تحليل اخباري: مطالبة بالاصلاحات والحفاظ على علاقتها مع الاتحاد والأعراف.. الحكومة والمشي في حقل من الألغام - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

تحليل اخباري: مطالبة بالاصلاحات والحفاظ على علاقتها مع الاتحاد والأعراف.. الحكومة والمشي في حقل من الألغام

الأربعاء 11 أكتوبر 2017
نسخة للطباعة
تحليل اخباري: مطالبة بالاصلاحات والحفاظ على علاقتها مع الاتحاد والأعراف.. الحكومة والمشي في حقل من الألغام

تحقيق‭ ‬التوازنات‭ ‬المالية‭.. ‬دفع‭ ‬النمو‭ ‬وخلق‭ ‬الثروة‭.. ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬المقدرة‭ ‬الشرائية‭ ‬للمواطن‭ ‬هي‭ ‬ثلاثية‭ ‬مفصلية‭ ‬تتحكم‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬خيارات‭ ‬الحكومة‭ ‬ومصيرها‭ ‬واستقرار‭ ‬الوضع‭ ‬الإجتماعي‭ ‬في‭ ‬قادم‭ ‬الأيام،‭ ‬كما‭ ‬تحدد‭ ‬في‭ ‬الآن‭ ‬ذاته‭ ‬مستقبل‭ ‬العلاقة‭ ‬بين‭ ‬السلطة‭ ‬التنفيذية‭ ‬والمنظمة‭ ‬الشغيلة‭ ‬بدرجة‭ ‬أولى‭ ‬ومنظمة‭ ‬الأعراف‭ ‬بدرجة‭ ‬ثانية‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬تحديد‭ ‬مصير‭ ‬الهدنة‭ ‬الحالية‭ ‬بين‭ ‬المنظمتين‭. 

هذه‭ ‬الثلاثية‭ ‬برزت‭ ‬إلى‭ ‬السطح‭ ‬أكثر‭ ‬فأكثر‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬الجدل‭ ‬حول‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬والحكومة‭ ‬في‭ ‬وارد‭ ‬المشي‭ ‬على‭ ‬حقل‭ ‬من‭ ‬الألغام‭ ‬لأن‭ ‬المحاور‭ ‬الثلاثة‭ ‬المشار‭ ‬إليها‭ ‬وفي‭ ‬ظل‭ ‬التراكمات‭ ‬وتأزم‭ ‬الأوضاع‭ ‬تبدو‭ ‬على‭ ‬طرفي‭ ‬نقيض‭ ‬فالإجراءات‭ ‬المطلوبة‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬محور‭ ‬وملف‭  ‬قد‭ ‬تأثر‭ ‬سلبا‭ ‬على‭ ‬الآخر‭ ‬وبالتالي‭ ‬تبدو‭ ‬الحكومة‭ ‬في‭ ‬موقع‭ ‬لا‭ ‬تحسد‭ ‬عليه‭ ‬وهي‭ ‬مطالبة‭ ‬بدراسة‭ ‬خطواتها‭ ‬جيدا‭ ‬قبل‭ ‬اقرار‭ ‬النسخة‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬المقررة‭ ‬خلال‭ ‬اجتماع‭ ‬وزاري‭ ‬غدا‭ ‬الخميس‭.‬

لا‭ ‬توجد‭ ‬للاسف‭ ‬خيارات‭ ‬كبيرة‭ ‬أمام‭ ‬حكومة‭ ‬الشاهد‭ ‬لانتهاج‭ ‬منهج‭ ‬أسلافها‭ ‬واللجوء‭ ‬مجددا‭ ‬إلى‭ ‬سياسة‭ ‬الهروب‭ ‬إلى‭ ‬الأمام‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬مطالبة‭ ‬ببداية‭ ‬الإصلاحات‭ ‬ووقف‭ ‬نزيف‭ ‬التدهور‭ ‬الإقتصادي‭ ‬كمطلب‭ ‬داخلى‭ ‬يفرضه‭ ‬الوضع‭ ‬المتأزم‭  ‬وأيضا‭ ‬كاملاءات‭ ‬خارجية‭ ‬تشترطها‭ ‬المنظمات‭ ‬المانحة‭ ‬وفي‭ ‬مقدمتها‭ ‬صندوق‭ ‬النقد‭ ‬الدولي‭. ‬ويستدعى‭ ‬الأمر‭ ‬تحقيق‭ ‬التوازنات‭ ‬المالية‭ ‬بما‭ ‬يعنيه‭ ‬من‭ ‬محافظة‭ ‬على‭ ‬استدامة‭ ‬المالية‭ ‬العمومية‭ ‬بالتقليص‭ ‬من‭ ‬كتلة‭ ‬الأجور‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬العجز‭ ‬الهيكلى‭ ‬المزمن‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬مديونية‭ ‬ناهزت‭ ‬70‭ ‬بالمائة،‭ ‬في‭ ‬الأثناء‭ ‬تحتاج‭ ‬الحكومة‭ ‬دون‭ ‬شك‭ ‬إلى‭ ‬دفع‭ ‬النمو‭ ‬ومساندة‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإقتصادية‭ ‬لخلق‭ ‬الثروة‭ .‬

في‭ ‬المقابل‭ ‬لا‭ ‬خيارات‭ ‬أيضا‭ ‬أمام‭ ‬الحكومة‭ ‬لفرض‭ ‬سياسة‭ ‬الأمر‭ ‬الواقع‭ ‬والإصلاحات‭ ‬المؤلمة‭ ‬دون‭ ‬توافق‭ ‬حولها‭ ‬فالاستقرار‭ ‬الإجتماعى‭ ‬والصدام‭ ‬مع‭ ‬المنظمات‭ ‬والهياكل‭ ‬المهنية‭ ‬سيكون‭ ‬له‭ ‬ثمن‭ ‬باهظ‭.‬

كما‭ ‬لا‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬اغفال‭ ‬ما‭ ‬تتعرض‭ ‬له‭ ‬المقدرة‭ ‬الشرائية‭ ‬للمواطن‭ ‬من‭ ‬ضغوط‭ ‬وتدهور‭ ‬وسط‭ ‬ارتفاع‭ ‬جنوني‭ ‬لأسعار‭ ‬الموارد‭ ‬الأساسية‭ ‬وما‭ ‬عرفته‭ ‬الطبقة‭ ‬الوسطى‭ ‬وتحديدا‭ ‬الموظفون‭ ‬والأجراء‭ ‬من‭ ‬تفقير‭ ‬وكلها‭ ‬عوامل‭ ‬تجعل‭ ‬الأرضية‭ ‬ملائمة‭ ‬لمشاعر‭ ‬الإحتقان‭ ‬والتحركات‭ ‬الإجتماعية‭.‬

 

اكراهات‭..‬

المسألة‭ ‬إذا‭ ‬بمثابة‭ ‬المشي‭ ‬على‭ ‬حقل‭ ‬من‭ ‬الألغام‭ ‬وبالتالى‭ ‬يبدو‭ ‬دور‭ ‬المنظمات‭ ‬الوطنية‭ ‬كالاتحاد‭ ‬ومنظمة‭ ‬الأعراف‭ ‬مهما‭. ‬وإن‭ ‬ظلت‭ ‬العلاقة‭ ‬بين‭ ‬حكومة‭ ‬الشاهد‭ ‬والمنظمة‭ ‬الشغيلة‭ ‬عنوانها‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬الدعم‭ ‬والإسناد‭ ‬التزاما‭ ‬بنص‭ ‬وثيقة‭ ‬قرطاج‭ ‬لكنه‭ ‬يبقى‭ ‬إلتزاما‭ ‬حذرا‭ ‬تتهدده‭ ‬جملة‭ ‬من‭ ‬الإكراهات‭ ‬تتصاعد‭ ‬وتيرتها‭ ‬في‭ ‬وجه‭ ‬الأتحاد‭ ‬ولعل‭ ‬ذلك‭ ‬ما‭ ‬بينه‭ ‬بوضوح‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬المساعد‭ ‬منعم‭ ‬عميرة‭ ‬عندما‭ ‬صرح‭ ‬في‭ ‬حديث‭ ‬لاحدى‭ ‬الصحف‭ ‬اليومية‭ ‬بان‭ ‬المنظمة‭ ‬الشغيلة‭ ‬‮«‬تتعاطى‭ ‬بمرونة‭ ‬كبيرة‭ ‬مع‭ ‬الحكومة‭ ‬لتجنب‭ ‬التصادم‮»‬‭. ‬وتبرز‭ ‬أساسا‭ ‬الاكراهات‭ ‬أمام‭ ‬اتحاد‭ ‬الشغل‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬ملف‭ ‬التقليص‭ ‬في‭ ‬كتلة‭ ‬الأجور‭ ‬والتوجه‭ ‬نحو‭ ‬أيجاد‭ ‬صيغ‭ ‬لتسريح‭ ‬الموظفين‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬تجميد‭ ‬الانتدابات‭ ‬في‭ ‬الوظيفة‭ ‬العمومية،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الملفات‭ ‬والإجراءات‭. ‬

ويتمسك‭ ‬الاتحاد‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬برفض‭ ‬استهداف‭ ‬الحلقة‭ ‬الأضعف‭ ‬من‭ ‬عمال‭ ‬وموظفين‭ ‬وتحميلهم‭ ‬بمفردهم‭ ‬وزر‭ ‬وعبء‭ ‬الأوضاع‭ ‬الإقتصادية‭ ‬والمالية‭ ‬المتردية‭.‬

كما‭ ‬يدفع‭ ‬الاتحاد‭ ‬بقوة‭ ‬نحو‭ ‬اعتماد‭ ‬العدالة‭ ‬الجبائية‭ ‬واستجابة‭ ‬الحكومة‭ ‬لن‭ ‬تمر‭ ‬دون‭ ‬تصعيد‭ ‬محتمل‭ ‬من‭ ‬قطاعات‭ ‬مهنية‭ ‬قوية‭ ‬بهياكلها‭ ‬ورافضة‭ ‬للتوجه‭ ‬نحو‭ ‬اقرار‭ ‬ضرائب‭ ‬مباشرة‭ ‬وآداءات‭ ‬في‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬الحالى‭ ‬تماما‭ ‬كما‭ ‬حصل‭ ‬السنة‭ ‬الفارطة‭ ‬مع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬الفارط‭ ‬عندما‭ ‬نجحت‭ ‬هذه‭ ‬الهياكل‭ ‬المهنية‭ ‬في‭ ‬إجهاض‭ ‬خيارات‭ ‬الحكومة‭ ‬حينها‭. ‬

وقد‭ ‬عبرت‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الهياكل‭ ‬المهنية‭ ‬عن‭ ‬رفضها‭ ‬لتوجهات‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬الحالية‭ ‬آخرها‭ ‬الخبراء‭ ‬المحاسبون‭ ‬الشبان‭ ‬الذين‭ ‬عبروا‭ ‬أمس‭ ‬عن‭  ‬رفضهم‭ ‬للترفيع‭ ‬في‭ ‬الضغط‭ ‬الجبائي‭ ‬ضمن‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬لسنة‭ ‬2018،‭ ‬مشددين‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬اي‭ ‬ترفيع‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬شانه‭ ‬ان‭ ‬يخدم‭ ‬القطاع‭ ‬الموازي‭.‬

 

هدوء‭ ‬حذر‭ ‬

حذر‭ ‬بدوره‭ ‬اتحاد‭ ‬الصناعة‭ ‬والتجارة‭ ‬من‭ ‬تمسك‭ ‬الحكومة‭ ‬بتوجهاتها‭ ‬في‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬مما‭ ‬يجعل‭ ‬علاقته‭ ‬بالحكومة‭ ‬تدخل‭ ‬في‭ ‬خانة‭ ‬الهدوء‭ ‬الحذر‭ ‬وكانت‭ ‬منظمة‭ ‬الأعراف‭ ‬قد‭ ‬أصدرت‭ ‬بيانا‭ ‬عبرت‭ ‬فيه‭ ‬عن‭ ‬موقفها‭ ‬بكل‭ ‬وضوح‭ ‬ونبهت‭ ‬من‭ ‬‮«‬مخاطر‭ ‬أي‭ ‬نية‭ ‬لإثقال‭ ‬كاهل‭ ‬المؤسسة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬المنظمة‭ ‬بأداءات‭ ‬إضافية،‭ ‬أو‭ ‬الترفيع‭ ‬في‭ ‬نسبة‭ ‬المساهمات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬للمؤسسات،‭ ‬لأن‭ ‬ذلك‭ ‬سيؤثر‭ ‬سلبيا‭ ‬على‭ ‬قدراتها‭ ‬التنافسية‭ ‬وعلى‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬الاستثمار‭ ‬وتوسيع‭ ‬أنشطتها‭ ‬وبالتالي‭ ‬خلق‭ ‬مواطن‭ ‬شغل‭ ‬جديدة،‮»‬‭ ‬ودعت‭ ‬المنظمة‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬‭ ‬تحديد‭ ‬مستوى‭ ‬الضغط‭ ‬الجبائي‭ ‬في‭ ‬المستوى‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬عليه‭ ‬سنة‭ ‬2016‮»‬‭.‬

من‭ ‬جهة‭ ‬أخرى‭ ‬تشوب‭ ‬علاقة‭ ‬منظمة‭ ‬الأعراف‭ ‬باتحاد‭ ‬الشغل‭ ‬سمة‭ ‬الهدوء‭ ‬الحذر‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬عدم‭ ‬الحسم‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬الآن‭ ‬في‭ ‬ملف‭ ‬الزيادات‭ ‬في‭ ‬الأجور‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬القطاعات‭ ‬وإن‭ ‬تم‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬تأجيل‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الإضرابات‭ ‬في‭ ‬قطاعات‭ ‬حيوية‭. ‬

ينسحب‭ ‬كذلك‭ ‬وصف‭ ‬الهدوء‭ ‬الحذر‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬السلم‭ ‬الإجتماعية‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬ورغم‭ ‬أن‭ ‬المعادلة‭ ‬تبدو‭ ‬صعبة‭ ‬أمام‭ ‬الحكومة‭ ‬لكنها‭ ‬مطالبة‭ ‬بمراعاة‭ ‬الوضع‭ ‬الراهن‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬وأنها‭ ‬خبرت‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الفارطة‭ ‬وجهات‭ ‬النظر‭ ‬المختلفة‭ ‬وجست‭ ‬النبض‭ ‬بخصوص‭ ‬المواقف‭ ‬من‭ ‬التسريبات‭ ‬الأخيرة‭ ‬حول‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬المرتقب‭ ‬وهي‭ ‬على‭ ‬إطلاع‭ ‬دون‭ ‬شك‭ ‬على‭ ‬تحذيرات‭ ‬الشركاء‭ ‬في‭ ‬وثيقة‭ ‬قرطاج‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬المعارضة‭ ‬والمراقبين‭ ‬والتى‭ ‬تنذر‭ ‬بأن‭ ‬الهزات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والاحتجاجات‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬عنيفة‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬اندلعت‭. ‬

 

‭ ‬منى‭ ‬اليحياوي‭ ‬

 

 

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد