فنيون يتحدثون لــ«الصباح» عن قمة الترجي والنجم: صعبة على الفريقين.. ودور الحارسين سيكون حاسما - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 17 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
19
2018

فنيون يتحدثون لــ«الصباح» عن قمة الترجي والنجم: صعبة على الفريقين.. ودور الحارسين سيكون حاسما

الأربعاء 12 سبتمبر 2018
نسخة للطباعة
رضوان الفالحي: مباراة متوازنة وصعبة على الفريقين - عصام المرداسي: فرصة للفريقين لمصالحة جماهيرهما - سمير السليمي: النجم الأقرب للفوز.. والحسابات التكتيكية ستطغى - مراد الشابي: دور حارسي المرمى سيكون حاسما
فنيون يتحدثون لــ«الصباح» عن قمة الترجي والنجم: صعبة على الفريقين.. ودور الحارسين سيكون حاسما

إعداد: نجاة أبيضي -

تتجه الأنظار نهاية الأسبوع إلى ملعب رادس الذي يحتضن قمة الترجي الرياضي والنجم الساحلي لحساب ذهاب الدور ربع النهائي لرابطة الأبطال الإفريقية والذي سيكون محلّ متابعة عربية وافريقية لأنه وضع ممثلينا الاثنين وجها لوجه منذ الدور ربع النهائي.
وبمناسبة هذه المواجهة المثيرة "الصباح" رصدت انطباعات لاعبين دوليين سابقين لتقييم حظوظ الفريقين والتكهن بالفريق الأجدر لقطع خطوة هامة نحو المرور للدور نصف النهائي لأمجد الكؤوس الافريقية.. وفيما يلي أهم الانطباعات:

 

رضوان الفالحي: مباراة متوازنة وصعبة على الفريقين
خص رضوان الفالحي  اللاعب الدولي السابق للنجم الساحلي "الصباح" بتصريح عن مباراة الدور ربع النهائي بين الترجي والنجم واكد انها متوازنة رغم الصعوبات التي يمر بها الترجي وقال في هذا الإطار:"أعتقد أن نقاط الاختلاف بين الفريقين واضحة..فالنجم الساحلي يملك رصيد بشري ممتاز حقق نتائج ايجابية وقدم مردود مرضي في المقابل فان الترجي الرياضي انسحب من البطولة العربية ولديه مشاكل خصوصا على مستوى الدفاع لكنه يبقى دائما فريقا كبيرا ورغم أن العوامل لا تخدم مصلحته فانها لن تؤثر عليه بفضل خبرته الإفريقية الطويلة وهو مطالب بتحقيق نتيجة ايجابية وسيعمل على ذلك يوم المباراة ولكن النجم الساحلي لن يساوم على اللقب الافريقي الذي غاب عنه ..لقد وصل لدور متقدم وأبرز المنافسين حاليا في السباق هما مازمبي والأهلي اللذان يعتبران أفضل بقليل من ممثلينا لكن بداية من الدور ربع النهائي تصبح الحظوظ وافرة ومتساوية والميدان هو الفيصل".
وتابع الفالحي قائلا:" عامل الجمهور مهم جدا في غياب أنصار الفريق الضيف  لكن المباراة ستكون صعبة على الفريقين ومتوازنة وصعب التكهن بنتيجتها..فالترجي سيعمل على تجاوز وضعيته ومصالحة أحبائه فيما ستكون مهمة النجم عدم قبول الأهداف وهو قادر على  التسجيل وهذا العامل طبعا سيسهل مهمته في مباراة الإياب بملعب سوسة والتي ستكثر فيها الحسابات من الجانبين".
"وفي الختام أتمنى أن ترتقي المباراة لمستوى فني مرموق ويتم خلالها التسويق  لصورة ايجابية عن كرة القدم التونسية والتي اهتزت في الفترة الأخيرة".

 

عصام المرداسي: فرصة للفريقين لمصالحة جماهيرهما
اعتبر عصام المرداسي  مواجهة الترجي والنجم  بمثابة دربي تونسي في دور متقدم وتبدو فيه  الحظوظ متساوية في مباراة متكافئة.
وقال في هذا الصدد:" بالنسبة للترجي أمامه فرصة للتدارك والنجم يأمل في أن تكون انطلاقته موفقة  بخصوص النجم الساحلي فقد قام بانتدابات قيمة وراهن على لاعبي الخبرة مثل العكايشي والشيخاوي والحناشي والعواضي أما الترجي فلديه أيضا لاعبين ممتازين مثل الخنيسي وشمام وفرانكوم وكوليبالي والبدري والفريق متعود على التألق أمام النجم في ملعب رادس وآخرها في الموسم الفارط.
وواصل قائلا:" على الورق تبدو المباراة متساوية ولكن الميدان سيكون هو الفيصل واختيارات وتوجهات المدربين ستلعب دورا كبيرا في المباراة".
وشدد المرداسي على أن الفريقين مطالبين بتقديم صورة ممتازة تعكس قيمتهما..فالفريقان انطلقا مبكرا في منافسات رابطة الأبطال والبطولة العربية ثم البطولة الوطنية  وأعتقد أنهما جاهزين كما يجب للمباراة ونتمنى التوفيق لهما الاثنين وكلنا أمل أن يجددا العهد مع لقب رابطة الأبطال التي غابت عن أنديتنا منذ 2011..وآمل أن  يروّج لصورة جيدة عن مستوى كرتنا وهي أيضا فرصة للفريقين لمصالحة جماهيرهما  وخاصة الترجي الذي يلعب على ميدانه".

 

سمير السليمي: النجم الأقرب للفوز.. والحسابات التكتيكية ستطغى
أكد اللاعب الدولي السابق والمحلل الفني سمير السليمي أن الحظ لم يكن إلى جانب النجم والترجي لان القرعة وضعتهما وجه لوجه في الدور ربع النهائي وبالتالي انسحاب أحدهما من المسابقة.
وفي تعليقه عن حظوظ الفريقين قال السليمي في تصريحه لـ"الصباح": حاليا النجم الساحلي أفضل على مستوى المعنويات والاستقرار والترجي يعيش ظروفا صعبة بعد الانسحاب من البطولة العربية  وهو عامل أثر على معنويات اللاعبين فضلا عن أن الفريق يعاني مشاكل كبيرة على مستوى وسط الميدان والدفاع كما أن الرصيد البشري المتوفر على ذمة المدرب حاليا سيجعل الفريق يعاني كثيرا ويجد صعوبات كبيرة أمام النجم وبالتالي فان اللقاء سيكون عسير في المقابل فان النجم الساحلي فريق جيد قام بانتدابات مدروسة أعطت أكلها وقدم المنتدبون الإضافة المرجوة والاستقرار وبصمة لاعبي الخبرة مثل العواضي والحناشي كانت واضحة وأعتقد أن النجم الأقرب للفوز ولكن يبقى الترجي فريق كبير ولديه عناصر قادرة على قلب المعطيات وصنع الفارق".
أما على المستوى الفني أكد سمير السليمي أن الحسابات التكتيكية ستطغى على اللقاء موضحا في هذا الصدد:" أعرف جيدا خالد بن يحي وشهاب الليلي عن قرب سيحاولان غلق المنافذ وكل فريق سينتظر أخطاء منافسه واللعب سينحصر في وسط الميدان..بالنسبة للترجي قادر على الخروج بنتيجة ايجابية في حال تدارك المدرب خالد بن يحي أخطاء المباريات السابقة وعدم تكرارها خصوصا أن النجم لديه لاعبين يتميزون بالسرعة ولهم القدرة على المباغتة إذا وجد المساحات خصوصا اذا تقدم الترجي للهجوم".

 

مراد الشابي: دور حارسي المرمى سيكون حاسما
أكد اللاعب الدولي السابق للترجي الرياضي مراد الشابي أن المباراة ستكون صعبة على الفريقين وستحسمها جزئيات صغيرة.
وقال في تصريحه للـ"الصباح:" المباراة ستكون صعبة على الفريقين صحيح أن الترجي تأثر بخروجه من البطولة العربية لكنه مطالب بترميم معنوياته والذهاب بعيدا في مسابقة رابطة الأبطال من أجل التتويج باللقب وبالنسبة للنجم الساحلي فانه يعيش استقرارا ولديه رصيد بشري جيد ومدرب ممتاز يقوم  بعمل كبير منذ تولي مهامه".
وتابع قائلا:" الفريقان يعرفان بعضهما جيدا وتعترضهما بعض المشاكل فالترجي لديه هنّات على مستوى الدفاع لكنه قادر على إيجاد توازنه أمام النجم الذي يعاني بدوره من بعض الصعوبات في الدفاع فضلا عن أن حارس المرمى لا يملك الخبرة اللازمة في المقابل فان معز بن شريفية ورغم فترة الفراغ التي يمر بها قادر التألق بفضل خبرته وأعتقد أن حارسي المرمى سيصنعون الفارق في مثل هذه المواجهات".
وعن مدى التأثير الايجابي لعاملي الجمهور والميدان بالنسبة للترجي أكد الشابي قائلا:" لا اعتقد أن حضور الجمهور في ملعبي سوسة ورادس هو الذي سيحسم اللقاء  فالمواجهة متكافئة ولا دخل للجمهور والميدان في ذلك وحسب رأيي فان الترشح سيحسم خلال مباراة العودة في سوسة".

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة