مدراء عامّون جدد على رأس شركات النقل الحديدي، الموانئ.. والشحن والترصيف.. - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 23 نوفمبر 2020

تابعونا على

Nov.
24
2020

أنور معروف يطلق "حرب" التعيينات في وزارته:

مدراء عامّون جدد على رأس شركات النقل الحديدي، الموانئ.. والشحن والترصيف..

السبت 2 ماي 2020
نسخة للطباعة

تونس-الصباج

أعلنت وزارة النقل واللوجستيك عن تعيين ثلاثة رؤساء مديرين عامّين جددوهم كل من عصام الجويني على راس الشركة التونسيّة للشحن والترصيف، محمود الوزيري على راس ديوان البحريّة التجاريّة والموانئ، وشهاب بن أحمد على راس الشركة الوطنيّة للسكك الحديديّة.

وعصام الجواني،هو عميد بالحرس الوطني منذ سنة 2010 من مواليد 1964 ومتحصل على شهادة الماجستير المتخصص في شؤون البحار وشهادة مهندس في الميكانيك البحري سنة 1987 وتقلد عدة مناصب إدارية على غرار ملحق بالشركة الوطنية لتوزيع البترول منذ سنة 2017.

أما محمود بوزيري ، فهو من مواليد 1960، مهندس في تقنيات النقل البحري وضابط بحري من الصنف الأول في البحرية التجارية واشتغل عدة مناصب إدارية اخرها كاتب عام الشركة التونسية للشحن والترصيف منذ سنة 2013.

وبخصوص شهاب بن أحمد، فهو من مواليد 1966 متحصل على دكتورا هندسة كهربائية اختصاص اتصالات من المدرسة الوطنية للمهندسين بتونس وشهادة الدراسات المعمقة في الاتصالات وشهادة مهندس أول اختصاص هندسة كهربائية من المدرسة الوطنية للمهندسين بتونس وتقلد عدة مناصب إدارية على غرار وزيرا للنقل في 2014 ومدير مركزي بالخطوط التونسية في ماي 2015 ومدير عام مساعد فني وعملياتي بالخطوط التونسية في فيفري 2019.

وينتظر ان تشمل التغييرات كذلك عدد من شركات النقل الوطنية والجهوية وعدد آخر من المؤسسات والشركات التابعة للوزارة.

ويذكر ان وزير النقل الجديد، بادر كذلك بتعيين فتحي جبنون وهو زوج النائبة السابقة عن النهضة فريدة العبيدي في خطة رئيس مدير عام الشركة التونسية للملاحة خلفا لمحمد حافظ الشريف الذي انتقل الى وزارة البيئة في خطة رئيس ديوان، لكن يبدو أن تعيين جبنون قوبل برفض رئيس الحكومة وهو ما ادى الى تراجع معروف عن هذه التسمية خاصة بعد الكشف عن علاقة القرابة بين المدير العام المقترح وفريدة العبيدي اضافة الى ما يحوم حول ملف شركة دانماركية كانت مستقرة في تونس وكان يتراسها جبنون .

كما بادر معروف بانهاء مهام كاتب عام الخطوط التونسية، وربما هناك مساع حتى لاجراء تعديل على راس الناقلة الوطنية.

ويذكر ان خروج سارة رجب من وزارة النقل مباشرة بعد تولي انور معروف مقاليد الوزارة اثار بدوره الكثير من اللغط خاصة ان هذه الاخيرة كانت مرشحة لتولي الخطة. وعلل معروف وقتها سبب انهاء تكليف رجب بان كل وزير من حقه اختيار فريق العمل الذي سيعمل معه.

سفيان رجب

إضافة تعليق جديد