ساحة ثقافية لملتقى الحضارات بحديقة طارق بن زياد ببنزرت - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Mar.
19
2019

ساحة ثقافية لملتقى الحضارات بحديقة طارق بن زياد ببنزرت

الخميس 4 أكتوبر 2018
نسخة للطباعة

بناء على توصيات الاجتماع الأخير للجنة التربية والثقافة والفنون ببلدية بنزرت حول كيفية تخليد لجوء الأسطول الروسي إلى بنزرت سنة 1920، وبعد تطوير تلك الفكرة لتشمل مختلف الحضارات والثقافات التي تعاقبت على تونس، ووجدت ببنزرت ملاذا وموطنا، ينتظر أن تتقدم هذه اللجنة إلى المجلس البلدي باقتراح يتمثل في تحويل قسم من حديقة رصيف طارق بن زياد المحاذية للقنال إلى ساحة ثقافية لملتقى الحضارات.  وفي الحقيقة فإن تونس عامة باعتبار موقعها الاستراتيجي بالبحر الأبيض المتوسط، وبنزرت خاصة لكونها أعلى نقطة بالقارة الأفريقية شهدت تعاقب الكثير من الجاليات والثقافات، وقد ثمن الكثير من كتاب الرحلات هذا الانفتاح التونسي، ومنهم الرحالة المغربي العبدري الذي أشاد بتونس وأخلاق أهلها وعلومهم.
ولذلك ينتظر أن تجسد تلك المجسمات التي ستقام بحديقة طارق بن زياد إشعاع تونس الدولي، وأنها ملاذ آمن عبر العصور من عليسة إلى الجالية الروسية، مرورا بشعوب أخرى على غرار الجالية الصربية التي أقامت ببنزرت خلال الحرب العالمية الأولى من 1916 إلى 1919، ومن ضمنهم بطلة معركة كولومبارا ميلونكا سافيتش التي تلقت العلاج بمستشفى بنزرت سنة 1917. وقد خلدت المندوبية الجهوية للثقافة ببنزرت في 2014  ذلك الحدث التاريخي من خلال معرض وثائقي بدار الثقافة الشيخ إدريس امتد 3 أشهر.
◗ منصور غرسلي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد