خلال الدورة العادية الثالثة للمجلس الجهوي للتنمية: سوسة تتصدر الترتيب الوطني في نسق إنجاز المشاريع ونسبة استهلاك اعتمادات التعهد تجاوزت 70 % - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jul.
20
2019

خلال الدورة العادية الثالثة للمجلس الجهوي للتنمية: سوسة تتصدر الترتيب الوطني في نسق إنجاز المشاريع ونسبة استهلاك اعتمادات التعهد تجاوزت 70 %

الأحد 11 نوفمبر 2018
نسخة للطباعة
خلال الدورة العادية الثالثة للمجلس الجهوي للتنمية: سوسة تتصدر الترتيب الوطني في نسق إنجاز المشاريع ونسبة استهلاك اعتمادات التعهد تجاوزت 70 %

انعقدت أمس الأوّل الجمعة بمقرّ ولاية سوسة الدّورة العاديّة الثّالثة للمجلس الجهويّ للتّنمية برئاسة والي الجهة عادل الشليوي وبحضور المعتمد الأوّل وكاتب عام الولاية إلى جانب أحمد السعيدي وحافظ الزواري ووفاء عطيّة أعضاء مجلس نوّاب الشّعب عن جهة سوسة كما حضر الجلسة أعضاء المجلس الجهوي والإطارات الجهويّة وممثّلي المنظّمات الوطنيّة وممثّلين عن المجتمع المدنيّ.
 في مفتتح الجلسة أكّد عادل الشليوي أنّ استقرار الوضع العام بالجهة واستتباب الأمن خلال الفترة الصّيفيّة المنقضية شكّلا عاملين رئيسيين ساهما بشكل مباشر في انجاح الموسم الصّيفي عامّة والسّياحي بصفة خاصّة وهو ما مكّن من تسجيل مؤشّرات اقتصاديّة ايجابيّة عكستها الحركيّة الاقتصادية التي مكّنت الجهة من استعادة بريقها كوجهة سياحيّة مميّزة كما عبّر الوالي عن ارتياحه للكميّات الهامّة من الأمطار التي عرفتها الولاية في الفترة الأخيرة وهو ما يبشّر بموسم فلاحي واعد.
أمّا عن نسق انجاز المشاريع بالجهة فقد كشف والي الجهة عن ارتياحه للنّسق العام المتعلّق بإنجاز المشاريع بالجهة الذي سجّل تقدّما ملحوظا وهو ما بوّأ ولاية سوسة أن تتصدّر المرتبة الأولى على المستوى الوطنيّ في نسبة استهلاك اعتمادات التعهّد بنسبة تجاوزت 70% فيما بلغت النّسبة على الصّعيد الوطنيّ 40 %.
ودعا الوالي مختلف الجهات المعنيّة إلى العمل على تظافر الجهود والدّفع نحو استحثاث واستكمال انجاز المشاريع المبرمجة بالمخطّط على غرار مشروع محطّة تحلية مياه البحر وتشييد السدّ الخزّان بمنطقة بلعوم من معتمديّة القلعة الكبرى ومشروع توسعة الملعب الأولمبي بسوسة وإحداث مسبح بلدي والعمل على تجاوز الاشكاليّات التّقنيّة المتعلّقة بتركيز رافعة بميناء الصّيد البحري بسوسة، التي مثّلت لسنوات عديدة مطلب البحّارة هذا وقد تمّ خلال الجلسة المصادقة على مشروع ميزانيّة المجلس الجهوي لسنة 2019 ومقترح تعديل ميزانيّة المجلس الجهوي لسنة 2018.
كما صادق أعضاء المجلس على مقترح انجاز مشروع النّهوض بقطاع الزّياتين وتمّ تخصيص اعتمادات جمليّة تقدّر بـ200 ألف دينار، كما وافق المجلس على مقترح كراء عقّار كائن بمنطقة بئر الشبّاك لفائدة الوكالة الوطنيّة للتّشغيل والعمل المستقلّ لإحداث مكتب تشغيل لفائدة معتمديّات سوسة سيدي عبد الحميد وسوسة الرّياض والزاوية والقصيبة والثريّات.
وأثناء الجلسة تمّ استعراض تقارير كلّ من لجنة التّعاون والعلاقات الخارجيّة الذي تضمّن مشروع النّهوض بالقطاع الاقتصادي الاجتماعي التّضامني بالولاية كما تمّ الاستماع لتقرير لجنة التّجهيز ومتابعة انجاز المشاريع الوطنيّة والجهويّة ولجنة تقرير الفلاحة والصّيد البحريّ وكلّ ما يهمّ الاستعدادات للموسم الفلاحي 2018/2019.
وبفتح باب النّقاش والحوار أثار المتدخّلون جملة من المسائل والمواضيع التي يستوجب بعضها التدخّل العاجل سواء على المستوى الوطني أو الجهوي ومن أهمّا الوضع البيئي بالولاية ومشغل فلاّحي الولاية المتعلّق بتدعيم حصّة الجهة من البذور إلى جانب مشروع المترو الخفيف ومشروع ميناء المياه العميقة والمنطقة اللّوجستيّة بالنّفيضة إلى جانب ضبط برنامج وخطة لإنقاذ مؤسّسة ألبان سيدي بوعليّ وإعادة تهيئة مركز التّكوين في السياقة واللّوجستيك بمعتمديّة مساكن. وفي ختام الجلسة شدّد والي الجهة على ضرورة تكاتف وتظافر جهود جميع الأطراف المتدخّلة بهدف الدّفع نحو استكمال إنجاز مختلف المشاريع المبرمجة وتذليل مختلف الصّعوبات بما يضمن الالتزام بآجال الإنجاز.
◗ أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد