ملامح وأخبار - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 19 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
20
2018

ملامح وأخبار

الأحد 29 جويلية 2018
نسخة للطباعة
اضراب عام في المطارات

اضراب عام في المطارات
أفاد أمس كاتب عام الجامعة العامة للنقل التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل منصف بن رمضان في تصريح لـ«الصباح نيوز» أنّه تقرّر تنفيذ إضراب عام بيومين في مختلف المطارات التابعة لديوان الطيران المدني والمطارات.
وقال بن رمضان إنّ الاضراب سيكون يومي 1 و2 أوت القادم بكافة مطارات البلاد بدعوة من الجامعة العامة للنقل.
وأضاف بن رمضان أنّ هذا الإضراب يأتي على خلفيّة عدم تنفيذ وزارة النقل للاتفاق الممضى على إثر اجتماع 18 فيفري الماضي.
وحول المطالب المدرجة بالاتفاق، قال بن رمضان انها «تتعلق أساسا بتحيين 3 منح لن تكون لها انعكاسات مالية، وكذلك استخلاص ديون الديوان المتخلدة بذمة الشركات والتي أثرت سلبا على التوازنات المالية للمؤسسة».
وحمّل بن رمضان مسؤولية ما سينجر عن هذا الاضراب المزمع تنفيذه إلى سلطة الاشراف.

طرد 2770 تلميذا من المعاهد النموذجية
أكد وزير التربية، حاتم بن سالم، على «انه لا مجال للمساومة في منظومة التربية والتعليم باعتبار أن التربية استحقاق وجدارة. تخضع لضوابط وقوانين».
واوضح في تصريح اعلامي خلال إشرافه أمس في صفاقس على الاحتفال بيوم العلم الجهوي، قائلا «إنه أمام ما لوحظ اليوم من رداءة مستفحلة في مؤسسات التربية والتي القت بظلالها على مؤسسات التربية النموذجية لا يمكن التراجع عما تم إقراره والامضاء عليه من قبل سلطة الإشراف بخصوص عدم النزول تحت 15 من 20 كمعدل للدخول للمدارس والمعاهد النموذجية».
وفي السياق ذاته، ذكر وزير التربية انه قد تم تسجيل هذه السنة طرد 2770 تلميذا من المعاهد النموذجية باعتبار أن معدلاتهم لا ترتقي إلى المستوى المطلوب، كما انه تم تسجيل لأول مرة هذه السنة عدم نجاح عدد من التلاميذ الذين غادروا النموذجي في امتحان الباكالوريا داعيا الرأي العام سيما الأولياء والتلاميذ المحتجين على مسألة التزام الوزارة ب15 معدل للدخول إلى المسلك النموذجي إلى ضرورة النظر إلى هذه المسألة باكثر موضوعية وجدية.
وبخصوص استعدادات الوزارة الموسم التربوي الجديد 2018-2019، أكد وزير التربية على انه سيتم الاشتغال بجدية على استراتيجية تكوين المربين ووضع كل ثقل الوزارة على تدريس اللغات وتملكها بالنسبة للتلاميذ.

562 حاجا من ولاية بنزرت
بلغ عدد حجاج ولاية بنزرت المرسمين بصفة نهائية هذا الموسم 562 حاجا وحاجة، وفق ما تمت الاشارة اليه أمس من قبل مصالح الادارة الجهوية للشؤون الدينية بمناسبة فعاليات اليوم الجهوي لحجيج الجهة الذي انتظم بجامع الفتح بمدينة بنزرت.
وقال والي بنزرت محمد قويدر الذي اشرف على فعاليات اليوم الجهوي ان «كل حجاج الجهة تلقوا عن طريق مصالح الادارة الجهوية للشؤون الدينية دروسا تكوينية وتوعوية وإرشادية في كل ما يهم المراحل التي يمر بها قاصد البقاع المقدسة منذ وصوله الى المطار ووصولا للبقاع الكريمة وحتى العودة»، واكد حرص مختلف الهياكل المحلية والجهوية والمركزية على «إنجاح موسم الحج لا سيما المحافظة على سلامة وأمن الحجيج التونسيين».
من جانبه، اشار المدير الجهوي للشؤون الدينية ببنزرت سليم بالشيخ الى أن «هياكل ادارته وبالتعاون مع كل الاطراف ذات العلاقة، اتمت اعداد حجيج الجهة من حيث التكوين الديني والصحي والنفسي وايضا البدني من اجل مساعدتهم على اداء فريضة الحج بنجاح وفي صحة وعافية».
ولاحظ ان»عدد السفرات المبرمجة لحجاج الجهة، قد حدّد بسفرتين ستكون الاولى يوم 31 جويلية متوجهة مباشرة نحو المدينة المنورة، والسفرة الثانية سيكون موعدها يوم 6 أوت باتجاه مكة المكرمة».

مسيرة احتجاجية
نظم عدد من مكونات المجتمع المدني بالهوارية أمس مسيرة احتجاجية جابت وسط المدينة وتوقفت امام مقر المعتمدية، حيث هتف المحتجون برحيل المعتمد ووالية نابل وذلك تعبيرا عن رفضهم لفتح مجرى وادي القرعة بدار علوش باعتبار ما يشكله من خطورة وتهديد بتلويث شاطئ الهوارية.
وبين الناشط في المجتمع المدني حسني بكري في تصريح لـ(وات) ان اهالي الهوارية «نفذوا أمس مسيرة سلمية احتجاجية اطلقوا عليها اسم مسيرة الغضب، للتعبير عن رفضهم لقرار فتح مجرى وادي القرعة وما سيسببه من تلويث لشاطئ الهوارية»، واكد «رفض الاهالي لقرار والية نابل بفتح المجرى وللقرارات التي انبثقت عنها الجلسة الوزارية التي انعقدت امس الجمعة للنظر في ملف وادي القرعة وانعكاساته البيئية».

تنظيم نقاط بيع الاضاحي
 إحكام التصرف في النفايات وتفادي كافة الإشكاليات البيئية وتنظيم العمل وضبط خطة مشتركة بين مختلف الأطراف المتدخلة، ابرز التوصيات التي انبثقت عن جلسة عمل انتظمت بمقر ولاية بن عروس استعدادا لعيد الأضحى المبارك.
ودعا والي بن عروس عبد اللطيف الميساوي، خلال الجلسة التى انتظمت اول امس الى ضرورة «تحديد نقاط البيع المراقبة، والحرص على الحدّ من الانتصاب العشوائي لباعة الأضاحي بالتنسيق مع مصالح الشرطة البلدية».
كما أوصى«بضبط أماكن تجميع الجلود، وإبلاغ المواطنين بمواقع تجميع الفضلات يوم العيد، ودعوة المصالح البلدية إلى اقتناء العدد الكافي من الأكياس، وتكليف مصالح الشرطة البيئية بتوزيعها على المتساكنين، والقيام بحملات تحسيسية وتوعوية للحفاظ على نظافة المحيط وحث الجمعيات البيئية على معاضدة المجهود التحسيسي والاتصال المباشر بالمتساكنين».
وأكد الوالي ضرورة «جرد معدات النظافة المسخرة للغرض، والحرص على صيانتها، وإصلاح المعطب منها، مع ضبط قائمة أعوان الاستمرار، وتحديد برنامج عمل فريق رفع الفضلات خلال يومي العيد، والتنسيق مع مصالح الشرطة والحرس البلدي والتجهيز والفلاحة لتكثيف الرقابة على الطرقات العامّة للحد من ظاهرة إلقاء الفضلات».

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة