القصرين: أمطار وثلوج بمعتمديات شمال وغرب الولاية.. وتدخلات لفتح الطرقات المقطوعة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 13 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
13
2020

القصرين: أمطار وثلوج بمعتمديات شمال وغرب الولاية.. وتدخلات لفتح الطرقات المقطوعة

الجمعة 25 جانفي 2019
نسخة للطباعة
فك عزلة المناطق المتضررة
القصرين: أمطار وثلوج بمعتمديات شمال وغرب الولاية.. وتدخلات لفتح الطرقات المقطوعة

تتواصل منذ اسابيع موجة البرد بمختلف مناطق جهة القصرين مثل كل شتاء، لكنها اشتدت حدة منذ ليلة اول امس بوصول تقلبات مناخية تمثلت في نزول كميات من الامطار(متوسطة) والثلوج بأحجام متفاوتة بين معتمدية وأخرى، كانت أكثرها بشمال الولاية وغربها وخاصة بكل من حيدرة وتالة والعيون وفوسانة التي غطت الثلوج مرتفعاتها وقراها ومختلف طرقاتها، مما تسبب في انقطاع جزئي لحركة المرور  بعدد منها وفي مقدمتها الطريق الوطنية عدد 17 الرابطة بين القصرين والكاف عبر تالة، والوطنية عدد 4 الرابطة بين سليانة و حيدرة وصولا الى الحدود الجزائرية، فضلا عن الكثير من الطرقات المحلية والمسالك الريفية ومنها المؤدية الى قرى "عين جنن" و"صحراوي" و"بودرياس" و"لجرد" و"أولاد حمزة" بمعتمدية فوسانة، و"المريرة" و"الطباقة" و"الصري" و"عين الدفلة" بمعتمدية حيدرة، و"الحماد" و"الجوى" و"الجلال" بمعتمدية تالة و"البرك" و"الصخيرة البيضاء" و"الطاهر بن زعرة" و"القرين" بمعتمدية العيون..
وكانت معاناة متساكني هذه القرى كبيرة من الثلوج والبرد الشديد رغم كل الاحتياطات التي تم اتخاذها من طرف اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم اعمال النجدة واللجان الفرعية المتفرعة عنها لتوفير المخزونات الكافية من المواد الغذائية الاساسية وقوارير الغاز وبترول التدفئة والحطب ومياه الشرب، ولئن لم يسجل نقص يذكر في المواد المذكورة باستثناء قوارير الغاز ببعض مناطق معتمدية حيدرة، فإن الاشكالية الاكبر التي يتخوف منها متساكنو المناطق النائية هي تأثيرات الثلوج الكثيفة التي نزلت خاصة بتالة وحيدرة على منازلهم البدائية التي أصبحت أسقف عدد منها مهددة بالانهيار على متساكنيها.
تدخلات لمسح الثلوج
اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث تدخلت في اغلب الطرقات التي تراكمت فيها الثلوج وأولها الوطنية عدد 17 بين القصرين وتالة والطريق المحلية بين العيون و"البرك" والوطنية عدد 4 على مستوى المنطقة الاثرية بحيدرة، لإزاحة الثلوج وفك العزلة عن عديد المناطق الريفية، لكن امام محدودية الامكانيات المادية المتوفرة من كاسحات ثقيلة (3 فقط بكامل الجهة التي تعد 13 معتمدية) وجرافات ذات سلاسل جعلتها تجد صعوبات كبيرة في تلبية كل الطلبات.
توقف الدراسة بفعل الثلوج
بسبب البرد الشديد والثلوج الكثيفة توقفت الدراسة أمس بكل المدارس الابتدائية الريفية وكذلك الاعداديات والمعاهد (بعضها متوقفة منذ اول الاسبوع لان تلاميذها رفضوا العودة للدراسة على خلفية ازمة جامعة التعليم الثانوي ووزارة التربية) بمعتمديات شمال الولاية ومنها حيدرة وفوسانة وتالة والعيون، وهناك من تحولوا لتلق الدروس مثل تلاميذ قرية "عين جنان" الحدودية الى إعدادية صحراوي بفوسانة على اقدامهم نظرا لغياب حافلة النقل المدرسي بسبب رداءة الطريق من جراء الثلوج.
حادث مرور بسبب الثلوج
الثلوج الكثيفة التي نزلت بتالة وغطت مسافات طويلة من الطريق الوطنية عدد 17 الرابطة بينها وبين مدينة القصرين تسببت صباح أمس في حادث مرور تمثل في انزلاق سيارة خفيفة واصطدامها بأخرى مما خلف 3 جرحى في صفوف راكبيهما نقلتهم وحدات الحماية المدنية الى المستشفى الجهوي بالقصرين لتلقي الاسعافات وتولت في وقت لاحق ابعاد السيارتين المتضررتين من وسط الطريق فيما وصلت كاسحة ثقيلة ازاحت الثلوج وأعادت فتح الطريق.
◗ يوسف أمين

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد