وفاة ابنة الـ3 سنوات بطلق ناري عشوائي بسيدي بوزيد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 8 أوت 2020

تابعونا على

Aug.
8
2020

وفاة ابنة الـ3 سنوات بطلق ناري عشوائي بسيدي بوزيد

الثلاثاء 7 أوت 2018
نسخة للطباعة
وفاة ابنة الـ3 سنوات بطلق ناري عشوائي بسيدي بوزيد

لقيت طفلة لم يتجاوز عمرها ثلاث سنوات حتفها بعد إصابتها بطلق ناري على وجه الخطأ لدى حضورها حفل زفاف بمنطقة «الزعافرية» من ولاية سيدي بوزيد وقد باشرت الوحدات الأمنية بالجهة بعد مراجعة النيابة العمومية بالجهة الأبحاث التحقيقية في الغرض للوقوف عند ملابسات الجريمة التي جدت ولا تزال المساعي حثيثة لإيقاف الجاني الذي تحصن بالفرار.
ووفق ما ذكره الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد حسين الجربي في اتصال مع «الصباح» فان حيثيات الواقعة تتمثل في أن الهالكة البالغة من العمر 3 سنوات كانت متواجدة بحفل زفاف وقد تلقت رصاصة طائشة من بندقية صيد غير مرخص فيها ورغم المحاولات لإسعافها وإنقاذها من خلال نقلها في البداية إلى مستشفى الجهة إلا أنه طلب لاحقا من عائلتها نقلها إلى مستشفى صفاقس حيث خضعت للفحوصات الطبية اللازمة والتي أثبتت أن الرصاصة التي تلقتها الطفلة أصابتها على مستوى الرئة وكانت سببا في وفاتها لاحقا.
ووفق ذات المصدر فان مرتكب الجريمة لا يزال إلى غاية كتابة هذه الأسطر متحصنا بالفرار بعد بلوغه خبر وفاة الطفلة الضحية رغم إذن النيابة العمومية بإيقافه وإجراء الأبحاث القانونية اللازمة.
يشار في نفس السياق إلى أن حادثة مماثلة سجلت يوم الجمعة الفارط بجهة صفاقس تمثلت في تعرض طفلة قاطنة بجهة منزل شاكر ولاية صفاقس بإصابة بطلق ناري من بندقية صيد دون رخصة على مستوى الرأس على وجه الخطأ خلال حفل زفاف.
◗ سعيدة الميساوي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد