يوم الإضراب العام بجلمة: اتفاق بإيقاف ضخ الماء من بئر السوائيبية.. وتحديد جلسة تفاوض مع الأهالي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 21 ماي 2018

تابعونا على

May.
21
2018

يوم الإضراب العام بجلمة: اتفاق بإيقاف ضخ الماء من بئر السوائيبية.. وتحديد جلسة تفاوض مع الأهالي

الأربعاء 16 ماي 2018
نسخة للطباعة

عاشت معتمدية جلمة امس على وقع الاضراب العام الذي دعا اليه الاتحاد المحلي للشغل بالجهة احتجاجا على ما اسموه بالاستعمال المفرط للقوة من قبل الوحدات الامنية ضد المحتجين على خلفية مشكل ربط بئر السوايبية بشبكة الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه بالقوة العامة.
وقد بدت شوارع وانهج المدينة صباح امس خالية تماما من حركة المرور بسبب بقايا الحجارة والاطارات المطاطية المشتعلة وحاويات القمامة المتناثرة في كافة ارجاء المدينة علما وان المواجهات قد تواصلت الى ساعة متاخرة من ليلة أول أمس واسفرت عن اصابة 29 من المواطنين نقل احدهم الى مستشفى سهلول بمدينة سوسة بعد تعكر حالته الصحية و10 امنيين حسب مصادر طبية.
هذا وقد اغلقت كافة المؤسسات والادارات الحكومية ابوابها اين تمركزت قوات الجيش امام مداخلها. كما تعطلت الدروس في كافة المؤسسات التربوية ولم يستثنى من ذلك سوى عدد من المخابز والصيدليات.
وتوافدت الحشود من الاهالي وممثلي الاحزاب والنقابات والجمعيات منذ الصباح الباكر على مقر الاتحاد المحلي للشغل بالجهة ليخرجوا في مسيرة حاشدة توجهت الى البئر المذكورة الكائنة بالمدخل الجنوبي للمدينة اين كان متمركزا عدد هام من الامنيين. وبعد مناوشات بين الطرفين تعالت خلالها اصوات المحتجين المطالبة بايقاف ضخ الماء تجددت المواجهات التي استعملت فيها القنابل المسيلة للدموع بكثافة لتتراجع عقبها القوات الامنية وتنسحب.
وفي حدود الساعة العاشرة والنصف صباحا تحولت جل تلك الحشود الى مقر الاتحاد المحلي للشغل بالجهة أين سجل حضور الهياكل النقابية المحلية والجهوية التي دعت الى التهدئة وإيجاد الحلول الكفيلة لهذا الإشكال.
وفي تصريحه لجريدة «الصباح» أكد محمد الأزهر قمودي الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد انه وبعد اتصالات مع الكاتب العام المساعد المسؤول عن الإدارة والمالية بالمركزية النقابية ووالي الجهة ووزير الفلاحة تم الاتفاق على إيقاف ضخ الماء وتحديد جلسة تفاوضية في الغرض.
ومن جانبه ندد حمة الهمامي الذي زار الجهة أمس صحبة وفد عن الجبهة الشعبية بما اسماه بالقمع الوحشي المسلط على أهالي جلمة الذين طالبوا بتزويدهم بالماء النابع من أراضيهم لا غير حسب تعبيره.
◗ الكحولي

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة