‭ ‬لكل‭ ‬التونسيين‭ ‬العالقين‭ ‬بالجزائر‭ ‬بالعودة‭ ‬الى‭ ‬الاراضي‭ ‬التونسية‭ ‬عبر‭ ‬معبر‭ ‬بوشبكة‭ ‬مع‭ ‬التسريع‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬ولكن‭ ‬التأخير‭ ‬في‭ ‬الاجلاء‭ ‬سيبقى‭ ‬رهين‭ ‬تباطؤ‭ ‬كل‭ ‬مواطن‭ ‬الاتصال‭ ‬بالقنصلية‭ ‬بتبسة‭ ‬حتى‭ ‬يتم‭ ‬تحديد‭ ‬القائمة‭ ‬والعدد‭ ‬النهائي‭ ‬وولاية‭ ‬كل‭ ‬فرد‭ ‬للتحضير‭ ‬لاجراءات‭ ‬العودة‭ ‬وأماكن‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الاجباري‭ ‬الذي‭ ‬سيخضعون‭ ‬اليه‭. ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الخطوة‭ ‬الأهم‭ ‬قد‭ ‬تحققت‭ ‬وهي‭ ‬الموافقات‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬للانطلاق‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬عودة‭ ‬التونسيين‭ ‬العالقين‭ ‬في‭ ‬القطر‭ ‬الجزائري‭ ‬كما‭ ‬سبق‭ ‬وعاد‭ ‬عدد‭ ‬منهم‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬وما‭ ‬بقي‭ ‬فقط‭ ‬سوى‭ ‬اتصال‭ ‬المواطنين‭ ‬بالقنصلية‭ ‬بتبسة‭ ‬وتسجيل‭ ‬أسمائهم‭ ‬لرفع‭ ‬القائمات‭ ‬النهائية‭ ‬التي‭ ‬إلى‭ ‬اليوم‭ ‬ليس‭ ‬لديهم‭ ‬تفاصيل‭ ‬عنها‭. ‬كما‭ ‬أكد‭ ‬الوالي‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬مجموعة‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬التونسيين‭ ‬عالقين‭ ‬بتبسة‭ ‬اتصلوا‭ ‬به‭ ‬وقام‭ ‬بالتواصل‭ ‬مع‭ ‬والي‭ ‬تبسة‭ ‬والقنصل‭ ‬بشأنهم‭ ‬ليخبروه‭ ‬بضرورة‭ ‬اتصال‭ ‬كل‭ ‬مواطن‭ ‬يرغب‭ ‬بالعودة‭ ‬الى‭ ‬تونس‭ ‬بالقنصلية‭ ‬التونسية‭ ‬بتبسة‭ ‬حتى‭ ‬يتم‭ ‬تحديد‭ ‬عددهم‭. ‬أما‭ ‬الذاهب‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬إلى‭ ‬الجزائر‭ ‬من‭ ‬تونسيين‭ ‬أو‭ ‬جالية‭ ‬جزائرية‭ ‬فقال‭ ‬سمشة‭ ‬أن‭ ‬عليهم‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬القنصلية‭ ‬الجزائرية‭ ‬بالكاف‭ ‬وانه‭ ‬سيقع‭ ‬تسهيل‭ ‬كل‭ ‬أمور‭ ‬الاجراءات‭ ‬الحدودية‭ ‬من‭ ‬جانبه‭ ‬كما‭ ‬سبق‭ ‬وأن‭ ‬سهلوا‭ ‬عودة‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الجزائريين‭ ‬مقيمين‭ ‬بتونس‭ ‬إلى‭ ‬بلدهم‭.‬

◗‭ ‬صفوة‭ ‬قرمازي

إضافة تعليق جديد