برقيات جهوية..برقيات جهوية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Aug.
21
2019

برقيات جهوية..برقيات جهوية

الثلاثاء 25 ديسمبر 2018
نسخة للطباعة

جبنيانة.. احتجاجات ليلية.. غلق طريق.. وقنابل مسيلة للدموع
شهدت ليلة البارحة الأحد 23 ديسمبر الجاري مدينة جبنيانة احتجاجات ليلية مباشرة اثر تداول معلومات متمثلة في هلاك شاب في عمر الزهور على عين المكان وإصابة مرافقه بأضرار بدنية متفاوتة الخطورة استوجبت نقله على جناح السرعة إلى المستشفى الجهوي بصفاقس لتلقي العلاج اللازم من اجل إنقاذ حياته وذلك في حادث مرور جد بجهة الحنشة جراء مطاردة أمنية (من أبناء جبنيانة). هذا وحسب المعلومات المتوفرة فقد تجمع عدد كبير من المتساكنين أمام مركزي الشرطة والحرس الوطني بالمدينة المتجاورين للتعبير عن غضبهم واستيائهم من أسباب وقوع الحادث حيث عمدوا إلى رشق المقرين بالحجارة وحرق العجلات المطاطية على مستوى الشارع الرئيسي للمدينة مما تسبب في تعسير حركة الجولان وصرح مصدر مسؤول بان بعض المحتجين عمدوا إلى الاعتداء على كاميرات الأمن وسكب البنزين على سيارته وأمام تردي الأوضاع وتواصل الاحتقان شهدت المدينة وصول تعزيزات أمنية من صفاقس لمجابهة الموقف الذي تعامل معه الامنيون بالقنابل المسيلة للدموع و تفريق المحتجين و شملت الدوريات الأمنية أحياء المدينة استعمال القنابل المسيلة للدموع التي استاء منها المتساكنون نظرا لروائحها الكريهة وتأثيراتها السلبية على صحتهم وخاصة الرضع والمسنين ومن جهة أخرى استعادت المدينة هدوءها في ساعة متأخرة من الليل.
◗ المختار بنعلية

 

 

جندوبة: وزير الفلاحة يعاين غلاء الأسعار وتقدم موسم البذر وإشكالية المديونية
أدى سمير بالطيب وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري والوفد المرافق له زيارة ميدانية إلى ولاية جندوبة أين كان في استقباله بمقر الولاية محمد صدقي بوعون والي جندوبة وأعضاء اللجنة الجهوية للتحكم في الأسعار وممثلو المنظمات الوطنية حيث أشرف على جلسة عمل اللجنة الجهوية لمتابعة تطور الأسعار وضمان انتظام التزويد والتصدي للتهريب والتجارة الموازية وتنظيم المراقبة المشتركة، وأشار الى أن الحكومة أعدت برنامجا يراعي وضع الفلاحين المنتجين ومربي الابقار يشمل بالاساس رصد جملة من المنح  ستدخل حيز التنفيذ مطلع 2019 ومنها منحة تسمين العجول ومنحة نقل الاعلاف ومنح صحة القطيع وإعادة تشكيله.
وأكّد الطيب لدى إشرافه على الاجتماع الدوري للجنة الجهوية لمتابعة تطور الأسعار وضمان انتظام التزويد والتصدي للتهريب والتجارة والموازنة وتنظيم المراقبة المشتركة بولاية جندوبة أنّ ظاهرتي تهريب الأبقار والاحتكار ساهمت بشكل لافت في ارتفاع أسعار عدد هام من المنتجات الفلاحية وفي مقدمتها اللحوم الحمراء والخضر والغلال.
ثم قام بزيارة للسوق البلدي بجندوبة أين اطلع على الأسعار واستمع إلى مشاغل عدد من المواطنين الذين اشتكوا من غلاء المواد الأساسية وتفشي ظاهرة البيع المشروط خاصة مع النقص الفادح في مادة الحليب الى جانب احتكار بعض المواد الآخرى وتمت المطالبة بتكثيف حملات المراقبة والتصدي لغلاء الأسعار حتى أثناء الأسواق الأسبوعية ونشير الى أن هذه الزيارة تأتي  في إطار الحملة الوطنية الاستثنائية والبرنامج الرقابي ألاستعجالي للتحكم في الأسعار والتصدي للاحتكار والمضاربة الذي انطلق يوم 23 نوفمبر الماضي ومازال متواصلا الى اليوم و بإذن من رئيس الحكومة قصد متابعة انتظام التزود والأسعار ومراقبة مسالك التوزيع لضمان توفر المواد الأساسية من الخضر والغلال والمواد الغذائية المدعمة حفاظا على المقدرة الشرائية للمواطن.
وأكد الطيب خلال هذه الزيارة ان المخزون المائي بالجهة خلال هذه الفترة قد شهد تحسنا مقارنة بنفس الفترة من الموسم المنقضي وهو ماسيساهم في الترفيع من المساحات المخصصة للزراعات الاخر فصليه وتحسين مردودية منظومة اللفت السكري مشيرا في ذات السياق ان نسبة تقدم موسم البذر يالجهة بلغت 95 % ومن المنتظر ان ينتهى كليا نهاية هذا الشهر.
وحول المعضلات التي يتخبط فيها القطاع بالجهة والتي عرفت تتالي الوقفات الاحتجاجية في المدة الأخيرة تم أيضا التأكيد على معالجة جل الإشكاليات المنتعلقة بالمديونية وبأوضاع المناطق السقوية ومختلف المسائل الأخرى أملا في أن تبقى جهة جندوبة قطبا فلاحيا بامتياز يساهم في انتعاشة الأسواق وعاملا مهما في تشغيل اليد العاملة.
◗ عمارمويهبي

 

 

المتلوي.. وقفة مساندة للمضربين عن الطعام منذ 24 يوما
  قام أول أمس العشرات من المواطنين وأفراد من المجتمع المدني بتنفيذ وقفة احتجاجية امام المغسلة عدد 4 التي تشهد اعتصاما مفتوحا من قبل 8 من المعطلين عن العمل ممن يطالبون بالتشغيل واعادة النظر في المقاييس المعتمدة في اختيار الناجحين في مناظرة شركة البيئة والغراسات حيث تم رفع جملة من الشعارات أثناء هذا التحرك الاحتجاجي الذي يتنزل في اطار المساندة التي تقوم بها مختلف اطياف المجتمع والنشطاء المدنيين بمدينة المتلوي. يذكر ان الاعتصام المشفوع باضراب عن الطعام الذي يجري تنفيذه بالمغسلة عدد 4 منذ ما يزيد عن 24 يوما دون ان يفضي الى نتيجة ملموسة في ظل التعاطي السلبي معه من قبل المسؤولين المحليين والجهويين الذين جابهوا هذه المطالب المرفوعة من طرف المحتجين بالمماطلة والتسويف وفق ما افادنا به الناشط المدني بالمتلوي محمد كلثوم.
 وازاء صمت السلط الجهوية وتعاطيها السلبي مع هذا الملف عمد أمس عدد من المضربين عن الطعام مدعومين بعشرات المواطنين الى غلق الطريق الوطنية رقم 3 الرابطة بين المتلوي وتوزر.
◗ رؤوف العياري

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة