حالة وفاة وإنقاذ أرواح مهددة .. فيضانات تجتاح الولاية.. طرقات مقطوعة والمياه تغمر المساكن - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Apr.
22
2019

جندوبة

حالة وفاة وإنقاذ أرواح مهددة .. فيضانات تجتاح الولاية.. طرقات مقطوعة والمياه تغمر المساكن

الأربعاء 6 فيفري 2019
نسخة للطباعة

تعيش اغلب مناطق ولاية جندوبة هذه الأيام على وقع تساقط كميات هامة من الثلوج خاصة بمعتمديات عين دراهم، فرنانة وغار الدماء، أدت الى تعطل حركة السير ومنعت العديد من المواطنين قضاء شؤونهم في ظروف عادية، كما ساهمت الكميات الكبيرة من الأمطار في تضرر البنية التحتية وفيضان الأودية والشعاب وانهيار بعض المساكن البدائية.
في منطقة عين السنوسي من معتمدية طبرقة انهار منزل على صاحبه أثناء أدائه صلاة العشاء، ورغم محاولات الانقاذ إلا أنه فارق الحياة جراء الاصابات الحادة التي لحقت بجسده.
كما تم إنقاذ شيخ حاصرته المياه بمنطقة أرض الكاف الحدودية من معتمدية عين دراهم وتم نقله الى المستشفى المحلي بالجهة لتلقي الإسعافات. أما في معتمدية غار الدماء فقد نجح أعوان الحماية المدنية بصعوبة من الوصول الى امرأة في حالة مخاض وتم إنقاذها وجنينها من موت محقق بعد وصولها في حالة جيدة الى المستشفى المحلي بالجهة.

اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث.. والنجدة تحذر
تتالت البلاغات للجنة الجهوية لمجابهة الكوارث إلى سكان المناطق المحاذية لوادي مجردة وغيره من الأودية الأخرى بضرورة توخي الحذر وعدم المجازفة بالمرور، بعد ارتفاع هام لمنسوب هذه الأودية، وأكد مقرر اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث منير الريابي على ضرورة حماية الأهالي من فيضان الأودية وذلك بابتعادهم عن مناطق الخطر مشيرا الى أن التدخلات كانت مباشرة بمعاضدة مختلف المؤسسات الجهوية والمحلية لشفط المياه وحماية حياة المواطن.
ونشير في هذا السياق الى أن المياه غمرت العديد من الأحياء المحاذية خاصة لوادي مجردة بالإضافة إلى مساحات هامة من الأراضي الفلاحية ما أدى إلى إتلاف المحاصيل، كما خلفت هذه الفيضانات حالات من الرعب والترقب بمعتمدية بوسالم خوفا من تكرار فيضان وادي مجردة.
وعلى اثر تهاطل الأمطار بغزارة وتساقط الثلوج والتي تسببت في ايرادات مائية هامة لسد بوهرتمة وارتفاع منسوب المياه بصفة ملحوظة ببعض الأودية ومجاري المياه، ومع تواصل التقلبات الجوية ونزول الأمطار، أدى محمد صدقي بوعون والي جندوبة زيارة ميدانية الى معتمديات فرنانة وبلطة بوعوان وبوسالم وجندوبة الشمالية  أين عاين ارتفاع منسوب المياه بعدد من الأودية الذي تسبب في قطع بعض الطرقات وغمرت المياه بعض المساكن وخاصة في عمادة السمران وقد تدخلت الإدارات المعنية والبلديات المعنية لشفط المياه وجهر بعض الأودية وفتح الطرقات كما قامت الوحدات الأمنية بتحويل حركة المرور وتوجيه مستعملي الطرقات إلى الاتجاه المطلوب.

طرقات مقطوعة
تسببت التقلبات المناخية بولاية جندوبة وما انجر عنها من فيضانات وانزلاقات أرضية في انقطاع عدة طرقات نذكر منها:
* الطريق المعبدة وغير المرقمة على مستوى منطقة عين سلطان (غار الدماء) والرابطة بين الطريق الجهوية 52 وعين سلطان بسبب فيضان وادي السعيد ويمكن المرور عبر الطريق الوطنية رقم 360.
*  الطريق المحلية رقم 1358 منطقة عين سلمان الرابطة بين بوعوان (بوسالم) وبلطة بسبب فيضان وادي عبد الجبار ويمكن المرور عبر الطريق المحلية رقم 381 والطريق الجهوية رقم 62..
 * الطريق المعبدة وغير المرقمة الرابطة بين وادي غريب والرميلة وفرنانة بسبب فيضان وادي غريب ولا يمكن تحويل حركة المرور.
*  الطريق المحلية رقم 405 الرابطة بين غار الدماء وعين سلطان بسبب فيضان وادي الرغاي ولا يمكن تحويل حركة المرور.
*  الطريق الجهوية رقم 53 الرابطة بين فرنانة وحليمة وبوضلعة بسبب فيضان وادي البربر ويمكن المرور عبر منطقة سيدي سعيد ثم فرنانة.
هذا وساهمت العوامل المناخية بولاية جندوبة في اضطرابات في التزود بمياه الشرب وسفرات الحافلات والقطارات وكذلك النور الكهربائي وتوزيع قوارير الغاز وبفضل تدخلات الجهات المعنية عاد الوضع الى ما كان عليه.

 

عمار مويهبي
 

إضافة تعليق جديد