ملامح وأخبار - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 19 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
20
2018

ملامح وأخبار

الخميس 21 جوان 2018
نسخة للطباعة

الزيادة في الأجور في القطاع الخاص ستتجاوز 6 بالمائة
انعقد أمس اجتماع بين اتحاد الشغل ومنظمة الأعراف في إطار اللجنة المركزية للتفاوض لمواصلة النقاش بخصوص مركزة المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص بعنوان سنة 2018. ووفق ما صرح به الأمين العام المساعد لاتحاد الشغل محمد علي البوغديري فإن المفاوضات الاجتماعية للزيادة في الأجور في القطاع الخاص لسنة 2018 ستتجاوز 6 بالمائة في أجور العاملين وذلك بالاعتماد على نسبة التضخم التي تجاوزت 8 بالمائة ونسبة النمو.

حج 2018.. التخفيض بـ213 دينارا في التسعيرة
أعلن وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم أمس  التخفيض بـ213.506 دينار في تسعيرة الحج لهذه السنة والمحددة بـ11.710 ألف دينار. وقال عظوم في تصريح لوكالة «وات» إن بعثة تونسية توجهت إلىى البقاع المقدسة أواخر شهر رمضان بتكليف من رئيس الجمهورية وتفاوضت مع المسؤولين السعوديين من أجل التخفيض في التسعيرة. وأوضح أن المسؤولين السعوديين استجابوا لطلب تونس، وتم إدخال تخفيضات على عدد من الآداءات ليكون مجموع هذه التخفيضات 213.506 دينار.
ولفت بمناسبة افتتاح الشباك المخصص لإتمام إجراءات السفر الى البقاع المقدسة بولاية تونس إلى أنّ هذا التخفيض كان نتيجة تنازلات قدّمها أصحاب النزل بالمملكة العربية السعودية.. من جانبه قال الرئيس المدير العام لشركة الخدمات الوطنية والإقامات، معز بوجميل إنّ الآداءات التي فرضتها المملكة العربية السعودية كانت محمولة على الحاج التونسي ومدرجة بتسعيرة الحج التي أعلنت عنها وزارة الشؤون الدينية مؤخرا بطريقة مفصّلة.
وأشار إلى أنّه تم الاتصال بأصحاب الفنادق بالمملكة والتفاوض معهم مباشرة مما أدّى إلى تنازلات متفاوتة بالنظر إلى أنّ هذا الأداء الذي فرضته المملكة استحقاق يتطلّب خلاصه.

 انخرام توازن الصناديق الاجتماعية
قال الرئيس الأول لدائرة المحاسبات نجيب القطاري، إن الدائرة ستُقدم خلال هذا العام تقريرا حول الصناديق الإجتماعية للوقوف على أسباب انخرام التوازن المالي. واكد أمس خلال ندوة صحفية، وجود نوع من غياب الحوكمة الرشيدة في التصرف في الصندوق الوطني للحيطة الأجتماعية.

انطلاق الحوار الاستراتيجي التونسي الفرنسي
تم أمس إعطاء إشارة إنطلاق الحوار الإستراتيجي التونسي الفرنسي في المجالات الإقتصادية والتنموية والتي تم توقيعها خلال زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأخيرة إلى بلادنا.
وأفاد وزير التنمية والإستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري أن هذا الحوار الإستراتيجي سيكون حول السياسات العمومية مشيرا إلى أن الوكالة الفرنسية للتنمية ستدعم تونس عن طريق الخبرة وعن طريق الكفاءات وكذلك عن طريق الشبكة التي تمتلكها في أكثر من 100 دولة في العالم. وأضاف أن الحوار سيشمل ثلاثة محاور أساسية وهي التقليص في الفوارق بين الجهات وأيضا الإنتقال الطاقي والإنتقال الإيكولوجي إضافة إلى دعم المؤسسات التونسية كي تتوجه نحو فتح أسواق جديدة وخاصة داخل القارة الإفريقية.
يذكر أن الحوار الإستراتيجي يضم برنامج عمل على مدى ثلاث سنوات بقيمة دعم جملية تقدر بـ1.5 مليار يورو أي حوالي 4.5 مليار دينار.

حملة تحسيسية للتحكم في استهلاك الوقود
أعلن رئيس مصلحة النجاعة الطاقية بقطاع النقل بالوكالة الوطنية للتحكم في الطاقة عبد الحميد القنوني عن انطلاق الحملة التحسيسية للتحكم في الطاقة بالتعاون مع الشركة الوطنية لتوزيع البترول››عجيل››. وأوضح أن هذه الحملة ستمتد إلى غاية 30جوان الجاري مشيرا إلى أن المحطة الأخيرة لعجيل التي ستشملها الحملة بطريق تنيور صفاقس.
وسيتم في اطار هذه الحملة تخصيص يوما لفحص محركات العربات مجانا، لتحسيس سائقي العربات بأهمية الفحص الدوري للمحركات والقيام بعمليات الصيانة وتوخي سياقة رصينة بما يساهم في مزيد التحكم في استهلاك الوقود. 

« أنا يقظ » تدعو البرلمان إلى تعديل مشروع قانون التصريح بالمكاسب
طالبت منظمة «أنا يقظ»، مجلس نواب الشعب، بتعديل مشروع القانون المتعلّق بالتصريح بالمكاسب والمصالح وبمكافحة الإثراء غير المشروع وتضارب المصالح في القطاع العام، بما «يتماشى مع الدستور والقانون المتعلّق بالإبلاغ عن الفساد وحماية المبلّغين والقانون المتعلّق بحقّ النفاذ للمعلومة ».
ودعت المنظمة في بيان نشرته اول امس، تزامنا مع شروع المجلس النيابي النظر في مشروع هذا القانون، إلى أن «يأخذ بعين الاعتبار توصيّات منظمات المجتمع المدني وفي مقدمتها إدراج نشر مضمون التصاريح باستثناء المعطيات التي من الممكن أن تؤثر على حياة المصرّح»، مؤكدة في هذا الإطار على أنّ « الشفافيّة في الحياة العامّة تمرّ وجوبا بنشر التصاريح»،حسب نص البيان.
كما استنكرت منظمة «أنا يقظ » تنصيص مشروع القانون «على تجريم نشر التصاريح بالمكاسب والمصالح بدل الحث على إتاحتها للعموم» كما عبرت عن استغرابها مما اعتبرته « تناقضا» لمضمون مشروع القانون مع كل من القانون المتعلّق بالإبلاغ عن الفساد وحماية المبلّغين والقانون المتعلّق بحقّ النفاذ للمعلومة.

 إحداث هيكل مستقل لقطاع الكهرباء لا يعني خوصصة «الستاغ»
أكدت المديرة العامة للمرصد المتوسطي للطاقة نورالهدى بن جنات علال أن قرار احداث هيكل تعديلي مستقل لقطاع الكهرباء يأتي لدعم مجهود الدولة في الانتقال الطاقي الذي اوصت به المؤسسات الدولية لا سيما البنك العالمي.
وأوضحت ان احداث هيكل جديد للطاقة لا يعني التوجه نحو خوصصة الشركة التونسية للكهرباء والغاز.
وكان وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة خالد قدور أعلن امس عن احداث هيكل تعديلي مستقل لقطاع الكهرباء موفى السنة الحالية.

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة