عواصف ثلجية.. فيضانات وخسائر بشرية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Oct.
16
2019

جندوبة

عواصف ثلجية.. فيضانات وخسائر بشرية

السبت 26 جانفي 2019
نسخة للطباعة

جندوبة- الصباح

عاش أهالي مدينة عين دراهم ليلة رعب على اثر العاصفة الثلجية التي اجتاحت الجهة مخلفة العديد من الأضرار بالبنية التحتية وبممتلكات عدد من الفلاحين، إذ انقطعت الطرقات الفرعية والجهوية واستحال على الآلات الكاسحة والماسحة إزالة الثلوج نظرا لتراكمها وهبوب رياح قوية دفعت بالسكان الى البقاء داخل منازلهم، في حين انقطع التيار الكهربائي ببعض التجمعات السكنية الريفية وانطلقت نداءات الاغاثة من هنا وهناك للتدخل وفك عزلة بعض القرى وإعادة النور الكهربائي، كما تعطلت حركة السير لساعات بالطرق الوطنية والجهوية المؤدية الى مدينة عين دراهم. ونشير أيضا الى أنه تم تسخير 208 عناصر من الجيش الوطني لإزالة الثلوج بعين دراهم ومعاضدة مجهود اللجنة المحلية لمجابهة الكوارث.

فيضانات وضحايا

أما في معتمديات فرنانة وغار الدماء وجندوبة المدينة وبوسالم ووادي مليز فكانت ليلة أشبه بالجحيم وحلت الكارثة التي لم تكن منتظرة اذ فاضت الأودية وغمرت العديد من التجمعات السكنية بكل من أحياء الحفناوي ووادي غريب والصوالة وغيرها من الأحياء الأخرى التي عاش سكانها ليلة خوف ورعب وهم يشفطون الماء بوسائل بدائية، كما هب أعوان الحماية المدنية لطلبات النجدة التي كانت تأتي من هنا وهناك لإنقاذ حياة المواطن.

وفي مدينة بوسالم الواقعة في السهول عاش الأهالي حالة ترقب وخوف من فيضان وادي مجردة خاصة وأن جرح السنوات الفارطة لم يندمل بعدُ وما تزال العديد من الوقائع جاثمة بمخيلتهم بعد أن غمرت مياه الوادي منازلهم وحقولهم.

وعند مدخل مدينة جندوبة عبر الطريق الوطنية عدد 17 الرابطة بين جندوبة وعين دراهم، حاصرت مياه وادي بجر إحدى السيارات والتي كانت تقل 3 أشخاص فتم انقاذ رجلين في حين جرفت المياه امرأة مسنة. كما تنقلت فرق الإنقاذ لمنطقة بجاوة سوق السبت جندوبة أين تم العثور على جثة آدمية تبين أنها للمدعو عبد المعز الوسلاتي (في العقد الرابع) ملقاة ببركة ماء حيث تمت معاينتها وإخراجها وتسليمها للحرس الوطني، كما أن مياه البحر بطبرقة غمرت ساحات بعض المقاهي نظرا لقوة الأمواج العاتية وتسربت هذه المياه من الميناء التجاري والشواطئ إلى الشوارع وسط المدينة، علما وأن سدود الجهة سجلت ارتفاعا ملحوظا في منسوبها ما يجعلها تثير أيضا بعض المخاوف لسكان المناطق الواقعة في سهول بولاية جندوبة.

ونشير إلى أن مختلف اللجان المحلية لتفادي الكوارث ومجابهتها تتابع بكافة الوضع مع تأمين التدخلات العاجلة لفتح الطرقات وفك العزلة عن عدة مناطق وخاصة الجبلية والريفية وتسهيل تنقل المواطنين العالقين وإخراج السيارات العالقة، كما دعت هذه اللجان المواطنين إلى ملازمة الحذر واتخاذ الاحتياطات اللازمة عند التنقل.

 

المدير الجهوي للحماية المدنية يطمئن

هذا وأكد المدير الجهوي للحماية المدنية بجندوبة منير الريابي ان الوضع حاليا بولاية جندوية يعتبر شبه مستقر، مشيرا إلى انه قد تم فتح ما يقارب التسعين بالمائة من الطرقات أو المسالك التي أغلقت بسبب الثلوج. وفيما يتعلق بفقدان امرأة ليلة البارحة جرفتها مياه وادي بجر بمعتمدية جندوبة الشمالية، أكد الريابي مواصلة عمليات البحث.

وأعلن الوالي محمد صدقي بوعون عن توقف الدروس اليوم بمختلف المؤسسات التربوية بالجهة، وذلك تبعا للتقلبات المناخية، التي شهدتها مختلف مناطق الولاية، والتوقعات بتواصلها خلال الأيام القادمة، كما دعا والي جندوبة متساكني المناطق المتاخمة لوادي مجردة وخاصة بمعتمديات غار الدماء ووادي مليز وجندوبة إلى اخذ الحيطة وعدم المجازفة بعبورها بعد ارتفاع منسوب المياه.

عمارمويهبي

إضافة تعليق جديد