بعد أن قضى 14 شهرا.. رجل الأعمال نحيب اسماعيل يغادر السجن - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 23 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
24
2018

بعد أن قضى 14 شهرا.. رجل الأعمال نحيب اسماعيل يغادر السجن

السبت 18 أوت 2018
نسخة للطباعة

تونس-الصباح

قررت عشية أمس الأول دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بتونس الإفراج عن رجل الأعمال نجيب إسماعيل وقد غادر سجن ايقافه في ساعة متأخرة من الليل.

وقد جاء قرار الإفراج بعد أن قضى رجل الأعمال المذكور 14 شهرا بالسجن وهي المدة القصوى للإيقاف التحفظي كما قررت الدائرة تحجير السفر عليه.

وكان رجل الأعمال نجيب بن إسماعيل المقرّب من صهر الرئيس الأسبق عماد الطرابلسي تم ايقافه يوم 23 ماي 2017 من قبل إحدى الفرق المختصة التابعة للحرس الوطني بعد الاشتباه في ضلوعه في قضايا تتعلّق بالفساد الإداري والمالي والتهريب.

وللإشارة فإن نجیب بن إسماعیل ھو تاجر مختص في توريد التوابل سیطر منذ سنوات على السوق التونسیة من الشمال إلى الجنوب ويذكر أن لديه ممتلكات بالإمارات العربیة والصین فضلا عن عقارات بجھة البحیرة بتونس العاصمة وانطلقت أعماله مع الحصار الذي فرضته الأمم المتحدة على لیبیا لینطلق من ھناك نحو مصر.

وقد تم ايقافه بعد رجلي الاعمال شفیق الجراية وياسین الشنوفي بمقتضى قانون الطوارئ وتم وضعهم تحت الاقامة الجبرية ثم ايداعهم السجن وللاشارة فان المادة 5 من الأمر عدد 49 تنص على أنه "يتعین على السلط الإدارية اتخاذ كل الإجراءات لضمان معیشة ھؤلاء الأشخاص الموضوعین تحت الإقامة الجبرية وعائلاتھم ويتمتع الشخص المعني وعائلته بالرعاية الصحیة وكل المستلزمات المعیشیة التي يتمتع بھا سكان منطقته كما يحظر ممارسة التعذيب ضده أو تسلیط أي معاملات أو عقوبات قاسیة أو مھینة أو غیر إنسانیة علیه أو على عائلته.

وينتهي مفعول الاقامة الجبرية حسب الأمر 49 مادة 11 فانه "ينتھي مفعول التدابیر المتخذة طبقا لأحكام ھذا الأمر بانتھاء حالة الطوارئ".

مفيدة القيزاني

إضافة تعليق جديد