قناديل البحر تكتسح شواطئ رأس الجبل - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Feb.
22
2019

قناديل البحر تكتسح شواطئ رأس الجبل

الجمعة 28 ديسمبر 2018
نسخة للطباعة
قناديل البحر تكتسح شواطئ رأس الجبل

شهدت شواطئ رأس الجبل خلال الايام القليلة الماضية اكتساحا غير مسبوق من قناديل البحر الضخمة  النافقة أثار دهشة المتساكنين الذين تناقلوا الخبر بمزيج من الاستغراب والخوف على مصير البحر الذي هو مصدر رزقهم..
وقنديل البحر الضخم هو كائن بحري 98 بالمائة من وزنه مياه والبقية مادة صلبة ويعيش في العادة في المحيطات لكن التطورات المناخية وقلة التساقطات في السنوات الماضية وارتفاع درجة حرارة المياه جعلت اعدادا هامة تهاجر  إلى جنوب المتوسط أين تمكنت من التأقلم بسرعة رغم انه يمثل الفريسة  المحبذة لسمك الدهام وبعض أنواع السلاحف.
الحادثة التي شهدتها راس الجبل ليست الاولى من نوعها وطنيا وعالميا اذ  شهدت شواطئ جزيرة- ساوث بادر- يوم 26 فيفري 2012  غزوا مفاجئا من آلاف قناديل البحر عزاه  حينها طوني راسنجير-(وكيل الموارد الساحلية في ولاية تكساس من الولايات المتحدة الأمريكية) إلى هروب هذه الكائنات البحرية من هجمات مفترسيها ومجاراتها تيارات الرياح كما لم يستبعد الخبراء  إمكانية نفوقها بعد بحث مضني عن الغذاء. في المجموع سجلت اكثر من 300 حالة نفوق لآلاف من الكائنات البحرية أو الطيور في ظروف غامضة ربطها  العلماء بارتفاع نسبة تلوث المياه والهواء في البحر والجو  وتناقص الغداء... وها هو التاريخ يعيد نفسه في ديسمبر 2018  لكن هذه المرة على السواحل  التونسية وعلى  الكفاءات الوطنية في علوم البحار ان تكشف أسباب هذه  الحوادث المتتالية التي عاشتها خاصة شواطئ ولاية بنزرت كنفوق بالان منذ سنوات مرورا بظهور قرش نادر  بالمرسى العتيق وصولا إلى نفوق اعداد هامة من قناديل البحر في مارس 2014 وديسمبر 2018.
◗ ساسي الطرابلسي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة