وليد الهيشري لـ«الصباح الأسبوعي»: هذا ما جناه المنتخب من تربص قطر - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 21 ماي 2018

تابعونا على

May.
22
2018

وليد الهيشري لـ«الصباح الأسبوعي»: هذا ما جناه المنتخب من تربص قطر

الاثنين 12 فيفري 2018
نسخة للطباعة
الهجرة الجماعية إلى السعودية هذه أسبابها - لقب البطولة لم يحسم وللترجي 3 محطات عسيرة - الهزيمة برباعية أمام الافريقي لم تحصل في ظروف عادية - سنذهب بعيدا في الكاس.. ولا نخشى النادي الصفاقسي
وليد الهيشري لـ«الصباح الأسبوعي»: هذا ما جناه المنتخب من تربص قطر

يعتبر اتحاد المنستير  المحطة الاحترافية المحلية السادسة للمدافع الخلوق وليد الهيشري والتاسعة في مسيرته الرياضية باعتبار رحلته خارج الحدود في روسيا وليبيا وكازاخستان وقد اقترنت السنة الاولى  من الرحلة الحالية بمساهمته الايجابية في اعادة الفريق الى قسم النخبة  في حين تمثل الحدث  الثاني  في انضمامه الى عائلة الاباء  خلال ذات الموسم مع استقباله لمولوده الاول وهو « يوسف» الذي بلغ الان سنة من عمره ...  وليد الهيشري جاء الى الاتحاد وهو حامل في رصيده التتويجي 5 بطولات وطنية الى جانب كاس تونس وكاس رابطة الابطال الافريقية ..اما لقب البطولة الوحيد خارج الحدود  فقد احرزه مع اهلي طرابلس الليبي علما بان الفرق الاخرى التي لعب في صفوفها هي النادي البنزرتي ومستقبل المرسى وطنيا وفريق روسي اضافة الى رحلة 6 اشهر في فريق «اف- سي» الكازاخستاني.. اما مسيرته مع المنتخب الوطني فقد تضمنت تتويجا بلقب « الشان « لسنة 2011 مع  المشاركة ايضا في دورة « الكان» لسنة 2013 .

 مع هذا اللاعب الذي يحظى باحترام الجميع في الاوساط الاتحادية  كان لنا معه  الحوار التالي:

للاتحاد  المنستيري محصول ايجابي هذا الموسم  رغم الهزيمتين أمام الافريقي و الشبيبة في مرحلة الاياب ؟

اعتقد ان ذلك يعود بدرجة اولى الى ارضية التجاوب الحاصل بين الاطار الفني واللاعبين والاجواء العائلية التي نعيش على وقعها ..هناك شعور بالمسؤولية  لدى الجميع من اجل مواصلة تأكيد  الوجه الذي رافقنا في المرحلة الاولى والذي شكل من خلاله الفريق مفاجأة الموسم رغم حداثة العهد بالعودة الى قسم النخبة  وقد تحول ذلك التألق الى مسؤولية ..كل الاطراف  اصبحت  مدعوة لانجاز المطلوب منها من اجل المواصلة على نفس الدرب كما ان وقفة الهيئة  الى جانب ومساندة الاحباء قد كان لهما دورهما في تامين هذه النتائج رغم الهزيمة الأخيرة أمام الشبيبة.

  وماذا عن الهدف المنشود الان؟

الانتماء الى مجموعة اعلى الترتيب اصبح يفرض علينا عدم التفريط في الموقع الحالي بل انه سيكون بمثابة الحافز من اجل مزيد التقدم مع اتساع   دائرة  الطموحات والهدف المنشود سيكون الفوز بإحدى المراتب الاولى والتي قد تمنح الفريق امكانية الترشح لأول مرة في احدى المسابقتين الافريقيتين.

واجهتم 3 فرق من «كبار» البطولة  .. الحصاد بلغ 4 نقاط والهزيمة امام الافريقي كادت ان تبعثر مخلفاتها اوراق الملاحقة بالنسبة اليكم؟

فعلا وهو حصاد ايجابي في اعتقادي وقد تضمن انتصارا امام النادي الصفاقسي  ثم هزيمة في مباراتنا امام النادي الافريقي والاقصاء المسجل في صفوفنا مع مغادرتي الاضطرارية بداعي الاصابة قد  رجحا الكفة لفائدة الافارقة ومن حسن حظنا اننا نجحنا في طي مخلفات تلك الهزيمة الثقيلة وغير المنتظرة(4-1) بسرعة من خلال التعادل امام النجم الساحلي في سوسة وقد كانت تلك النتيجة امام منافس يفوقنا خبرة وامكانيات فوق الورق وراء التأكيد الفوري لتلك العودة من خلال استغلالنا لظهورنا الثاني  داخل القواعد على الوجه الايجابي و فوزنا امام الملعب التونسي مع نيلي لشرف تسجيل هدفي الاول في الموسم .. وعلينا الان تدارك هزيمة القيروان بسرعة حتى ندرك هدفنا المنشود.

هل ترى ان متصدر الطليعة الترجي و بالفارق الحالي  بـ8 نقاط الفاصل بينه وبين وملاحقيه  كافيا لإحرازه بصفة مبكرة على لقب البطولة؟

لا  اعتقد ذلك ..فالترجي ستكون له 3 مقابلات متتالية القاسم المشترك  لمنافسيه من خلالها  هو الرغبة في الانتصار لغايات مختلفة واعني بذلك النجم الساحلي ثم النادي الافريقي قبل النزول في ضيافتنا  ولذلك فاني ارى ان السباق من اجل التتويج لا يزال مفتوحا.

  وسباق الكاس ؟

التغيير الذي ادخل على برنامج الكاس الى جانب اجراء مقابلتي نصف النهائي والنهائي قبل الدخول في رحلة الاعداد لمونديال روسيا كان صائبا في اعتقادي وباعتبار ان هذا السباق يدخل ضمن اهداف وطموحات الفريق فإننا سنعمل على الذهاب بعيدا فيه بداية من استغلال عدة عوامل تخدم لفائدتنا في مقابلة الدور ثمن  النهائي امام ضيفنا النادي الصفاقسي الذي نعرفه جيدا ويعرفنا وكان ضيفنا الاول في الجولة الافتتاحية لرحلة الاياب والذي انتصرنا عليه وسنقرأ حسابا في المباراة المنتظرة لردة فعل محتملة  من اجل عدم التفريط في فرصة قطع الخطوة الموالية في السباق.

الاتحاد المنستيري اقتصر على انتداب وحيد في المركاتو مقابل التفريط في هدافه الاول هشام السيفي الذي تحول الى السعودية..فما رأيك؟.

السيفي له وزنه وساعدنا في مرحلة الذهاب و رئيس الجمعية احمد البلي كان صرح بان الهيئة قد نزلت عند رغبة اللاعب ومن جانبي أقول « ربي اوجهو خير» .. اما بالنسبة إلى تعويضه فهناك 3 لاعبين مؤهلين وهم :انان البينيني وزياد السوسي وعلاء بن رمضان ..التنافس بينهم يبقى مفتوحا  والكلمة الاخيرة للمدرب .

وما رايك حول الهجرة الجماعية لأبرز لاعبينا الى البطولة السعودية ؟

هي اختيارات واستجابة فورية لعروض جاءت بسرعة من الفرق السعودية ..في مضمونها رغبة لتحسين  وضعيتهم المالية وهو امر طبيعي في عالم الاحتراف واعتقد ان مستوى البطولة السعودية طيب  ومتقارب مع بطولتنا الا ان الاهم  من كل ذلك هو ان تحافظ العناصر المنتمية للمنتخب على مستواها حتى يكونوا في الموعد تزامنا مع انطلاقة مرحلة التحضيرات لمونديال روسيا.

كنت ضمن تركيبة منتخب المحليين في تربصهم الاعدادي الاول للمونديال  الاخير بقطر.. فما حكمك عليه؟

حصلت الاستفادة الكبرى من الناحية البدنية وقد ظهر ذلك جليا على اداء اللاعبين في الجولات الاخيرة من سباق البطولة من خلال الاداء الجيد الذي رافقهم مع فرقهم ... كما ان عامل  اللحمة والتجاوب بين كل اللاعبين قد تدعم بصفة كبيرة وهذا بالإضافة  الى ما كسبناه على مستوى الواقع الصحي  من خلال الكشوف الطبية العميقة التي خضع لها اللاعبون في مركز اسباير المتطور جدا.

 كيف ترى حظوظنا في مونديال روسيا؟

واقعيا مجموعتنا صعبة وبالرغم من ذلك فان الحظوظ  بين كل المنتخبات تعد متساوية وتكفي الاطاحة بأحد المنتخبين الانقليزي او البلجيكي للتعلق بآمال المرور للدور الثاني الذي سيكون انجازا تاريخيا بدون شك .

  ماذا تقول لأحباء الاتحاد في نهاية هذه المصافحة؟.

شكرا لكم على دعمكم اللا مشروط  لنا واقول لكم ان ما تفكرون فيه هو محل تفكيرنا كذلك.. سنعمل على اسعادكم بالمرتبة التي تستجيب لطموحاتكم واطلب منكم مواصلة دعمكم لنا .

المنصف جقيريم

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة