النجم الساحلي ـ زيسكو الزمبي (س 20.00): الانتصار لامتصاص غضب الأنصار - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 24 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
25
2018

النجم الساحلي ـ زيسكو الزمبي (س 20.00): الانتصار لامتصاص غضب الأنصار

الأربعاء 16 ماي 2018
نسخة للطباعة
سيف غزال: خسارة الأحد الموجعة لا يطفئها إلا الفوز الباهر اليوم
النجم الساحلي ـ زيسكو الزمبي (س 20.00): الانتصار لامتصاص غضب الأنصار

بعد التعادل الايجابي الحاصل خارج سوسة امام «بلاتو يونايتد النيجيري» ضمن الجولة الاولى من دوري المجموعات لكأس رابطة الابطال الافريقية، يستضيف النجم الساحلي انطلاقا من الثامنة من مساء اليوم الاربعاء فريق «زيسكو يونايتد الزمبي» في اطار الجولة الثانية من نفس المجموعة التي تساوت الفرق الاربعة فيها في المواجهتين السابقين بالتعادل المحقق بينها.. وتشاء الصدف ان يكون لقاء الليلة بعد 3 ايام فقط من نهائي كأس تونس ونكسة الرباعية التي تركت بصماتها المؤلمة في قلوب الاحباء.. لكل هذه الاعتبارات ستكون مقابلة اولمبي سوسة هذه الليلة مناسبة للتدارك واستعادة الثقة في الفريق وتشجيع الاطار الفني واللاعبين ومؤازرة المسؤولين المباشرين وذلك من خلال فتح صفحات جديدة تعيد للفريق بريقه المقنع واشعاعه المعهود.. وسيعول الاطار الفني على العناصر الموجودة ضمن المسجلين في القائمة الافريقية مما سيجعل التشكيلة محافظة على نفس الاسماء تقريبا مع امكانية حصول تغييرات صلب بعض المراكز او منح الثقة لعناصر تعودت ان تكون ضمن القائمة البديلة، المهم ان خير الدين مضوي سيحسن اختيار اللاعبين القادرين على فرض الذات واتباع النسق مع التركيز على توخي الثالوث التكتيكي المألوف والمتمثل في الحصانة الدفاعية قصد الحفاظ على عذارة الشباك رفعا لمعنويات الحارس اشرف كرير بعد قبوله امام النادي الافريقي رباعية كاملة.. ومع الدفاع الحصين سنجد وسط الميدان المتحرك القادر على تجنب خطأ الفينال المتمثل في ترك مساحات شاغرة مكنت المنافس من التحرك والتهديف، والعنصر المهم الثالث هو الهجوم الفعال عبر التعويل على 3 عناصر متقدمة دفعة واحدة يكون الشرميطي رأس الحربة الفاعل بينهم مع امكانية اقحام المصري عمرو مرعي منذ البداية الى جانب التعويل على سليم بن بلقاسم وايمن الصفاقسي اللذين لم يأخذا لحد الان حظها كاملا اذ كانت بعض الاسماء «باز» في كل لقاء مهما كان اسم المنافس واهمية المقابلة مثلما حصل مساء الاحد الماضي امام النادي الافريقي..
التشكيلة المحتملة للنجم:
أشرف كرير ـ وجدي كشريدة ـ غازي عبد الرزاق ـ رامي البدوي ـ عمار الجمل ـ محمد المثناني ـ حمزة لحمر ـ ايمن الطرابلسي ـ ايهاب المساكني (سليم بن بلقاسم) ـ الخليل بانقورا ـ امين الشرميطي (عمرو مرعي).
طاقم تحكيم جزائري بقيادة مهدي عبيد الشارف
بعد ان وقع الاختيار خلال الجولة السابقة على حكم مغربي هو رضوان حياد يواصل الاتحاد الافريقي لكرة القدم التعويل على التحكيم المغاربي (الشمال افريقي) ليدير الجزائري مهدي عبيد الشارف لقاء هذه الامسية الليلية.. عن هذا الحكم قال الدولي والمختص في التحليل مكرم اللقام: «انه ذو تجربة طويلة وخبرة عميقة، ادار عديد اللقاءات المهمة في الجزائر وفي مختلف المنافسات الافريقية، حازم وجدي ولا يعترف بالحسابات المسبقة لذا لا خوف من تحكيمه».
◗ بشير الحداد

تحدث سيف غزال المدافع ومساعد المدرب السابق للنجم الساحلي عن مباراة اليوم فقال:
* النجم امام ماراطون متواصل من اللقاءات المهمة.. كيف ترى ذلك؟
- تلك طبيعة الالتزامات، ونحن متعودون بذلك ودائما نكون في الموعد مهما تتالت اللقاءات لان ذلك من شيم الفرق الكبرى..
* لكنه بدا في اللقاءات الاخيرة غير محافظ على عطائه المعهود ونتائجه المألوفة؟
ـ مثل هذه الوضعية قد تمر بها كل الفرق، صحيح ان النجم خسر امام اتحاد بن قردان المقابلة التي تضمن له المقعد الثاني وهي مهمة جدا، كما فرط في كأس تونس برباعية غير مستساغة واداء غير مقنع، ومن واجبه الان، واليوم خصيصا التدارك لامتصاص غضب الاحباء ومسح اثار الخيبة المرة
* وكيف ترى المنافس الزمبي اليوم؟
ـ هو فريق تنقصه الخبرة التي يكتسبها النجم، كما انه في مرتبة متوسطة ضمن البطولة الزمبية (المرتبة الثامنة) فضلا عن تواضع حضوره البارز في دور المجموعات والمربع الذهبي، لذا لا نرى انه يشكل عقبة كأداء امام انتصار مرغوب من طرف النجم.
* وماهو المطلوب وانت صاحب الخبرة كلاعب وممرن في النجم، وكيف يجب ان يتصرف الممرن فنيا؟
ـ امام المدرب خير الدين مضوي حتمية الانصار في مثل هذه المواجهات مما يتم عليه التهديف المبكر للاطمئنان على النتيجة دون ارهاق كبير للاعبين المتعبين بدنيا ونفسيا، وبما ان الغاية لا تكمن فقط عن الفوز وانما في امتصاص غضب الجماهير فان ما سيقدم من عطاء رفيع في هذا اللقاء سيكون علامة مضيئة امام ازالة اثار النكسة الموجعة التي وقعت مساء الاحد في نهائي الكأس.
◗ بشير الحداد

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة