هذه حقيقة محاولة اغتيال قاضية دهسا - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 12 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
13
2020

المساعد الأول للوكيل العام بمحكمة الاستئناف بصفاقس لـ"الصباح":

هذه حقيقة محاولة اغتيال قاضية دهسا

الأحد 26 أفريل 2020
نسخة للطباعة

تونس-الصباح

راج أمس الأول خبر على مواقع التواصل الإجتماعي مفاده تعرض قاضية تعمل بإحدى محاكم صفاقس إلى محاولة الاغتيال دهسا بسيارة على إثر نشرها مجموعة من مقاطع الفيديو نددت فيها بلوبيات الفساد.

ولمعرفة حقيقة ما جرى كان لـ"الصباح" أمس اتصال مع المساعد الأول للوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بصفاقس مراد التركي  الذي أفادنا أنه بلغ إلى علمه ما تم تداوله من أخبار حول تعرض قاضية إلى محاولة اغتيال وللتثبت من صحة الخبر  تم الاتصال بالقاضية المذكورة والتي أكدت على أنها لم تتعرض إلى محاولة اغتيال ولم تغادر منزلها و قد علمت بخبر تعرضها إلى محاولة اغتيال من مواقع التواصل الإجتماعي وعبرت عن استغرابها واستنكارها كما تساءلت عن مصدر الخبر ومن يقف وراءه ولماذا تم ترويجه في هذا الوقت بالذات.

وأكد محدثنا على أن التحريات جارية لمعرفة مصدر الخبر ومن أذاعه وما القصد منه ولماذا تم نشره في هذا الوقت؟

وأكد مراد التركي على أن الخبر حتى إذا كان زائفا فهو خبر مبطن وقد يكون هناك من أراد أن يحذر القاضية من وجود تهديدات باغتيالها وقد يكون الخبر رسالة تحذيرية ولكن في كل الحالات ما حصل يندرج ضمن الفصل 128 من القانون الجزائي الذي ينص على العقاب بالسجن مدة عامين وبخطية قدرها مائة وعشرون دينارا كل من ينسب لموظف عمومي أو شبهه بخطب لدى العموم أو عن طريق الصحافة أو غير ذلك من وسائل الإشهار أمورا غير قانونية متعلقة بوظيفته دون أن يدلي بما يثبت صحة ذلك مؤكدا على أن التحريات جارية وسيم الكشف عن ملابسات ما حدث خلال الأيام القليلة القادمة.

مفيدة القيزاني

إضافة تعليق جديد