بعد تدخل الأمين العام لاتحاد الشغل: تأجيل إضراب «الستاغ» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 24 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
25
2018

بعد تدخل الأمين العام لاتحاد الشغل: تأجيل إضراب «الستاغ»

الثلاثاء 28 نوفمبر 2017
نسخة للطباعة
بعد تدخل الأمين العام لاتحاد الشغل: تأجيل إضراب «الستاغ»

أعلنت  الجامعة العامة للكهرباء والغاز التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل، امس عقب انعقاد هيئتها الادارية القطاعية تأجيل الإضراب العام الذي كان مقررا اليوم وغدا، إلى وقت لاحق سيقع تحديده من قبل الهياكل النقابية للقطاع.

يذكر أن الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي كان قد تحول عقب لقائه بيوسف الشاهد أمس، إلى مقر انعقاد الهيئة الإدارية القطاعية للكهرباء والغاز حيث أكد للمجتمعين انه لا مجال للتفويت في المؤسسات العمومية.

في هذا السياق أكد الكاتب العام لجامعة  الكهرباء والغاز  عبد القادر الجلاصي في تصريح لـ«الصباح» ان تأجيل الإضراب يأتي في إطار حرص الطرف النقابي على المصلحة العامة، وكبادرة حسن نية من قبلنا، وأشار محدثنا إلى  ان الإضراب يبقى قائما إلى حين ايفاء الحكومة بتعهداتها والالتزام بعدم  التفويت في الشركة التي تمر بصعوبات مالية واقتصادية حيث  وصلت المديونية فيها الى ما يناهز  1000 مليار  من بينهـــا  62 % ديون  متخلدة لدى القطاع العمومي و38 % لدى الخواص،  وعلى الحكومة تحمل مسؤوليتها كاملة في مسألة تسديد الديون المتخلدة لدى القطاع العام ووضع خطة عملية مستعدون للمساهمة في إنجازها حتى تستعيد الشركة عافيتها، على حد وصفه.

وأضاف محدثنا قائلا : «للخروج من الأزمة،  الطرف الحكومي اليوم مطالب بصرف مستحقات الدعم للشركة ابتداء من 2015، والالتزام بخلاص الديون المتخلدة بذمة الإدارات والمنشآت العمومية قبل نهاية العام الحالي، العودة إلى طريقة شراء الغاز المعتمدة قبل جانفي 2015 وخاصة مراجعة عقود شراء الغاز، وفتح تحقيقات في الصفقات المشبوهة على غرار مشروع تزويد جربة وجرجيس بالغاز الطبيعي، إضافة إلى العديد من الحلول التي سبق وأن طرحناها على الطرف الحكومي كبادرة حسن نية من طرفنا في محاولة لإنقاذ الشركة التونسية للكهرباء والغاز».

على صعيد متصل شدد الكاتب العام لجامعة الكهرباء على تمسك الطرف النقابي بجملة المطالب الواردة في اللائحة المهنية الأخيرة، والتي تتطلب تفاعلا إيجابيا من الحكومة بعيدا عن المساس بالصبغة العمومية للشركة،  مقابل استعدادنا الدائم للحوار والمساهمة في اقتراح الحلول المناسبة، وفق تعبيره.

وجيه الوافي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة