المرصد السياسي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
14
2018

المرصد السياسي

الأربعاء 30 ماي 2018
نسخة للطباعة
الجيلاني الهمامي: السياسيون في تونس يسيّرون الدولة حسب الموروث القديم..

الجيلاني الهمامي: السياسيون في تونس يسيّرون الدولة حسب الموروث القديم..
قال القيادي بالجبهة الشعبية الجيلاني الهمّامي، أمس، إنّه فوجئ بقرار تعليق العمل بوثيقة قرطاج 2 الذي أعلنت عنه رئاسة الجمهورية أمس، مشيرا إلى أنّ الناطقة الرسمية باسم الرئاسة سعيدة قفراش لم توضّح تفاصيل القرار.
وأضاف الهمامي، أمس على موجات إذاعة «شمس أف أم «، أن «الأزمة السياسية وصلت ذروتها خاصة بعد إعلان الاتحاد العام التونسي للشغل وحزب المسار عدم التزامهما خلال الفترة القادمة بما يحدث»، مشيرا الى انه كان يتوقع ان يكون اجتماع أول أمس اجتماع الحسم في النقطة 64 المتعلقة بتغيير حكومة الشاهد أو الإبقاء عليها.
واعتبر المتحدث أنّ جلسة الاثنين كانت «خاطفة وتميّزت بالانفعالية وردود الفعل.. بين حركة النهضة ونداء تونس، لافتا إلى أن فشل هذا المسار يتعلّق بوثيقة قرطاج كان متوقّعا لأنه منذ البداية «مبني على خنن». وأكّد الهمامي  ان «وثيقة قرطاج 2» انتهت وانه في صورة وجود تفاوض جديد فإنه سيأخذ شكلا مغايرا، موضحا ان تعليق العمل بهذه الوثيقة خطر على البلاد باعتبارها ستدخل في حالة من الضبابية والشلل والتعطل والانتظار، وفق تعبيره.
وتابع «السياسيون في تونس يسيّرون الدولة حسب الموروث القديم ويتّفقون على كل المسائل الاقتصادية.. ولكن الخلافات تهب عند توزيع الكراسي وتقسيم الكعكة»، مؤكدا ان السياسيين ندموا على الحبيب الصيد و»يقدمو في صوابعهم» بسبب خطئهم الفادح بعد إقالته.

عماد الخميري: النهضة لا ترى مصلحة في تغيير الحكومة
قال الناطق الرسمي باسم حركة النهضة عماد الخميري «ان النهضة بذلت جهدا في إطار الحوار داخل وثيقة قرطاج سواء على مستوى لجنة الخبراء أو ندوة الرؤساء من أجل إيجاد قواسم مشتركة بين الأطراف السياسية المتحاورة.»
وأوضح أنه تم التوافق على أكثر من 63 نقطة متعلقة بإجراءات مهمة لطرق باب الإصلاحات الكبرى ومعالجة إشكالات الحكومة في التنفيذ وبقي الاختلاف الوحيد حول النقطة 64 والتي تتعلق بالهندسة السياسية لم يتم الاتفاق حولها.
وأضاف في حوار لـ»جوهرة اف ام» أن الاختلاف بين رأي النهضة التي لا ترى مصلحة من تغيير حذري للحكومة في هذا الظرف بالذات مراعاة للمصلحة الوطنية وبين بقية الأطراف التي تريد تغيير حكومي شامل»، مؤكدا أن الحوار الذي تم تعليقه أمس وقتيا سيستأنف وسيستمر لأن لا خيار أمام الأطراف السياسية إلا الحوار.

عماد الدايمي: رئيس الجمهورية غير معني باستقرار البلاد بقدر ما هو معني بحظوظ ابنه
اعتبر عماد الدايمي أن تعليق العمل بوثيقة قرطاج 2 «دليل على الارتجال واللامسؤولية في قرارات منظومة الحكم وارتهان مصلحة البلاد في اعتبارات شخصية وتموقع لانتخابات 2019».
وقال في تصريح إذاعي «واضح جدا أن رئيس الجمهورية غير معني باستقرار البلاد وإخراجها من أزمتها بقدر ما هو معني بضمان حظوظ ابنه في الترشح للانتخابات القادمة».
وأضاف الدايمي «دخلنا أزمة عميقة.. أزمة حكم وكل الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج يتحمّلون المسؤولية».
◗ رصد: جهاد

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة