حملات التصدي للبضائع مجهولة المصدر - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 14 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
14
2018

سوسة

حملات التصدي للبضائع مجهولة المصدر

السبت 8 سبتمبر 2018
نسخة للطباعة

في إطار التصدّي لكلّ ما من شأنه الإخلال بالأمن العام والمسّ من راحة  المواطنين قامت الوحدات الأمنيّة التابعة للفرقة الجهويّة للشّرطة البلديّة بحملات مكثّفة بهدف التصدّي لظاهرة ترويج بضاعة مجهولة المصدر وبضائع منتهية الصّلوحيّة وقد أسفرت جملة الحملات على تنفيذ 70عمليّة تم خلالها حجز 715 كرّاسا مدعّما و1653 قطعة ملابس مستعملة و2140كغ من الخضر والغلال وحجز شاحنة مستعملة و16عارضة حديديّة و12 عارضة خشبيّة و3 قوارير غاز و52 كرسيّا و16 طاولة و15 صندوقا بلاستيكيّا كما تمّ مصادرة 6عربات يدويّة وحجز 16 آلة وزن غير مطابقة للمواصفات وغير حاملة للتّأشيرة وقد تمّ بالمناسبة تحرير محضرعدلي من أجل الإنتصاب الفوضويّ و29 مخالفة تتعلّق باخلالات صحيّة و17محضرا اقتصاديّا وتوجيه إنذارين كتابيين أمّا فيما يتعلّق بمجال مقاومة البناء الفوضوي فقد تمكّنت الوحدات الأمنيّة التّابعة للفرقة الجهويّة للشّرطة البلديّة من القيام بـ5 عمليّات حجز لمعدّات ومواد بناء كما أنّه وعملا بمقتضيات المنشور عدد 51 لسنة 2015 والمتعلّق بمعالجة وبيع مياه الشّرب للعموم بصفة عشوائيّة فقد قامت الفرقة الجهويّة للشّرطة البلديّة بالتّنسيق مع مصالح الإدارة الجهويّة للصحّة بحملة في مجال الإختصاص وذلك خلال الفترة الممتدّة بين 30أوت و4سبتمبر شملت معتمديّات سوسة ومساكن والنّفيضة أسفرت عن اتلاف 10620لترا من المياه مجهولة المصدر .
وتجدر الإشارة إلى أنّه وفي إطار التحسّب والتوقّي من الأمراض المنقولة عبر استهلاك مياه مجهولة المصدر وتبعا للبلاغ الصادر عن وزارات الصحّة والفلاحة والبيئة فقد أشرف صبيحة الأربعاء 5سبتمبر الكاتب العام للولاية شكري المبروك بحضور حنان بكّار معتمدة الشؤون الإقتصاديّة بمركز الولاية والمدير الجهوي للتّطهير والمدير الجهوي للبيئة وممثّلين عن المصالح الأمنيّة والجهويّة للصحّة والفلاحة وممثّلي عن الشّركة الوطنيّة لاستغلال وتوزيع المياه على جلسة عمل خصّصت للنّظر في تدارس وضع خطّة جهويّة استباقيّة للتوقّي من الأمراض المنقولة عبر استهلاك مياه مجهولة المصدر وتمّ خلال الجلسة على الإتّفاق على تكثيف عمليّات المراقبة على الطّرقات واتّخاذ الإجراءات القانونيّة الرّدعية ضد المخالفين إلى جانب الحرص على مراقبة جودة المياه الوجّهة للشّرب وفقا للمعايير كما تمّ التّأكيد على ضرورة برمجة ومضات إشهاريّة تحسيسيّة عبر مختلف الوسائل الإعلاميّة الجهويّة المتوفّرة.

 

أنور قلاّلة

إضافة تعليق جديد