نصحها بالانتحار لدرء الـ«فضيحة».. أب لطفلين اغتصب جارته القاصر فحملت منه ثم حاولت «الموت» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 22 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
23
2018

نصحها بالانتحار لدرء الـ«فضيحة».. أب لطفلين اغتصب جارته القاصر فحملت منه ثم حاولت «الموت»

الأحد 17 سبتمبر 2017
نسخة للطباعة
نصحها بالانتحار لدرء الـ«فضيحة».. أب لطفلين اغتصب جارته القاصر فحملت منه ثم حاولت «الموت»

اهتزت معتمدية كسرى التابعة لولاية سليانة  أمس الأول على وقع حادثة أليمة تمثلت في اقدام قاصر عمرها 15 سنة على محاولة الانتحار قبل ان يتم انقاذها من موت محقق ليتم اكتشاف حقيقة أمرّ وأدهى من ذلك. وحسب ما ذكره مصدر أمني لـ«الصباح»  فان طفلة عمرها 15 سنة وهي مختلة عقلية حاولت الانتحار بكسرى حيث تناولت كمية هامة من الأدوية ودخلت في حالة غيبوبة مما استوجب نقلها على جناح السرعة إلى المستشفى الجهوي حيث تم إنقاذها من موت محقق ولكن المفاجأة حصلت أثناء إخضاع الفتاة للفحوصات حيث تم التفطن إلى أنها حامل في الشهر السادس فتم إعلام مندوب حماية الطفولة والسلط الأمنية بالموضوع.

وبإعلام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسليانة تم الإذن بفتح بحث تحقيقي في الغرض باشره أعوان فرقة الشرطة العدلية بسليانة الذين قاموا بسماع أقوال الفتاة لمعرفة من تسبب في حملها فذكرت إن جارها بالسكنى وهو كهل متزوج وأب لطفلين غرر بها واستغل سذاجتها باعتبارها تعاني من مرض عقلي وصغر سنها وقام بمواقعتها وافتضاض بكارتها مما أدى إلى حملها، وأضافت الفتاة أنها باعلام جارها المذكور بحملها منه  ثارت ثائرته وطلب منها ان «تتصرف» للتخلص من هذه «المصيبة» بل وهددها في حال كشفها لحقيقة ما حصل بينهما ولم يكتف الجار بذلك بل نصح «ضحيته» بضرورة الانتحار لـ«محو» أثار جريمته بالكامل.

وخوفا من الفضيحة واكتشاف أمرها عزمت الفتاة على تنفيذ ما «نصحها» به جارها فقامت بتناول كمية هامة من الأدوية لوضع حد لحياتها وإخفاء «المستور» ولكن شاءت الأقدار أن يتم إنقاذها في اللحظات الأخيرة  وتنكشف الحقيقة كاملة، وبإيقاف المظنون فيه واقتياده إلى مقر الفرقة أنكر جملة وتفصيلا التهمة الموجهة إليه فتم الاحتفاظ به على ذمة الأبحاث فيما تم إيداع المتضررة بمركز خاص للإحاطة بها نفسيا باعتبارها تعاني من اضطرابات نفسية.

فاطمة الجلاصي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد