أفظع الجرائم في 2018: عائلات أبيدت.. أخرى تحطمت وتبعات خطيرة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 3 مارس 2021

تابعونا على

Mar.
3
2021

أفظع الجرائم في 2018: عائلات أبيدت.. أخرى تحطمت وتبعات خطيرة

الاثنين 31 ديسمبر 2018
نسخة للطباعة
أفظع الجرائم في 2018: عائلات أبيدت.. أخرى تحطمت وتبعات خطيرة

اعداد لمياء الشريف -

شهدت سنة 2018 عددا كبيرا من الجرائم البشعة التي ذهب ضحيتها عدد من الأبرياء ولعل ما يثير الانتباه خلال هذه السنة إضافة إلى ارتفاع نسبة الجريمة في تونس أن اغلب الجرائم البشعة التي حدثت خلال هذه السنة وأفظعها هي التي حدثت داخل العائلة الواحدة حيث يقوم الابن أو الأم أو الأب بقتل احد أفراد عائلته أو قتل عدد منهم..
لا يوجد تصنيف أو عدد خاص بهذه الجرائم التي تحدث داخل العائلة لكن في العموم بلغت جرائم القتل العمد والاعتداء على الجسم البشري خلال 10 أشهر من سنة 2018 ما يناهز 226 جريمة قتل أي بتطور جرائم القتل إلى 39.9 بالمائة... وجاء في تصريح إعلامي لمديرة الأمن الجهوي بالإدارة العامة للأمن العمومي نجاة الجوادي تحدثت فيه عن واقع الجريمة وأكدت أن عدد القضايا المسجلة في جميع أصناف الجريمة بلغ أكثر من  174 ألف قضية خلال الأشهر العشر الأولى من سنة 2018 ومن المنتظر ان تناهز 200 ألف نهاية السنة... وقالت إن جرائم الاعتداء على الجسم البشري والقتل العمد بلغت حوالي 226 جريمة قتل أي بتطور بنسبة 39.9% خلال الـ10 أشهر الأولى من هذه السنة.. وبقطع النظر عن الأسباب التي قد تدفع بمرتكب الجرم الى اقتراف هذه الجريمة إلا انه في الحقيقة والواقع الأليم يثبت ان هذه الجرائم في ارتفاع وأصبحت مثيرة للانتباه..

 

 

فاجعة في وادي الليل: يقتل أمه وشقيقاته الثلاث ويحرق المنزل
اختتمت سنة 2018 بفاجعة اليمة وجريمة قتل بشعة في معتمدية وادي الليل من ولاية منوبة قام بها شاب في حق والدته 60 سنة وشقيقاته الثلاث (23-25-30) حيث قام بذبح إحدى شقيقاته ثم طعن والدته وشقيقتيه ولإخفاء معالم الجريمة قام بحرق المنزل.. وقد تمكن أعوان الأمن من إلقاء القبض عليه قبل أن يغادر الحدود في طريقه إلى ليبيا..
وأسباب إقدام الشاب على هذه الجريمة هو غيرته من شقيقاته..  حيث اعترف القاتل ان فشله في الدراسة وغيرته من نجاح شقيقاته هو الدافع الرئيسي لارتكابه هذه المجزرة فقد كان الجميع يسخر منه.. وقال انه خطط لقتل والده ايضا لكنه نجا بأعجوبة بسبب خروجه في تلك اللحظة لاحتساء قهوة... لأنه كان يتباهى ببناته ويسخر منه.. وقد حاول الهروب بعد ان سرق مبلغا ماليا للحرقة وهو مبلغ ادخرته والدته لزواج احدى شقيقاته الذي كان من المنتظر ان يكون خلال الصائفة القادمة لكن تم القاء القبض عليه..

قبلاط: حادثة اختطاف طفلة الـ15 سنة واغتصابها.. وفاة الجدة والأم
من منا لا يذكر الجريمة البشعة التي راحت ضحيتها الأم والجدة في حادثة قبلاط من ولاية باجة والتي تعود أحداثها إلى شهر اوت الماضي عندما عمد فجرا «مجهولون» إلى مداهمة منزل بمنطقة قبلاط من ولاية باجة تقطنه جدة (80 سنة) وابنتها ( 55 سنة) وحفيدتها ( 15سنة) وقاموا بتعنيف الجدة وابنتها واختطاف الحفيدة. وقد توفيت الام وبعدها الجدة جراء الإصابات الحادة التي تلقتاه والعنف الشديد الذي تعرضتا اليه.. بينما عثر على الفتاة ملقاة في احد الاودية بعد ان تعرضت إلى الاغتصاب.. وبعد التحريات والإيقافات تبين ان المشتبه بهم من نفس العائلة وثبت تورطهم في اختطاف الفتاة القاصر 15 سنة واغتصابها بعد تعنيف والدتها وجدتها بمنطقة الجرايدية بمعتمدية قبلاط من ولاية باجة..

القيروان: وفاة طفلة 6 سنوات على يد والدتها وعمها
حادثة أخرى لا تقل فظاعة في ولاية القيروان ذهبت ضحيتها طفلة عمرها 6 سنوات على يد والدتها وعمها بعد أن تفطنت الطفلة إلى وجود علاقة غير شرعية بين والدتها وعمها مما دفع بالعم الى خنق الطفلة وقتلها.. وقامت والدتها بالتستر على الجريمة وإبلاغ الامن ان ابنتها توفيت اختناقا بالغاز.. لكن الابحاث وتقرير الطب الشرعي اثبت ان الوفاة لم تكن جراء الاختناق بالغاز وإنما عن طريق الخنق.. لذلك تم ايقاف الام التي اعترفت بان ابنتها شاهدتها في وضع مريب مع شقيق زوجها (عم الطفلة) وخوفا من افتضاح أمرها لدى العائلة قام عمها بخنق الطفلة للتستر على الفضيحة..  وقد تم إيقاف العم بسبب جريمة القتل وإيقاف الام والعمة بسبب علمهما بالجريمة وعدم إبلاغ الأمن.. وفي نفس الوقت فارق الجد الحياة بسبب هول الصدمة التي حدثت داخل العائلة..

 

الحمامات: شاب يعذب زوجته ثم يقتلها بطريقة وحشية
في نفس الإطار أقدم شاب في اوائل شهر نوفمبر 2018، على قتل زوجته بطريقة بشعة في مدينة الحمامات من ولاية نابل. وبينت التحريات الأولية أنه عمد الى تعذيبها ليلة كاملة بالضرب ثم قام بشنقها.
وحسب المعطيات الأولية التي أكدها مصدر أمني أن المتهم اكتشف أن زوجته حامل في الأشهر الأولى واخفت عليه ذلك.. وقد تم إلقاء القبض عليه بمدينة الناظور من ولاية زغوان على متن سيارة أجرة من قبل أعوان شرطة النجدة.

 

تفاصيل أغرب قضية قتل بسبب العشق الممنوع.. قتلت زوجها بعد زواج 20 سنة من أجل عشيقها..
تفاصيل اغرب قضية قتل قامت بها موظفة بوزارة بعد ان أقدمت على قتل زوجها من اجل عشيقها بعد 20 سنة زواج. حيث اتفقت مع عشيقها، من أجل قتل زوجها بهدف خلو الجو لهما للزواج بعد تنفيذ المهمة..
وتفيد تفاصيل الجريمة أن الزوجة وهي ام لبنتين تعرفت على المتهم عامل بمقهى وسط العاصمة وتوطدت العلاقة بينهما وتطورت الى قصة حب قوية.. فكانت تعلمه أنها لا تجد الاهتمام اللازم من زوجها وانه كثير السفر بسبب عمله.. ونجحت الزوجة في إقناع عشيقها لإيجاد طريقة للتخلص من الزوج واستقرا على سيناريو ليوهم به الناس أن الزوج اختفى ولم يقع قتله.. لكن الارتباك الذي حصل للزوجة وخوفها من الجريمة جعلت الشكوك تتوجه نحوها.. وبإعادة التحقيق معها اعترفت بالجريمة وقالت إنها خططت ونفذت الجريمة مع عشيقها للتخلص من زوجها ثم وضعت الجثة في صندوق الخلفي للسيارة.. وفي اليوم الموالي اصطحبت بناتها الى المدرسة وذهبت الى العمل وبعد الانتهاء من الدوام اتصلت بعشيقها للتخلص من الجثة..

 

جريمة عيد الحب واعترافات الزوجة التي قتلت زوجها في حي النسيم بـ5 طعنات
متابعة للجرائم العائلية جريمة قتل أخرى حدثت في حي النسيم باريانة الشمالية والتي ذهب ضحيتها رجل في العقد الثالث من عمره بعد أن قامت زوجته بطعنه اثر مناوشات بينهما.. حيث اعترفت الزوجة أنها كانت تتابع ما يوليه الأزواج لزوجاتهن بمناسبة عيد الحب على صفحات التواصل الاجتماعي وانه لا يوليها أي اهتمام وكان يعنفها كثيرا خاصة وانه لم يمض على زواجهما إلا 6 أشهر.  وليلة الواقعة اتصلت به عديد المرات بالهاتف الجوال للعودة إلى المنزل لكنه كان في جلسة خمرية مع أصدقائه وهو ما استفزها..
فبمجرد رجوعه فى ساعة متأخرة في حالة سكر بادر بتعنيفها كعادته . فقامت بتسديد 5 طعنات لزوجها مؤكدة انه كان يعتدي عليها بالعنف كل ما احتد النقاش بينهما.

 

حي هلال: شاب قتل شقيقه الأكبر لأجل والدتهما
اصدر قاضي التحقيق مؤخرا بطاقة ايداع بالسجن في حق شاب عمره 29 عاما على اثر تورطه في شهر نوفمبر الماضي بقتل شقيقه الاكبر 32 عاما. حيث قام بطعن شقيقه بواسطة سكين وتهشيم رأسه بواسطة قارورة بلورية وذلك بسبب اعتداء الهالك على والدتهما وسوء معاملتها..

القصرين: وفاة مراهق طعنه شقيقه بآلة حادة
وفي القصرين قام شاب في سبتمبر 2018 بقتل شقيقه بحي الديوانة بمنطقة حي عين الخضراء وسط مدينة القصرين .على اثر شجار نشب بينهما وقد لفظ المراهق الذي يبلغ من العمر 17 سنة أنفاسه الأخيرة، بالمستشفى الجهوي بالقصرين، نتيجة طعنة بآلة حادة تلقاها على مستوى قلبه ورئته.

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة