رئيس الهيئة التسييرية للاتحاد المنستيري لــ«الصباح»: الوضعية المالية للفريق كارثية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Oct.
23
2019

رئيس الهيئة التسييرية للاتحاد المنستيري لــ«الصباح»: الوضعية المالية للفريق كارثية

الأربعاء 25 جويلية 2018
نسخة للطباعة
رئيس الهيئة التسييرية للاتحاد المنستيري لــ«الصباح»: الوضعية المالية للفريق كارثية

لم يتردد رئيس الهيئة التسييرية للاتحاد المنستيري رفيق التليلي في اللقاء الذي جمعنا به والذي تركزت ابرز محاوره حول المراحل المقطوعة على درب التحضيرات للفريق الاول لكرة القدم وهيكلة فرع كرة السلة الى جانب المستجدات على مستوى اكمال تركيبة الهيئة بعد نيله  للشرعية من قبل المشاركين في الجلسة العامة الخارقة للعادة  في وصف الوضعية المالية التي وجدها في الجمعية بالكارثية  وانها ليست بالصعبة فحسب مثلما اشرنا الى ذلك في عدد سابق  واضاف بانه قد دخل منذ نيله لثقة المنخرطين في تحمل المسؤولية في سباق ضد الساعة من خلال عقد جلسات عمل مارطونية  تمهيدا لاعطاء اشارة الانطلاق في النشاط لفرعي كرة القدم وكرة السلة وتحديد الاختيارات مع العمل على توفير المتطلبات الاولية وايضا في ملازمة مكتب الجمعية الى ساعة متاخرة من الليل بصفة يومية من اجل الاطلاع على مضمون ما توفر لديه من وثائق اولية تخص التصرف المالي والاداري السابق للجمعية  وقد اوضح في هذا  المجال بانه لم يقع الى حد الان اتمام الاجراءات القانونية الخاصة بتسلم المهام من زميله الرئيس السابق احمد البلي وان والي الجهة اكرم السبري والمنذر  مرزوق رئيس البلدية على علم بذلك وفي خصوص مبررات وصفه للوضعية المالية للجمعية التي وجدها بالكارثية قال بان التقرير المالي الذي كان عرض على الجلسة العامة العادية الاخيرة غير واضح بالمرة وان الديون  المسجلة تتجاوز المليار بكثير وان  حجم الخطايا والاحكام المسلطة من قبل الدوائر المعنية لفائدة اللاعبين والمدربين في كرة القدم وعلى سبيل الذكر لا الحصر تتجاوز 600 الف دينار مع اضافة  الواقع المالي في احد الحسابات المالية المفتوحة في احد البنوك والمغلق بدين  الان يتجاوز 700 الف دينارا هذا الى جانب دين  اخر لرئيس الجمعية المنتهية مهامه باكثر من 450 الف دينارا واوضح رفيق التليلي  ان القاسم المشترك للمستحقات  المتخلدة بذمة الجمعية بالنسبة للاعبين هو كونها مبدئيا تتضمن جرايتي شهرين لاغلبهم وان الهيئة الحالية بصدد الحصول على كشوفات من اللاعبين انفسهم حول هذه المستحقات بعد ان تعذر عليها ذلك في الوثائق المتوفرة على ذمتها مشيرا في هذا المجال بان قرارات تاديبية بخطايا مالية قد اتخذت ضد عدد من اللاعبين لم تكسب شرعيتها القانونية من خلال عدم اشعار الجامعة ودون الدخول في تفاصيل اخرى فقد تحدث رفيق التليلي عن الثغرات الادارية الكبرى التي كانت تعيش على وقعها الجمعية مشيرا في هذا المجال بانها كانت تضم ادارتين اضافيتين موازيتين واحدة لكرة القدم والاخرى لكرة السلة
عزوف عن تحمل المسؤولية والعنصر النسائي في الهيئة التسييرية
وعن اكمال تركيبة الهيئة  التسييرية  اوضح رفيق التليلي بان هناك عزوفا عن تحمل المسؤولية لاسباب يطول شرحها وان تركيبة هذه الهيئة التي سيكون قوامها 10 اعضاء ستستكمل بين اليوم والاخر مضيفا بانها ستضم عنصرين نسائيين اما فيما يتعلق بالانتدابات بالنسبة للفريق الاول لكرة القد فقد اكد بان الهيئة لن تدخر اي جهد من اجل انتداب لاعبي الاضافة وفقد الحاجيات بموافقة المدرب لطفي رحيم وانه قد تم تركيز هيئة الاشراف على الاصناف الصغرى وتعيين المدير الفني ومدربي هذه الاصناف التي انطلقت في الاعداد للموسم الجديد  مضيفا بانه وبالنسبة لفرع كرة السلة فقد وقع تعيين المدرب سامي الشاوش في خطة مشرف عام عليه وان هذا الاخير قدوضع برنامج عمله وشرع في القيام بالاتصلات اللازمة من اجل  انتداب الاطار الفني الجديد واللاعبين المزمع ضمهم للفريق الاول  والايام القريبة القادمة ستحمل الرسميات على الواجهتين.
◗ المنصف جقيريم

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة