كرة السلة.. ذهاب المرحلة الثانية من تصفيات كأس العالم: هل يضمن المنتخب الوطني ترشحه في رادس؟ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 24 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
25
2018

كرة السلة.. ذهاب المرحلة الثانية من تصفيات كأس العالم: هل يضمن المنتخب الوطني ترشحه في رادس؟

الاثنين 10 سبتمبر 2018
نسخة للطباعة
كرة السلة.. ذهاب المرحلة الثانية من تصفيات كأس العالم: هل يضمن المنتخب الوطني  ترشحه في رادس؟

تنطلق المرحلة الثانية من تصفيات كأس العالم لكرة السلة الصين 2019، آخر الأسبوع الجاري في كامل  القارات. وتقام مرحلة الذهاب بالنسبة للقارة الإفريقية في كل من تونس ولاغوس بمشاركة منتخبات 12 دولة نجحت في اجتياز الدور الأول وستواصل مسيرتها بحثا عن الفوز ببطاقة من بين البطاقات الخمس المخصصة لإفريقيا.
أسبقية هامة
وتنطلق رحلة الذهاب من هذا الدور بالنسبة للمجموعة الأولى التي تضم منتخبات تونس والمغرب ومصر وأنغولا والكامرون والتشاد يوم الجمعة بالقاعة الأولمبية برادس فيما ستجرى مرحلة الإياب بين آخر نوفمبر وبداية شهر ديسمبر المقبل ولم يحدد مكانها بعد.
وكان المنتخب التونسي أنهى الدور الأول في الصدارة برصيد ستة انتصارات في ست مباريات ليتقدم في الترتيب على منافسيه بنقطتين أمام كل من أنغولا والكامرون وثلاث نقاط على حساب مصر والمغرب وأربع نقاط على التشاد صاحبة المركز السادس والأخير. بينما تتصدر نيجيريا طليعة ترتيب المجموعة الثانية برصيد 12 نقطة متقدمة بنقطة على السينغال وبنقطتين على كل من إفريقيا الوسطى ورواندا.
كل العوامل تخدم مصلحة عناصرنا الدولية
واعتمادا على قوانين كأس العالم التي تخول لكل فريق الحفاظ على رصيده من النقاط التي تحصل عليها خلال المرحلة الأولى سيخوض المنتخب التونسي هذه المرحلة بأسبقية هامة على منافسيه المغرب ومصر وأنغولا  أولا على مستوى الرصيد من النقاط، ثم على مستوى الاستضافة. ذلك أن إقامة مرحلة الذهاب من هذا الدور بقاعة رادس يمثل عاملا مهما يلعب لفائدة المنتخب التونسي. وعلاوة على ذلك فإن تعزيز صفوف المنتخب الوطني باللاعبين صالح الماجري ومايكل رور اللذان لم يشاركا في الدور الأول من التصفيات سيمكن المدرب الوطني ماريو بالما العديد من الحلول الإضافية ويمنح منتخبنا صلابة وقوة اكبر في وقت هو في حاجة ماسة إلى جميع قواه أمام منافسين من الحجم الثقيل.
المغرب في الافتتاح
ويستهل المنتخب الوطني هذه الدورة يوم الجمعة بملاقاة منافسه المغربي الذي كثيرا ما شكل عائقا كبيرا أمام اللاعبين التونسيين رغم التفوق التونسي في النهاية. ولاشك أن الفوز في المباراة الافتتاحية في دربي مغاربي سيكون حافزا للاعبين لخوض المباراة العربية الثانية أمام مصر بمعنويات مرتفعة قبل اختتام هذا الدور يوم الأحد ضد أنغولا بحثا عن مواصلة سلسلسة الانتصارات وتأمين الفوز بتذكرة الترشح لموعد الصين في قاعة رادس بالذات.
* برنامج المباريات:
ـ يوم 14 سبتمبر:

الساعة 15.30: أنغولا ـ الكامرون
الساعة 18: تونس ـ المغرب
الساعة 20.30: مصر ـ التشاد
ـ يوم 15 سبتمبر:
الساعة 15.30: الكامرون ـ المغرب
الساعة 18:  تونس ـ مصر
الساعة 20.30: التشاد ـ أنغولا
ـ يوم 16 سبتمبر:
الساعة 15.30: التشاد ـ المغرب
الساعة 18: تونس ـ أنغولا
الساعة 20.30: الكامرون ـ مصر
+ الترتيب الحالي:
1 تونس    12 نقطة
2 الكامرون 10 نقاط
ـ أنغولا    10 نقاط
4 مصر    9 نقاط
ـ المغرب  9 نقاط
6 التشاد  8 نقاط
◗ وهبي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد