حسب تقييم معهد الإحصاء لشهر أوت: ارتفاع مؤشر الأسعار بـ0,3 % واستقرار في نسبة التضخم في 7,5 % - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 22 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
23
2018

حسب تقييم معهد الإحصاء لشهر أوت: ارتفاع مؤشر الأسعار بـ0,3 % واستقرار في نسبة التضخم في 7,5 %

الجمعة 7 سبتمبر 2018
نسخة للطباعة
حسب تقييم معهد الإحصاء لشهر أوت: ارتفاع مؤشر الأسعار بـ0,3 % واستقرار في نسبة التضخم في 7,5 %

أكدت بيانات صادرة عن المعهد الوطني للإحصاء نشرها أمس بموقعه الرسمي على الانترنت ارتفاع الأسعار عند الاستهلاك خلال شهر أوت 2018 بنسبة 0,3 % مقارنة بشهر جويلية الذي عرف فيه المؤشر ارتفاعا في حدود 0,6 %، و7,5 % مقارنة بنفس الشهر من السنة المنقضية.
وأرجع معهد الإحصاء هذا الارتفاع إلى ارتفاع أسعار السكن والطاقة المنزلية بنسبة 1,4 % وأسعار مواد وخدمات النقل بنسبة 1,3 %. مقابل تراجع أسعار الملابس والأحذية بنسبة 3,7 %.
بدوره شهد مؤشر مجموعة التغذية والمشروبات ارتفاعا بنسبة 0,4 % مقارنة بشهر جويلية مدفوعة أساسا بارتفاع أسعار اللحوم وخاصة أسعار الأضاحي بنسبة 10% وارتفاع أسعار مشتقات الحليب بنسبة 0,9 %.  مقابل تراجع أسعار البيض والسمك الطازج والزيوت الغذائية.
أيضا، شهد مؤشر أسعار السكن والطاقة المنزلية ارتفاعا بنسبة 1,4 % خلال شهر أوت مقارنة بشهر جويلية بسبب ارتفاع أسعار الكهرباء والغاز الطبيعي بنسبة 4,6 % بعد التعديل الذي تم اعتماده بداية من شهر أوت 2018.
تواصل ارتفاع أسعار النقل
ودائما وفقا للبيانات الإحصائية لمعهد الإحصاء، شهد مؤشر أسعار النقل ارتفاعا خلال شهر أوت بنسبة 1,3 % نتيجة ارتفاع أسعار السيارات بنسبة 2,1 % وأسعار مصاريف استعمال السيارات بنسبة 0,8 % وأسعار خدمات النقل بنسبة 1,2 %. كما شهدت أسعار خدمات المطاعم والنزل ارتفاعا بنسبة 1,7 % خلال نفس الشهر بسبب ارتفاع أسعار خدمات المطاعم والمقاهي بنسبة 1 % وأسعار خدمات النزل بنسبة 7,2 %.
كما سجل مؤشر أسعار مجموعة الملابس والأحذية الصيفية تراجعا بنسبة 3,7 % تزامنا مع بداية موسم التخفيضات الصيفية حيث تراجعت على التوالي أسعار الملابس والأحذية بنسبة 4,1 % و3,1 %.
استقرار نسبة التضخم في مستوى 7,5 %
وفي سياق متصل، أبرزت بيانات معهد الإحصاء بقاء نسبة التضخم عند الاستهلاك مستقرة في حدود 7,5 % بالنسبة لشهر أوت بعد التراجع الذي شهدته خلال شهر جويلية. وشهدت نسبة التضخم خلال السنة الحالية نسقا تصاعديا من 6,9 % خلال شهر جانفي 2018، إلى 7,8 % خلال شهر جوان تلاه استقرار في حدود 7,5 % في شهري جويلية وأوت. وسجل التضخم الضمني لشهر أوت 2018 -أي التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية- نسبة 7,7 %.
ويعود استقرار نسبة التضخم -وفقا لمعهد الإحصاء- إلى تراجع نسق ارتفاع أسعار المواد الغذائية (7 % مقابل 8,3 % ) والى تسارع وتيرة ارتفاع أسعار مجموعة السكن والطاقة المنزلية ( 6 % مقابل 4,9 %) ومجموعة النقل 12.2 % مقابل 11 %). ولاحظ معهد الإحصاء تراجع نسق وتيرة ارتفاع أسعار المواد الغذائية خلال شهر أوت من 8,3 % خلال شهر جويلية إلى 7 % خلال شهر أوت باحتساب الانزلاق السنوي إلى ارتفاع أسعار الغلال بنسبة 15,3 % وأسعار اللحوم بنسبة 12,1 %، وأسعار الأسماك بنسبة 9,2 % وأسعار مشتقات الحليب والبيض بنسبة 3.8 %.
ارتفاع أسعار النقل
كما شهدت أسعار النقل تواصلا في الارتفاع بنسبة 12,2 % مقارنة بشهر أوت 2017، مدفوعة بارتفاع أسعار السيارات بنسبة 15,6 % وأسعار مواد استعمال السيارات وقطع الغيار والمحروقات بنسبة 12 % وأسعار خدمات النقل بنسبة 3,8 %.
وفي سياق متصل، شهدت أسعار مجموعة المواد والخدمات المتفرقة ارتفاعا بلغ 11,8 % مقارنة بالسنة الفارطة، بسبب ارتفاع أسعار اللوازم الشخصية بنسبة 12,5 % وأسعار التأمينات بنسبة 9,3 % وأسعار الخدمات المالية بنسبة 7.5 %.
وشهدت أسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 4,8 %بحساب الانزلاق السنوي مقابل 5,4 % بالنسبة للمواد المؤطرة، مع العلم أن نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة بلغت 7,9 % مقابل 2,1 % بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة