حديث الأربعاء: رئيس المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية لـ «الصباح».. «محاكمة الشباب المحتج انتهاك للحراك الاجتماعي» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 23 أكتوبر 2017

تابعونا على

Oct.
24
2017

حديث الأربعاء: رئيس المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية لـ «الصباح».. «محاكمة الشباب المحتج انتهاك للحراك الاجتماعي»

الأربعاء 11 أكتوبر 2017
نسخة للطباعة
الطبقة المتوسطة الحامية للمجتمع متجهة نحو الاضمحلال - تسجيل 8 آلاف احتجاج خلال التسعة أشهر الأولى من 2017 - الحكومة أخطأت في التعاطي مع الاحتجاجات.. وتعاملت مع الشباب كـ«عسكر زوارة»
حديث الأربعاء: رئيس المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية لـ «الصباح».. «محاكمة الشباب المحتج انتهاك للحراك الاجتماعي»

‭ ‬اجرت‭ ‬الحوار‭: ‬جهاد‭ ‬الكلبوسي -

حذر‭ ‬مسعود‭ ‬الرمضاني‭ ‬رئيس‭ ‬المنتدى‭ ‬التونسي‭ ‬للحقوق‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬من‭ ‬إمكانية‭ ‬تفجر‭ ‬ثورة‭ ‬ثانية‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تنامي‭ ‬الحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬نتيجة‭ ‬تنامي‭ ‬التهميش‭ ‬والتفقير‭ ‬وسياسة‭ ‬التجاهل‭ ‬التي‭ ‬تعتمدها‭ ‬السلطة‭ ‬في‭ ‬تعاطيها‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬الأزمات‭ ‬وخاصة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬منها‭. ‬واعتبر‭ ‬رئيس‭ ‬المنتدى‭ ‬في‭ ‬حوار‭ ‬أجراه‭ ‬لـ«الصباح‮»‬‭ ‬أن‭ ‬الخيار‭ ‬السياسي‭ ‬الذي‭ ‬انتهجته‭ ‬حكومات‭ ‬ما‭ ‬بعد‭ ‬الثورة‭ ‬مدعاة‭ ‬للإحباط‭ ‬وهو‭ ‬دليل‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬السلطة‭ ‬ليست‭ ‬لها‭ ‬بدائل‭ ‬لهجرة‭ ‬الممارسات‭ ‬والانتهاكات‭ ‬السابقة،‭ ‬وفي‭ ‬ما‭ ‬يلي‭ ‬نص‭ ‬الحوار‭. ‬

‭*‬‭ ‬في‭ ‬البداية،‭ ‬كيف‭ ‬جاءت‭ ‬فكرة‭ ‬احداث‭ ‬المنتدى‭ ‬التونسي‭ ‬للحقوق‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية؟

‭- ‬قبل‭ ‬انشاء‭ ‬المنتدى‭ ‬التونسي‭ ‬للحقوق‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬كنا‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬نشطاء‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬نساعد‭ ‬كل‭ ‬التحركات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬ابتداء‭ ‬بالتحركات‭ ‬الطلابية‭ ‬وعاملات‭ ‬النسيج‭ ‬وتكوين‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمساندة‭ ‬اهالي‭ ‬الحوض‭ ‬المنجمي‭ ‬لما‭ ‬وقعت‭ ‬انتفاضة‭ ‬2008‭ ‬التي‭ ‬ضمت‭ ‬كلا‭ ‬من‭ ‬الرفاق‭ ‬عبد‭ ‬الرحمان‭ ‬الهذيلي‭ ‬والشهيد‭ ‬شكري‭ ‬بلعيد‭ ‬وغيرهم‭ ‬من‭ ‬النشطاء‭ ‬مثل‭ ‬احلام‭ ‬بلحاج‭ ‬وخديجة‭ ‬الشريف،‭ ‬وكانت‭ ‬اللجنة‭ ‬نقطة‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬الحراك‭ ‬الاجتماعي‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬واعتزمنا‭ ‬انشاء‭ ‬المنتدى‭ ‬رغم‭ ‬رفض‭ ‬السلطة‭ ‬ذلك‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬اتت‭ ‬ثورة‭ ‬14‭ ‬جانفي‭ ‬فانطلقنا‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالحقل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬وانقسم‭ ‬نشاطنا‭ ‬الى‭ ‬العمل‭ ‬الميداني‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬مساندة‭ ‬الحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬تفعيل‭ ‬قسم‭ ‬الدراسات‭ ‬الذي‭ ‬يعنى‭ ‬بتشخيص‭ ‬واقع‭ ‬التنمية‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬مع‭ ‬تفعيل‭ ‬اقسام‭ ‬اضافية‭ ‬كقسمي‭ ‬الهجرة‭ ‬والرصد‭ ‬الاجتماعي‭ ‬الذي‭ ‬يخلص‭ ‬الى‭ ‬رفع‭ ‬تقارير‭ ‬الى‭ ‬الاعلام‭ ‬والسلطة‭.‬

‭* ‬كيف‭ ‬تقيم‭ ‬المنتدى‭ ‬بعد‭ ‬نحو‭ ‬سبع‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬النشاط؟

‭- ‬المنتدى‭ ‬أصبح‭ ‬مرجعا‭ ‬للصحفيين‭ ‬وللمنظمات‭ ‬داخلية‭ ‬كانت‭ ‬او‭ ‬خارجية،‭ ‬قمنا‭ ‬بعديد‭ ‬الدراسات‭ ‬والأبحاث‭ ‬التي‭ ‬تشخص‭ ‬الظواهر‭ ‬الاجتماعية‭ ‬كالاحتجاجات‭ ‬والهجرة‭ ‬والانتحار‭ ‬كما‭ ‬كنا‭ ‬نتمنى‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬للمنتدى‭ ‬أكثر‭ ‬تمثيلية‭ ‬جهوية‭ ‬لان‭ ‬التمثيل‭ ‬الحالي‭ ‬محدود‭ ‬جدا‭.‬

المنتدى‭ ‬مطالب‭ ‬بالتقييم‭ ‬وتشخيص‭ ‬نشاط‭ ‬سبع‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬وتواجده‭ ‬الجهوي‭ ‬مرتبط‭ ‬بالإمكانيات‭ ‬المادية‭ ‬له‭.‬

‭*‬‭ ‬لماذا‭ ‬خير‭ ‬عبد‭ ‬الرحمان‭ ‬الهذيلي‭ ‬الاستقالة‭ ‬من‭ ‬رئاسة‭ ‬المنتدى؟

‭- ‬عبد‭ ‬الرحمان‭ ‬الهذيلي‭ ‬صديق‭ ‬شخصي‭ ‬ورفيق‭ ‬نضال‭ ‬سبقت‭ ‬احداث‭ ‬الحوض‭ ‬المنجمي‭ ‬ووجوده‭ ‬في‭ ‬المنتدى،‭ ‬اعطى‭ ‬الاضافة‭ ‬المهمة‭ ‬وسنواصل‭ ‬مشوار‭ ‬التشاور‭ ‬معه‭ ‬وبصمته‭ ‬ستظل‭ ‬قائمة‭ ‬واستقالته‭ ‬شان‭ ‬ذاتي‭ ‬وفي‭ ‬تقديري‭ ‬سنكون‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬دائمة‭ ‬له‭ ‬لكن‭ ‬لديه‭ ‬عوامل‭ ‬ذاتية‭ ‬وموضوعية‭ ‬تمثلت‭ ‬في‭ ‬غياب‭ ‬تعاطي‭ ‬السلطة‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬الملاحظات‭ ‬والتقارير‭ ‬التي‭ ‬ترفع‭ ‬اليه‭ ‬كنوع‭ ‬من‭ ‬التهميش‭ ‬للمنتدى‭ ‬خاصة‭ ‬وانه‭ ‬في‭ ‬عديد‭ ‬المرات‭ ‬نطلب‭ ‬من‭ ‬السلطة‭ ‬لقاءات‭ ‬لكن‭ ‬يتم‭ ‬تجاهلنا‭.‬

‭* ‬هل‭ ‬هناك‭ ‬تفاعل‭ ‬حقيقي‭ ‬للسلطة‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يرفع‭ ‬اليها‭ ‬من‭ ‬تقارير‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المنتدى؟

‭-‬أولا‭ ‬يجب‭ ‬قراءة‭ ‬كل‭ ‬المظاهر‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والنظر‭ ‬في‭ ‬ابعاد‭ ‬كل‭ ‬المؤشرات‭ ‬لتفاعل‭ ‬السلطة‭ ‬مع‭ ‬ذلك‭.‬

كما‭ ‬ان‭ ‬تفاعل‭ ‬السلطة‭ ‬مع‭ ‬التقارير‭ ‬التي‭ ‬ترفع‭ ‬اليها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المنتدى‭ ‬لا‭ ‬يرتقي‭ ‬الى‭ ‬درجة‭ ‬التحديات‭ ‬الموجودة‭ ‬مثل‭ ‬ما‭ ‬حدث‭ ‬مع‭ ‬ظاهرة‭ ‬الانقطاع‭ ‬المدرسي‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬اعتداء‭ ‬على‭ ‬الحق‭ ‬في‭ ‬التعليم‭ ‬العمومي‭ ‬وقنابل‭ ‬موقوتة‭ ‬لانه‭ ‬ينجر‭ ‬عنه‭ ‬شباب‭ ‬ليس‭ ‬له‭ ‬مستوى‭ ‬تعليمي‭ ‬يعيش‭ ‬على‭ ‬هامش‭ ‬اجتماعي‭ ‬واقتصادي‭ ‬ما‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬خلق‭ ‬مناخ‭ ‬اجتماعي‭ ‬متوتر‭ ‬يسعى‭ ‬للهجرة‭ ‬غير‭ ‬النظامية‭ ‬وقد‭ ‬يستعمل‭ ‬كجيش‭ ‬احتياطي‭ ‬اما‭ ‬لتنفيذ‭ ‬العمليات‭ ‬الارهابية‭ ‬او‭ ‬الانحراف‭.‬

‭* ‬بماذا‭ ‬تفسر‭ ‬غياب‭ ‬الارادة‭ ‬السياسية؟

‭- ‬غياب‭ ‬الارادة‭ ‬السياسية‭ ‬راجع‭ ‬لعدة‭ ‬عوامل‭ ‬أولها‭ ‬في‭ ‬زمن‭ ‬بن‭ ‬علي‭ ‬كان‭ ‬اغلب‭ ‬نشطاء‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬قد‭ ‬انخرطوا‭ ‬في‭ ‬انشطة‭ ‬حزبية‭ ‬منغلقة‭ ‬اواعمال‭ ‬حقوقية‭ ‬ومن‭ ‬قاموا‭ ‬بالتحركات‭ ‬خلال‭ ‬انتفاضة‭ ‬2011‭ ‬اغلبهم‭ ‬نشطاء‭ ‬مجتمع‭ ‬مدني‭ ‬ونقابيين‭ ‬آمنوا‭ ‬نسبيا‭ ‬بالانتقال‭ ‬السياسي‭ ‬لكن‭ ‬الافق‭ ‬السياسي‭ ‬اقتصر‭ ‬على‭ ‬المعارك‭ ‬وبروز‭ ‬ظواهر‭ ‬السلفية‭ ‬الجهادية‭ ‬والخطابات‭ ‬الدينية‭ ‬المتطرفة‭ ‬والمشروع‭ ‬الثقافي‭ ‬والمشروع‭ ‬الثقافي‭ ‬المضاد‭ ‬وتم‭ ‬تناسي‭ ‬ام‭ ‬المعارك‭ ‬وهي‭ ‬المعركة‭ ‬الاجتماعية‭.‬

‭* ‬يعيش‭ ‬شباب‭ ‬تونس‭ ‬حالة‭ ‬احباط‭ ‬ويأس،‭ ‬بماذا‭ ‬تفسر‭ ‬ذلك؟

‭- ‬لقد‭ ‬تم‭ ‬تحويل‭ ‬المعارك‭ ‬الى‭ ‬ظواهر‭ ‬اخرى‭ ‬ومعارك‭ ‬سياسوية‭ ‬دون‭ ‬وضوح‭ ‬البرامج،‭ ‬في‭ ‬المقابل‭ ‬الشباب‭ ‬الذي‭ ‬يمثل‭ ‬30‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬التونسيين‭ ‬اصبح‭ ‬محبطا‭ ‬امام‭ ‬تلاشي‭ ‬القضايا‭ ‬الاساسية‭.‬

المشاكل‭ ‬الاجتماعية‭ ‬اصبحت‭ ‬معقدة‭ ‬اكثر‭ ‬وآمال‭ ‬الشباب‭ ‬تاهت‭ ‬وسط‭ ‬المعارك‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تواصل‭ ‬نفس‭ ‬منوال‭ ‬التنمية‭ ‬القديم‭ ‬وتواصل‭ ‬تهميش‭ ‬وتفقير‭ ‬الجهات‭ ‬الداخلية‭.‬

‭* ‬لماذا‭ ‬نسق‭ ‬التحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬في‭ ‬تصاعد‭ ‬متواصل؟

‭- ‬التحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬هي‭ ‬الاسلوب‭ ‬والمتنفس‭ ‬الوحيد‭ ‬للشباب‭ ‬لايجاد‭ ‬حل‭ ‬لمشاكله‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تطوّر‭ ‬منسوب‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬المناطق‭ ‬لتبلغ‭ ‬خلال‭ ‬التسعة‭ ‬أشهر‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬سنة‭ ‬2017‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬8000‭ ‬نتيجة‭ ‬التدهور‭ ‬الكبير‭ ‬للمؤشرات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬الرسمية‭ ‬مع‭ ‬ارتفاع‭ ‬نسب‭ ‬الفقر‭ ‬والفقر‭ ‬المدقع‭ ‬والبطالة‭ ‬وتضخم‭ ‬حجم‭ ‬الديون‭ ‬مقارنة‭ ‬بالناتج‭ ‬الداخلي‭ ‬الخام‭ ‬اضافة‭ ‬الى‭ ‬الارتباك‭ ‬السياسي‭ ‬في‭ ‬التعاطي‭ ‬مع‭ ‬الأزمة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬المتصاعدة‭ ‬وغياب‭ ‬الحرفية‭ ‬والخطاب‭ ‬المطمئن‭ ‬حول‭ ‬مستقبل‭ ‬البلاد‭.‬

احباط‭ ‬الشباب‭ ‬ترجم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عزوفه‭ ‬عن‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬السياسية‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬نتائج‭ ‬سبر‭ ‬الآراء‭ ‬حول‭ ‬منسوب‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬السياسيين‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬المحلية‭ ‬ونوايا‭ ‬التصويت‭.‬

الشباب‭ ‬يريد‭ ‬أن‭ ‬لفت‭ ‬انتباه‭ ‬السلطة‭ ‬صاحبة‭ ‬القرار‭ ‬لتنفيذ‭ ‬تعهداتها‭ ‬وحل‭ ‬كل‭ ‬الاشكالات‭ ‬الاجتماعية‭. ‬

‭* ‬لماذا‭ ‬تتفاعل‭ ‬الحكومات‭ ‬فقط‭ ‬مع‭ ‬المحتجين‭ ‬الذين‭ ‬يعطلون‭ ‬مواقع‭ ‬الانتاج؟

‭- ‬نحن‭ ‬قمنا‭ ‬بدراسة‭ ‬لمنظمة‭ ‬حقوقية‭ ‬بينت‭ ‬انه‭ ‬ليس‭ ‬كل‭ ‬الشباب‭ ‬الذي‭ ‬يلجأ‭ ‬الى‭ ‬بؤر‭ ‬التوتر‭ ‬له‭ ‬خلفيات‭ ‬دينية‭ ‬بل‭ ‬كشفت‭ ‬الدراسة‭ ‬ان‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬المحبط‭ ‬الذي‭ ‬فقد‭ ‬الامل‭ ‬في‭ ‬تحسين‭ ‬ظروفه‭ ‬توجه‭ ‬الى‭ ‬بؤر‭ ‬التوتر‭ ‬بدافع‭ ‬النقمة‭.‬

الحكومة‭ ‬اعطت‭ ‬رسائل‭ ‬خاطئة‭ ‬في‭ ‬تعاطيها‭ ‬مع‭ ‬الحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬فهي‭ ‬تتدخل‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬حالت‭ ‬التصعيد‭ ‬التي‭ ‬تصل‭ ‬احيانا‭ ‬الى‭ ‬تعطيل‭ ‬مواقع‭ ‬الانتاج‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬انه‭ ‬من‭ ‬المفروض‭ ‬ان‭ ‬الحكومات‭ ‬التي‭ ‬تحترم‭ ‬نفسها‭ ‬تكون‭ ‬لها‭ ‬سرعة‭ ‬التصور‭ ‬والاستجابة‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬تتطور‭ ‬التحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬وتتعمق‭ ‬المشاكل‭.‬

‭* ‬يعني‭ ‬الحكومات‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬تدفع‭ ‬الحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬للانحراف‭ ‬نحو‭ ‬التصعيد‭ ‬واتخاذ‭ ‬اشكال‭ ‬غير‭ ‬سلمية؟

‭- ‬معالجة‭ ‬الحكومة‭ ‬للاشكاليات‭ ‬في‭ ‬الجهات‭ ‬خاطئة‭ ‬فهي‭ ‬تتفاعل‭ ‬فقط‭ ‬مع‭ ‬من‭ ‬يعطل‭ ‬الانتاج‭ ‬وكانها‭ ‬تدفع‭ ‬بالحركات‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬الى‭ ‬الانحراف‭ ‬نحو‭ ‬مسارها‭ ‬الاساسي‭ ‬السلمي‭ ‬وهذا‭ ‬مؤشر‭ ‬خاطئ‭.‬

ينطبق‭ ‬على‭ ‬شباب‭ ‬تونس‭ ‬المثل‭ ‬الشعبي‭ ‬‮«‬عسكر‭ ‬زوارة‮»‬،‭ ‬‮«‬متقدمين‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬متأخرين‭ ‬في‭ ‬السلم‮»‬،‭ ‬نفس‭ ‬الشيء‭ ‬في‭ ‬محرك‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬دن‭ ‬جني‭ ‬أي‭ ‬ثمار‭.‬

‭* ‬ماهي‭ ‬قراءاتكم‭ ‬لملامح‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬لسنة‭ ‬2018؟

‭- ‬الثورة‭ ‬طالبت‭ ‬بالعدالة‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وتقاسم‭ ‬الثروة‭ ‬مع‭ ‬مراعاة‭ ‬الفئات‭ ‬الضعيفة‭ ‬والمنتدى‭ ‬نبه‭  ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬تفادي‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الاجراءات‭ ‬التي‭ ‬ستنعكس‭ ‬حتما‭ ‬بصفة‭ ‬سلبية‭ ‬على‭ ‬الحقوق‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬للمواطنين‭ ‬ودعينا‭ ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬تفادي‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬إجراءات‭ ‬تقليدية‭ ‬تخص‭ ‬الزيادة‭ ‬من‭ ‬العبء‭ ‬الجبائي‭ ‬للأجراء‭ ‬والمؤسسات‭ ‬المشتغلة‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬المنظم‭ ‬والركون‭ ‬المتكرر‭ ‬للزيادة‭ ‬غير‭ ‬المباشرة‭ ‬والتي‭ ‬أدت‭ ‬الى‭ ‬تدهور‭ ‬القدرة‭ ‬الشرائية‭ ‬للطبقات‭ ‬الدنيا‭ ‬والمتوسطة‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬والى‭ ‬تهرئة‭ ‬القدرة‭ ‬التنافسية‭ ‬للمؤسسات‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬أخرى‭.‬

‭* ‬يبدو‭ ‬ان‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬سيكون‭ ‬قاسيا‭ ‬على‭ ‬الطبقة‭ ‬المتوسطة؟

‭- ‬يتشبث‭ ‬المنتدى‭ ‬بمواقفه‭ ‬السابقة‭ ‬المنادية‭ ‬باعتماد‭ ‬اجراءات‭ ‬استثنائية‭ ‬تلزم‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬المنظم،‭ ‬وخاصة‭ ‬التجارة‭ ‬الموازية‭ ‬بالمساهمـــــة‭ ‬في‭ ‬تحمل‭ ‬العبء‭ ‬الجبائي،‭ ‬وبضرورة‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬ارجاع‭ ‬مستحقات‭ ‬الدولـــــة‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الجبائي‭ ‬والديواني‭ ‬ومقاومة‭ ‬التهرب‭ ‬الجبائي‭.‬

واذكر‭ ‬بان‭ ‬المنتدى‭ ‬شدد‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬التنسيق‭ ‬بين‭ ‬السياسة‭ ‬النقدية‭ ‬وسياسة‭ ‬الميزانية‭ ‬العمومية‭ ‬حتى‭ ‬تتفادى‭ ‬بلادنا‭ ‬الانعكاسات‭ ‬السلبية‭ ‬المتعددة‭ ‬على‭ ‬المالية‭ ‬العمومية‭ ‬والناتجة‭ ‬اساسا،‭ ‬عن‭ ‬املاءات‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬الدولية‭.‬

كما‭ ‬ان‭ ‬الطبقة‭ ‬المتوسطة‭ ‬الحامية‭ ‬للمجتمع‭ ‬متجهة‭ ‬نحو‭ ‬الاضمحلال‭ ‬امام‭ ‬تزايد‭ ‬عدد‭ ‬الاغنيـــــاء‭ ‬ما‭ ‬أثر‭ ‬على‭ ‬المجالين‭ ‬الاقتصادي‭ ‬والاجتماعي‭ ‬خاصة‭ ‬وانهم‭ ‬لا‭ ‬يلعبون‭ ‬دورا‭ ‬بـارزا‭ ‬في‭ ‬الاستثمار‭ ‬او‭ ‬دفع‭ ‬الاداءات‭ ‬والضرائب‭ ‬في‭ ‬حـــــين‭ ‬ان‭ ‬الموظفين‭ ‬يدفعون‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬80‭ ‬من‭ ‬الاداءات‭ ‬ومن‭ ‬غير‭ ‬المعقـــــول‭ ‬ان‭ ‬يضحي‭ ‬طرف‭ ‬فقط‭ ‬لان‭ ‬التضحيات‭ ‬تقسم‭ ‬كل‭ ‬حسب‭ ‬مقدوره‭.‬

‭* ‬ما‭ ‬هو‭ ‬تعليقك‭ ‬على‭ ‬محاكمة‭ ‬بعض‭ ‬المحتجين؟

 

‭-‬غريب‭ ‬انه‭ ‬يتم‭ ‬محاكمة‭ ‬المحتجين‭ ‬بعد‭ ‬الثورة‭ ‬وقد‭ ‬نبهنا‭ ‬من‭ ‬ملاحقتهم‭ ‬لان‭ ‬هذا‭ ‬يعد‭ ‬انتهاكا‭ ‬للحراك‭ ‬الاجتماعي‭ ‬خاصة‭ ‬بعد‭ ‬ما‭ ‬سجلناه‭ ‬من‭ ‬محاكمات‭ ‬لعدد‭ ‬من‭ ‬الشبان‭ ‬بكامل‭ ‬تراب‭ ‬الجمهورية‭ ‬مثل‭ ‬شباب‭ ‬الجريصة‭ ‬وتاجروين‭ ‬والرقاب‭.‬

 

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد