بعد مقاطعة اتحاد الشغل و«إجابة» لمؤتمر إصلاح منظومة التعليم العالي.. خلبوس يدعو إلى عدم التركيز على مواقف من اختاروا سياسة الكراسي الفارغة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 15 ديسمبر 2017

تابعونا على

Dec.
16
2017

بعد مقاطعة اتحاد الشغل و«إجابة» لمؤتمر إصلاح منظومة التعليم العالي.. خلبوس يدعو إلى عدم التركيز على مواقف من اختاروا سياسة الكراسي الفارغة

الأحد 3 ديسمبر 2017
نسخة للطباعة
بعد مقاطعة اتحاد الشغل و«إجابة» لمؤتمر إصلاح منظومة التعليم العالي.. خلبوس يدعو إلى عدم التركيز على مواقف من اختاروا سياسة الكراسي الفارغة

دعا وزير التعليم العالي والبحث العلمي، سليم خلبوس، في افتتاح المؤتمر الوطني لتفعيل إصلاح منظومة التعليم العالي والبحث العلمي، الذي انطلقت أشغاله، صباح أمس، في الحمامامات، تعقيبا على مقاطعة الاتحاد العام التونسي للشغل واتحاد الاساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين «اجابة» لاعمال المؤتمر، إلى عدم التركيز على مواقف من «اختاروا سياسة الكراسي الفارغة»، وذلك في ظل حضور ما لا يقل عن 1200 مشارك بين ممثلين لمختلف المؤسسات الجامعية والبحثية التونسية ولعديد الهيئات والجمعيات.

وقال إن المؤتمر سيتولى، في إطار 26 ورشة عمل، تحديد أولويات إصلاح منظومة التعليم العالي والبحث العلمي في تونس الذي انطلق منذ قرابة السنة في اطار مقاربة تشاركية، معتبرا غياب نقابة واحدة من بين 5 نقابات شاركت، على حد قوله، في كل لجان الاصلاح لا يعطل عمل المؤتمر، خاصة وأن الاتحاد العام التونسي للشغل وهو الاكثر تمثيلية عضو قار في كل اللجان العشرة التي عملت على مشروع الاصلاح.

وبين، في السياق ذاته، أن مخرجات المؤتمر والتي ستتوج أعمال اللجان ملزمة، برأيه، لمختلف النقابات التي شاركت في مشروع الاصلاح ووقعت على مختلف محاضر اعمال اللجان، مؤكدا على ضرورة الوعي بان إصلاح منظومة التعليم العالي والبحث العلمي مشغل وطني ومسؤولية وطنية، وليست حكرا على أي كان باعتبار أهمية القطاع في بناء تونس الجديدة.

وشدد وزير التعليم العالي على أن « التشاركية خيار لا رجعة فيه بالنسبة للوزارة وحتى بالنسبة لمن اختاروا «الغياب»، بحسب ما قال، موضحا أنه سيتم غدا الاحد خلال مؤتمر صحفي الاعلان عن مخرجات المسار الاصلاحي، وهي مخرجات متفق عليها لتصبح قرارات نهائية يتم إعداد نصوصها القانونية لتدخل مباشرة طور التطبيق، أما بخصوص المواضيع الشائكة على غرار الخارطة الجامعية فستعرض في شكل جديد للتشارك والحوار بشانها، على حد قول الوزير.

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة