النادي البنزرتي.. اختفى المسؤولون فأضرب اللاعبون - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Apr.
24
2019

النادي البنزرتي.. اختفى المسؤولون فأضرب اللاعبون

الجمعة 4 جانفي 2019
نسخة للطباعة
النادي البنزرتي.. اختفى المسؤولون فأضرب اللاعبون

مرة أخرى يلجأ اللاعبون إلى الإضراب عن التمارين، فبعدما تحولوا إلى ملعب العالية مساء أمس الأول الاثنين حيث كان من المقرر أن يجروا حصتهم التدريبية بحضور الاطار الفني، امتنعوا عن الالتحاق بالميدان؛ اذ فوجئوا على ما يبدو بغياب المسؤولين للحديث معهم حول مستحقاتهم المالية المتخلدة بذمة الهيئة المديرة، خصوصا وأنهم تلقوا وعودا بالحصول على قسط منها خلال الأسبوع الأول من شهر جانفي الجاري حسب المعلومات التي بلغتنا.
وضع محير
هذا الوضع المحير أقلق الأحباء؛ لأن الفريق تنتظره بعد أقل من أسبوعين مباراة على غاية من الأهمية ضد الترجي التونسي من جهة، وكان من المفترض أن يستعد أبناء الوحيشي لها ببعض المقابلات الودية القوية للمحافظة على نسق المباريات خصوصا وأن المنافس جاهز كأحسن ما يكون من خلال مشاركته في مونديال الأندية فضلا عن مباراة الدربي يوم الأحد القادم، ولأن بعض اللاعبين الأساسيين لم يلتحقوا بالمجموعة وخصوصا أليو سيسي، وابراهيم  واتارا الذي لم يعد من الكوت ديفوار بعد، واشترط كي يعود الحصول على مستحقاته المالية الموعود بها، حسب مصادر مقربة من هذا اللاعب.
سلم الأولويات
ولئن تفهم الأحباء موقف الهيئة المديرة التي ألغت الرحلة إلى المغرب بعدما تبين أنها مطالبة بتحمل جانب من تكاليفها حسب ما يردده البعض، بينما  كان الاعتقاد السائد هو تحمل الشركة الراعية جميع التكاليف كما كان الحال عند التحول إلى مصر وإجراء المباراة الودية مع نادي بيراميدز المصري، فإنهم لم يخفوا استغرابهم من إنفاق مبلغ كبير على انتداب لم يكن اضطراريا، والحال أنه كان بالإمكان توظيف ذلك المبلغ لتسوية بعض المسائل المالية للاعبين ، وأنه كان على السعيداني في هذه الحال التصرف وفق سلم الأولويات.
◗ منصور غرسلي

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة