بالمناسبة: سيخيبون أمل العدميين دعاة المقاطعة.. التونسيون ينتخبون اليوم ممثليهم في المجالس البلدية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 24 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
25
2018

بالمناسبة: سيخيبون أمل العدميين دعاة المقاطعة.. التونسيون ينتخبون اليوم ممثليهم في المجالس البلدية

الأحد 6 ماي 2018
نسخة للطباعة
بالمناسبة: سيخيبون أمل العدميين دعاة المقاطعة.. التونسيون ينتخبون اليوم ممثليهم في المجالس البلدية

بعد سنوات عديدة من الانتظار، يصطف التونسيون اليوم أمام أكثر من 11 الف مكتب اقتراع لانتخاب ممثليهم في مجالس 350 بلدية تغطي كامل تراب الجمهورية.
ورغم الدعوات المحمومة لمقاطعة هذه الانتخابات بتعلة أن المنظومة السياسية التي حكمت البلاد منذ هروب الرئيس المخلوع فاشلة، سيثبت التونسيون لكل العالم هذا اليوم أنهم أوفياء للثورة ولشهدائها وأنهم يؤمنون بالديمقراطية، وأن المنظومة ان كانت فعلا فاشلة سيغيرونها بالصناديق لا بالاستقالة والجلوس على الربوة، وسيؤكدون مرة أخرى أنهم لا يتنازلون البتة عن ممارسة حقهم الدستوري في انتخاب من يرونه مناسبا انتخابا حرا نزيها شفافا. وثأرا لآبائهم واجدادهم الذين اكتووا طيلة عقود بتزييف ارادتهم  سيتسابق شباب تونس وأملها وقرة عينها منذ الصباح الباكر كالتلاميذ النجباء نحو أبواب المدارس الابتدائية التي ستحتضن هذا الامتحان الديمقراطي المحلي الأول في تاريخ البلاد، وسيلتقطون بمنتهى الفخر والاعتزاز صورا لأصابعهم المغموسة في الحبر الانتخابي لتزدان بها مواقع التواصل الاجتماعي.
وستثبت نساء البلاد مرة أخرى انهن «نساء ونصف»، وستخيبن ظنون النكبة السياسية التي اعتبرتهن مكملات ومشطوبات وديكورات لتزيين المحافل وستؤكدن أنهن مواطنات متساويات مع المواطنين في الحقوق والواجبات.
وسيخرج ذوي الحاجيات الخصوصية مبتهجين لمشاركة الوطن فرحته وسيتوجهون نحو مراكز الاقتراع التي وفرت لهم كل الظروف المناسبة للقيام بواجبهم الانتخابي بكل حرية.
وسيتجمع نشطاء المجتمع المدني وممثلي وسائل الاعلام الوطنية والاجنبية امام هذه المراكز قبل فتحها لمراقبة امتحان الانتخابات البلدية عن كثب.. امتحان تجاوز عدد المسجلين لاجتيازه خمسة ملايين وثلاثمائة ألف ناخب أما عدد القائمات المترشحة فبلغ 2074 قائمة.
◗ بوهلال

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة