سابقة خطيرة في باجة: مجهولون اقتحموا منزلا.. أحالوا الأم والجدّة على الإنعاش وخطفوا الحفيدة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 23 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
24
2018

سابقة خطيرة في باجة: مجهولون اقتحموا منزلا.. أحالوا الأم والجدّة على الإنعاش وخطفوا الحفيدة

الثلاثاء 28 أوت 2018
نسخة للطباعة

في سابقة خطيرة أقدم مجهولون فجر السبت الماضي على اقتحام احد المنازل المتواجدة بجبل الريحان التابعة لمعتمدية قبلاط من ولاية باجة واعتدوا بالعنف على امرأتين (هما الجدة البالغة من العمر80 عاما وابنتها البالغة من العمر 50 عاما ) واختطفوا الحفيدة البالغة من العمر15 سنة، وقد تم حال إشعار الوحدات الأمنية بالجهة تحول دورية أمنية على عين المكان أين تم القيام بالمعاينة القانونية اللازمة وبإذن من النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بباجة فقد تم فتح بحث تحقيقي في الغرض تعهدت به فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمجاز الباب للبحث في ملابسات الواقعة بموجب إنابة قضائية صادرة عن أحد قضاة التحقيق بذات المحكمة.
ووفق ما تحصلت عليه «الصباح» من معطيات حول الحادثة فإنها تتمثل في أن هؤلاء المجهولين عمدوا بتاريخ الواقعة إلى اقتحام المنزل المذكور والاعتداء بالضرب على امرأتين هما الجدة والأم وتهديدهما بآلة حادة ثم اختطاف الحفيدة والفرار، وتركوا الجدة ووالدة الطفلة في حالة صحية يرثى لها لتتحامل إحداهما على نفسها وتطلب النجدة من الأجوار الذين سارعوا بالاتصال بالوحدات الأمنية التي حضرت على عين المكان في وقت وجيز وقامت بنقل المتضررتين إلى المستشفى أين خضعتا إلى العلاج ولا تزالان نزيلتا المستشفى وحالة إحداهما الصحية حرجة خاصة وأنها دخلت في غيبوبة بسبب خطورة الإصابات التي تعرضت لها.
ووفق ذات المصدر فإن الطفلة مازالت إلى غاية كتابة هذه الأسطر مخطوفة ولم يقع تحديد مكان اختفائها، في المقابل فان الوحدات الأمنية بالجهة مجندة للإطاحة بجملة الجناة كي ينالوا عقابهم على ما اقترفوا من أفعال فضلا عن إرجاع الطفلة إلى والدتها.
◗ سعيدة الميساوي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد