اقتصاد العالم في أسبوع - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 24 جوان 2018

تابعونا على

Jun.
25
2018

اقتصاد العالم في أسبوع

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
نسخة للطباعة

أحداث السعودية تهز أداء الأسواق في المنطقة 

لا تزال التحقيقات في ملفات فساد كبرى داخل المملكة العربية السعودية تلقي بظلالها على أداء الأسواق في المنطقة بشكل عام، وخصوصا في الوقت الذي تتركز فيه مخاوف من سحب مستثمرين سعوديين لأموالهم من أسواق إقليمية على خلفية هذه القضية بالإضافة إلى التوترات الجيوسياسية الواضحة في المنطقة. 

وقال طارق قاقيش، رئيس إدارة الأصول بـ»ميناكورب» في دبي إن: «الأسواق تقاد في الوقت الحالي عبر التوترات الجيوسياسية الحالية في المنطقة، وهذا الأمر يدفع المستثمرين إلى حالة من الإرباك.»

وفيما يتعلق بالنظرة المستقبلية على المدى القصير، أوضح قاقيش:»إن التوقعات تشير إلى بقاء الأسواق بحالة تقلب مستمر نظرا إلى حالة الشكوك المحيطة..»

ويشار إلى أن سوق الأسهم في دبي، والتي تعتبر أكثر الأسواق نشاطا في منطقة الخليج، شهدت خسائر توالت هذه أيام منهية الأسبوع على تراجع بلغت نسبته 5 في المائة، برزت فيه تراجع أسهم شركة إعمار مطور برج خليفة (أعلى برج في العالم) بنسبة 6 في المائة، في حين تراجعت أسهم شركة داماك التي بنت ملعب الغولف الذي حمل اسم ترامب، بنسبة 8 في المائة. 

«برودكوم» تعرض 130 مليار دولار لشراء «كوالكوم»

قد يجسّد الدمـــج بين شبكات الاتصالات اللاسلكية والـ «واي فاي»، ثاني أكبر صفقة في تاريخ الشركات الأمريكية، إذ عرضت شركة «Broadcom» مناقصة بقيمة 130 مليار دولار لشراء شركة»Qualcomm»، وإن تمت هذه الصفقة بالفعل، فإنها ستكمّل دور الشركتين سوياً. وصنعت «Qualcomm» اسمها عند اختراعها لشبكتي الجيل الثاني «2G « والجيل الثالث «3G» من تكنولوجيا الإنترنت اللاسلكي المستخدمة من قبل الشركتين الأمريكيتين «Verizon» و»Sprint»، والآن ترتكز معظم مبيعاتها على شرائح المعالجة المخصصة لهواتف الموبايل لتصبح بمثابة الأدمغة للهواتف الذكية وأبراج الراديو التي تسمح بتسيير اتصالات الراديو. وتقوم «Broadcom» بصنع الشرائح المخصصة لاتصالات الإنترنت السلكية، من بينها أجهزة المودم وشبكات الوايف اي ونقاط اتصال الشبكات والراوتر. 

 

جيف بيزوس يبيع 1.1 مليار دولار من حصته بأمازون

باع أغنى رجل في العالم حاليا أكثر من مليار دولار من أسهمه. إذ أعلن مؤسس شركة أمازون، جيف بيزوس، عن بيع مليون سهم بشركته بقيمة 1.097.803.365 دولارا.

ولم يتضح فوراً كيفية صرف بيزوس لهذا المبلغ الطائل، إلا أنها ليست المرة الأولى التي يقوم فيها بهذه الخطوة، فقد باع أكثر من مليون سهم في ماي الماضي، وقام بعملية بيع مماثلة في اوت عام 2016. ورغم عملية البيع الأخيرة، فلا يزال بيزوس صاحب 16 في المائة من أسهم «أمازون»، التي أسسها عام 1994.

وهذه الثروة الطائلة ساهمت بتربع بيزوس على عرش أغنى رجل بالعالم متجاوزاً بثروته مؤسس شركة «مايكروسوفت» بيل غيتش»، وفقاً لمؤشر «Bloomberg Billionaire Index».

 

هل سنودع تصميم «سناب تشات»؟

«أعلنت المسؤولة عن تطبيق «سناب تشات» بأنها تخطط لإعادة تصميم وسيلة التواصل الاجتماعي لتسهيل استخدامها، بالأخص مع صراع الشركة للحفاظ على نمو بأعداد مستخدميها. وأشار المدير التنفيذي للشركة، إيفان سبيغل إلى أن التغيير سيؤدي إلى «اضطراب» في أعمال «Snap» على المدى القصير، مضيفاً قوله:»لا نعلم بعد كيفية تصرف مستخدمينا بهذا التغيير عند بدئهم استخدام النسخة المعدّلة.»

ولم توفر الشركة جدولاً زمنياً لوقوع هذا التغيير، وسيتمحور الهدف حول التغيير بتسهيل العثور على المحتوى في هذه الشبكة الاجتماعية، وبالتالي توفير المزيد من الفرص ليتمكن أصحاب المحتوى من جني المال بهذه الخدمة. ويأتي هذا القرار بتغيير المنتج الجوهري للشركة بعد ثمانية أشهر فقط من عرض الشركة للاكتتاب العام، حيث تخبطت الشركة بالأخص بعد انخفاض بقيمة العرض العام الأولي.

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة