نقابة الثانوي: أطراف في الوزارة تعمل على نسف الإصلاح التربوي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 15 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
16
2018

نقابة الثانوي: أطراف في الوزارة تعمل على نسف الإصلاح التربوي

الأربعاء 5 جويلية 2017
نسخة للطباعة
نقابة الثانوي: أطراف في الوزارة تعمل على نسف الإصلاح التربوي

رغم ابتعاد ناجي جلول عن المشهد التربوي منذ شهر ماي المنقضي، وقبل انتهاء السنة الدراسية بأيام، فان العلاقة بين الطرف النقابي وسلطة الإشراف مازالت غير مستقرة وذلك على خلفية عدد من الملفات محل خلاف بين الطرفين، أهمها الإصلاح التربوي.

وفي هذا السياق اعتبر الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي لسعد اليعقوبي أنه ورغم الاتفاق مع وزير التربية الحالي على إيقاف كل ما تعلق بالإصلاح التربوي إلي حين تقييم المرحلة السابقة على قاعدة المحافظة على النقاط الإيجابية  ومراجعة السلبيات، إلا أن هناك أطرافا داخل وزارة التربية تسعى إلى تمرير وفرض المخططات المسمومة التي وضعها الوزير السابق والتي أريد منها ضرب المنظومة التربوية، ونسف عمل لجان الإصلاح  وعلى الوزير الحالي  أن يلتزم بتعهداته خاصة وان سياسة الهروب إلي الأمام لن تجدي نفعا وليس أمامه من خيار سوى مشاركة بقية الأطراف المعنية  بالإصلاح التربوي في العلن وبعيدا على الغرف السرية من أجل التوصل إلى مخرجات تخدم المدرسة العمومية، وفق تعبيره.

كما حذر اليعقوبي مما وصفه بالعودة إلى اتخاذ  القرارات الأحادية المسقطة من قبل وزارة التربية والتي من شأنها أن تضرب قيمة التشاركية بين مختلف الأطراف المعنية بملف الإصلاح التربوي، مجددا الرفض القطعي لأي مقترح لحذف أي شعبة من الشعب الحالية، حيث  لن تنظر النقابة  في مثل هذه الإجراءات إلا في إطار لجان الإصلاح التربوي مهما كانت المبررات مقابل التمسك بما تقرره اللجان المعنية بإصلاح المنظومة التربوية وفق قوله».

على صعيد متصل أفاد الكاتب العام لنقابة الثانوي أن الإدارة العامة للامتحانات تعبث بمستقبل التلاميذ خاصة بعد الاستهتار الذي طال الامتحانات الوطنية وحجم الإخفاق فيها، من تسريبات ومواضيع غير متطابقة مع محتوى الدروس وكتب موازية  لا علاقة لها بجوهر البرنامج، ونحن في نقابة الثانوي صارت قناعتنا راسخة بأن المدير العام الحالي  للامتحانات يجب أن يبحث له عن موقع آخر ولم يعد الرجل المناسب لهذا المنصب الدقيق، على حد وصفه.

وجيه الوافي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد