غابت عن المشهد الثقافي والمهرجانات: إليسا تكشف في «فيديو كليب» إصابتها بـالسرطان وعودتها للفن - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 21 أكتوبر 2018

تابعونا على

Oct.
22
2018

غابت عن المشهد الثقافي والمهرجانات: إليسا تكشف في «فيديو كليب» إصابتها بـالسرطان وعودتها للفن

الخميس 9 أوت 2018
نسخة للطباعة
غابت عن المشهد الثقافي والمهرجانات: إليسا تكشف في «فيديو كليب» إصابتها بـالسرطان وعودتها للفن

أصدرت شركة "روتانا" منذ يومين "فيديو كليب" للفنانة اللبنانية إليسا يختلف عن بقية الأغاني المصورة التي سبق أن أنتجتها نفس الجهة ولنفس الفنانة فكان بمثابة صدمة للجمهور العربي بشكل عام ولجمهور ومحبي هذه الفنانة ذات الصيت الكبير من ناحية أخرى.
إذ تناولت هذه الأغنية المصورة القصة الحقيقية لجانب من حياة هذه الفنانة الشخصية، تكشف فيه عن إصابتها بسرطان الثدي، تتمثل في أغنية "إلى كل الي بيحبوني"، ينطلق "الفيديو كليب" بتسجيل لمكالمة هاتفية للفنانة إليسا تعلم فيها بتأثر وهي تبكي عن إصابتها بمرض خطير وهو سرطان الثدي" خاصة أنها لم تتفطن لذلك من قبل بسبب انشغالها بالعمل والتصوير. فكانت حادثة سقوطها على الركح في حفل كانت قد أحيته بتاريخ 3 فيفري الماضي بدبي بمثابة الإنذار الذي وضعها أمام حقيقة وهي أن الاهتمام بالصحة والحياة تبقى من الأولويات التي لا يمكن للمال والشهرة أن تكون بديلا لها.
وتجدر الإشارة إلى أن الفنانة اللبنانية إليسا هي في العقد الرابع من العمر، وصنفتها مجلة "فوربس" الأمريكية عام 2017 من بين أغنى الفنانين في العالم العربي بثروة قدرت بـ43 ،48 مليون دولار. باعتبارها واحدة من أفضل الفنانين مبيعاً في الشرق الأوسط بعد أن باعت أكثر من 30 مليون نسخة من ألبوماتها طوال مسيرتها الفنية.
 وهي تصنف كفنانة الحب والرومنسية والأناقة. وأجرت عديد عمليات التجميل في مستوى الأنف و"الشفاه " فضلا عن جلسات التنحيف وغيرها وفق ما تداولته وسائل الإعلام العربية. وتحصلت في مسيرتها الفنية على العديد من الجوائز والتقديرات، بما في ذلك ثلاثة جوائز الموسيقى العالمية، وست جوائز "الموريكس الذهبية"والموريكس هي جائزة لبنانية سنوية بدأت لأول مرة في 4 جوان في 2000 المخصصة للمبدعين والمتميزين في الفن في لبنان والمنطقة العربية والعالم.
وقد وجد "الفيديو كليب" الأخير تفاعلا كبيرا في مختلف الأوساط العربية تحديدا تعاطفا مع هذه الفنانة التي عرفت بأغانيها العاطفية من نوع "باستناك وأيامي بيك" و"سهرنا يا ليل" و"حالة حب" و"أحلة دنيا" وغيرها من الأغاني الأخرى سواء منها المصورة أو ما أصدرتها في ألبومات.
ويذكر أن إليسا برزت بغيابها عن الساحة الفنية في الفترة الأخيرة وغيابها عن المهرجانات الصيفية في أغلب البلدان العربية باعتبار أنها كانت عنوانا بارزا في المشهد المهرجاناتي العربي بدفع من الشركة المتعاقدة معها. إلا أنها اختارت هذا التوقيت للكشف عن سبب الغياب وعن حقيقة مرضها لكن على طريقتها الفنية بعد أن تضمن الفيديو كليب مقاطع من ومشاهد وصور تكشف ما مرت به من مراحل علاجية بعد صدمة اكتشاف المرض وتضمن الفيديو في نفس الإطار كلاما لها وهي تبكي: "حين قلت للدكتور أنني أموت من الوجع، رد عليّ أنت فتاة مجنونة لديك مرض مميت وانت تتعاملين معه كأنه رشح بسيط وانتهيت منه في يومين".
وتابعت: "أذهب الى الاستديو ومن بعدها أذهب لتلقي العلاج ومن ثم يكون لدي تصوير حلقة مباشرة".
ولئن طمأنت مجبيها في آخر الألبوم بتأكيد تعافيها من المرض وعودتها لممارسة نشاطها الفني، فإنها لم تتخل عن دورها الإنساني الذي كان حاضرا بقوة في اغلب أغانيها وذلك من خلال رسائل الحب  والنصح التي وجهتها لكل متابعيها وللمراة بصفة خاصة.
◗ نزيهة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد