جنبنا الجهة أسوأ السيناريوهات.. ومخبر التحاليل ينتظر الاعتمادات.. - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
26
2020

المدير الجهوي للصحة بقفصة:

جنبنا الجهة أسوأ السيناريوهات.. ومخبر التحاليل ينتظر الاعتمادات..

الأربعاء 6 ماي 2020
نسخة للطباعة

 

تزامن‭ ‬الوضع‭ ‬الصحي‭ ‬الاستثنائي‭ ‬الذي‭ ‬فرضته‭ ‬الحالة‭ ‬الوبائية‭ ‬لفيروس‭ ‬كوفيد‭ ‬19،‭ ‬مع‭ ‬بروز‭ ‬جملة‭ ‬من‭ ‬النقائص‭ ‬ومواطن‭ ‬الضعف‭ ‬المتصلة‭ ‬بواقع‭ ‬القطاع‭ ‬الصحي‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬الوسائل‭ ‬والإمكانيات‭ ‬المادية‭ ‬والبشرية‭ ‬الكفيلة‭ ‬بتجاوز‭ ‬مخلفات‭ ‬وباء‭ ‬كورونا‭ ‬الذي‭ ‬اجتاح‭ ‬عموم‭ ‬البلاد‭. ‬وكسائر‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المناطق‭ ‬الاخرى‭ ‬شهدت‭ ‬ولاية‭ ‬قفصة‭ ‬مؤخرا‭ ‬انتشارا‭ ‬متسارعا‭ ‬للعدوى‭ ‬الشيء‭ ‬الذي‭ ‬طرح‭ ‬عدة‭ ‬تساؤلات‭ ‬حول‭ ‬مدى‭ ‬توفق‭ ‬القطاع‭ ‬الصحي‭ ‬ونجاحه‭ ‬في‭ ‬تجاوز‭ ‬تداعيات‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬عبر‭ ‬الوسائل‭ ‬والتجهيزات‭ ‬المتاحة‭ ‬والاهم‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬كيفية‭ ‬مجابهة‭ ‬الوباء‭ ‬عبر‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬المتوفرة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الراهن‭ ‬وطرح‭ ‬بقوة‭ ‬مسالة‭ ‬احداث‭ ‬مخبر‭ ‬للتحاليل‭ ‬على‭ ‬كوفيد‭- ‬19‭ ‬وقسم‭ ‬خاص‭ ‬بمعالجة‭ ‬المصابين‭ ‬بهذا‭ ‬الفيروس‭.‬

ووفق‭ ‬ما‭ ‬صرح‭ ‬به‭ ‬وزير‭ ‬الصحة‭ ‬عبد‭ ‬اللطيف‭ ‬المكي‭ ‬اكد‭ ‬امكانية‭ ‬احداث‭ ‬هذين‭ ‬المشروعين‭ ‬دون‭ ‬ان‭ ‬يحدد‭ ‬موعدا‭ ‬لذلك‭. ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬دفع‭ ‬بنا‭ ‬الى‭ ‬متابعة‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ ‬عبر‭ ‬اتصالنا‭ ‬بالمدير‭ ‬الجهوي‭ ‬للصحة‭ ‬بقفصة‭ ‬سالم‭ ‬الناصري‭ ‬الذي‭ ‬اطلعنا‭ ‬على‭ ‬آخر‭ ‬المستجدات‭ ‬بشان‭ ‬الاحداثين‭ ‬المزمعين‭ ‬وذلك‭ ‬قبل‭ ‬ان‭ ‬يسلط‭ ‬لنا‭ ‬الاضواء‭ ‬على‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬الراهن‭ ‬بالجهة‭ ‬حيث‭ ‬افادنا‭ ‬بداية‭ ‬بان‭ ‬عدد‭ ‬الاشخاص‭ ‬الحاملين‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬بعموم‭ ‬الولاية‭ ‬بلغ‭ ‬الى‭ ‬حد‭ ‬يوم‭ ‬امس‭ (‬الثلاثاء‭) ‬44‭ ‬حالة‭ ‬مؤكدة،‭ ‬ملاحظا‭ ‬بان‭ ‬حوالي‭ ‬نصف‭ ‬هذه‭ ‬الحالات‭ ‬قد‭ ‬شفيت‭ ‬تماما‭ ( ‬21‭ ‬حالة‭) ‬فيما‭ ‬يبلغ‭ ‬عدد‭ ‬الاشخاص‭ ‬الخاضعين‭ ‬للحجر‭ ‬الصحي‭ ‬137‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬عدد‭ ‬الاشخاص‭ ‬الذين‭ ‬اتموا‭ ‬فترة‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬الذاتي‭ ‬بلغ‭ ‬الـ1433‭ ‬شخصا‭ .‬

وحول‭ ‬كيفية‭ ‬التعاطي‭ ‬مع‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬ابان‭ ‬انتشار‭ ‬فيروس‭ ‬كوفيد‭ - ‬19‭ ‬والسبل‭ ‬الهادفة‭ ‬الى‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬تداعياته‭ ‬على‭ ‬المواطنين‭ ‬اكد‭ ‬لنا‭ ‬الدكتور‭ ‬سالم‭ ‬الناصري‭ ‬المدير‭ ‬الجهوي‭ ‬للصحة‭ ‬بقفصة‭ ‬ان‭ ‬ما‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬اللجنة‭ ‬الجهوية‭ ‬لمجابهة‭ ‬كورونا‭ ‬مع‭ ‬بقية‭ ‬اللجان‭ ‬المتفرعة‭ ‬صلب‭ ‬الادارة‭ ‬الجهوية‭ ‬للصحة‭ ‬يعد‭ ‬فعالا،‭ ‬حيث‭ ‬احكمنا‭ ‬تنفيذ‭ ‬خطة‭ ‬ممنهجة‭ ‬تقوم‭ ‬على‭ ‬المتابعة‭ ‬المستمرة‭ ‬للمصابين‭ ‬خصوصا‭ ‬وأن‭ ‬أول‭ ‬حالة‭ ‬مؤكدة‭ ‬ببلادنا‭ ‬تم‭ ‬تسجيلها‭ ‬بولاية‭ ‬قفصة‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬مثل‭ ‬في‭ ‬حد‭ ‬ذاته‭ ‬اشارة‭ ‬حمراء‭ ‬امام‭ ‬العاملين‭ ‬بالقطاع‭ ‬الصحي‭ ‬وتولد‭ ‬لديهم‭ ‬دافع‭ ‬جدي‭ ‬للتعامل‭ ‬الجيد‭ ‬مع‭ ‬هذه‭ ‬الظاهرة‭ ‬الوبائية‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬عنصر‭ ‬المتابعة‭ ‬لتلافي‭ ‬العدوى‭ ‬الممكنة‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬المصابين‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاتصال‭ ‬عبر‭ ‬الهاتف‭ ‬بالأشخاص‭ ‬المصابين‭ ‬ومحيطهم‭ ‬العائلي‭ ‬والمهني‭ ‬اذ‭ ‬بلغ‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬عدد‭ ‬المكالمات‭ ‬الهاتفية‭ ‬المنجزة‭ ‬يوميا‭ ‬قرابة‭ ‬400‭ ‬محادثة‭ ‬بما‭ ‬تتضمنها‭ ‬من‭ ‬نصائح‭ ‬وتوجيهات‭ ‬للتوقي‭ ‬من‭ ‬الجائحة‭ ‬والحد‭ ‬من‭ ‬انتشارها‭ ‬وعلى‭ ‬هذا‭ ‬الاساس‭ ‬يرى‭ ‬محدثنا‭ ‬ان‭ ‬هذه‭ ‬الوسيلة‭ ‬اكدت‭ ‬جدواها‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬طبعا‭ ‬التحاليل‭ ‬اليي‭ ‬قامت‭ ‬بها‭ ‬الاطراف‭ ‬المعنية‭ ‬مثل‭ ‬قسم‭ ‬الاسعاف‭ ‬الطبي‭ ‬الاستعجالي‭ ‬بقفصة‭ ( ‬SAMU 06‭ ) ‬والمستشفى‭ ‬الجهوي‭ ‬بقفصة‭ ‬والمتلوي‭ ‬وبقية‭ ‬المستشفيات‭ ‬المحلية‭ ‬حيث‭ ‬بلغ‭ ‬عدد‭ ‬التحاليل‭ ‬المرفوعة‭ ‬نحو‭ ‬1000‭ ‬عينة‭ ‬منذ‭ ‬انتشار‭ ‬الفيروس‭ .‬

وفيما‭ ‬يهم‭ ‬القسم‭ ‬الخاص‭ ‬بمرضى‭ ‬كوفيد‭- ‬19‭ ‬المزمع‭ ‬احداثه‭ ‬بالمستشفى‭ ‬الجهوي‭ ‬الحسين‭ ‬بوزيان‭ ‬بقفصة‭ ‬وابرز‭ ‬الاشكاليات‭ ‬المطروحة‭ ‬لتنفيذ‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬اوضح‭ ‬محدثنا‭ ‬ان‭ ‬القدرات‭ ‬الذاتية‭ ‬متوفرة‭ ‬سيما‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الجانب‭ ‬الفني‭ ‬عبر‭ ‬الاطار‭ ‬الطبي‭ ‬العامل‭ ‬بالمؤسسات‭ ‬الاستشفائية‭ ‬والاطارات‭ ‬شبه‭ ‬الطبية‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬تخصيص‭ ‬مساحة‭ ‬وراء‭ ‬قسم‭ ‬امراض‭ ‬القلب‭ ‬حيث‭ ‬ستكون‭ ‬طاقة‭ ‬استيعابه‭ ‬في‭ ‬حدود‭ ‬30‭ ‬مريضا‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬يتم‭ ‬استغلاله‭ ‬بعد‭ ‬انقضاء‭ ‬فترة‭ ‬الجائحة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تحويله‭ ‬الى‭ ‬قسم‭ ‬للإنعاش‭ ‬بما‭ ‬يمكن‭ ‬من‭ ‬الاستفادة‭ ‬به‭ ‬لاحقا‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬تحسين‭ ‬الخدمات‭ ‬الطبية‭ ‬المطلوبة‭ ‬لفائدة‭ ‬مواطني‭ ‬الجهة‭ ‬وأكد‭ ‬المدير‭ ‬الجهوي‭ ‬للصحة‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬مساهمة‭ ‬بقية‭ ‬الاطراف‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والمدنية‭ ‬في‭ ‬تمويل‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬و‭ ‬تنفيذ‭ ‬جميع‭ ‬مراحله‭ ‬في‭ ‬اقرب‭ ‬الاوقات‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يراه‭ ‬محدثنا‭ ‬مرتبطا‭ ‬الى‭ ‬حد‭ ‬كبير‭ ‬بمدى‭ ‬مساهمة‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الحساب‭ ‬الجاري‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬بعثه‭ ‬لتلقي‭ ‬المساهمات‭.‬

ودائما‭ ‬بخصوص‭ ‬الاحداثات‭ ‬المنتظرة‭ ‬التي‭ ‬يتطلبها‭ ‬الواقع‭ ‬الصحي‭ ‬الحالي‭ ‬وتحديدا‭ ‬بشان‭ ‬احداث‭ ‬مخبر‭ ‬لتحاليل‭ ‬كوفيد‭- ‬19‭ ‬اكد‭ ‬محدثنا‭ ‬انه‭ ‬يجري‭ ‬احراز‭ ‬تقدم‭ ‬ملموس‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬تحقيق‭ ‬هذا‭ ‬الإنجاز‭ ‬وذلك‭ ‬بالشروع‭ ‬في‭ ‬تهيئة‭ ‬الفضاء‭ ‬المخصص‭ ‬لذلك‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬اقتناء‭ ‬الآلة‭ ‬المختصة‭ ‬في‭ ‬اجراء‭ ‬هذه‭ ‬النوعية‭ ‬من‭ ‬التحاليل‭ ‬وهي‭ ‬مطروحة‭ ‬بالسوق‭ ‬ومما‭ ‬يدعم‭ ‬حجم‭ ‬التفاؤل‭ ‬بتحويل‭ ‬هذا‭ ‬الانجاز‭ ‬الى‭ ‬واقع‭ ‬ملموس‭ ‬هو‭ ‬انطلاق‭ ‬رصد‭ ‬الاعتمادات‭ ‬المالية‭ ‬المخصصة‭ ‬له‭ ‬انطلاقا‭ ‬من‭ ‬مطلع‭ ‬الاسبوع‭ ‬المقبل‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬وفق‭ ‬محدثنا‭ ‬الذي‭ ‬شدد‭ ‬على‭ ‬اهمية‭ ‬بعث‭ ‬مخبر‭ ‬بهذه‭ ‬الكيفية‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬تعزيز‭ ‬الخدمات‭ ‬الصحية‭ ‬وربحا‭ ‬للوقت‭ ‬وتقليصا‭ ‬لآجال‭ ‬الاعلان‭ ‬عن‭ ‬نتائج‭ ‬العينات‭ ‬المرفوعة‭ ..‬

◗‭ ‬رؤوف‭ ‬العياري

إضافة تعليق جديد