كاتب عام النقابة العامة للتعليم الأساسي لـ«الصباح»: لا تغيير في موعد العودة المدرسية القادمة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 18 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
19
2018

كاتب عام النقابة العامة للتعليم الأساسي لـ«الصباح»: لا تغيير في موعد العودة المدرسية القادمة

السبت 3 جوان 2017
نسخة للطباعة
◄ 15سبتمبر2017 الموعد الرسمي لانطلاق السنة الدراسية للتلاميذ و14سبتمبر للمربين

 أكد الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي في تصريح لـ”الصباح” أن روزنامة العودة المدرسية القادمة2017 - 2018 ستحافظ على نفس مواعيدها وستنطلق السنة الدراسية رسميا يوم 15 سبتمبر2017 بالنسبة للتلاميذ ويوم14 سبتمبر للإطار التربوي.
 وأفاد القمودي أن القرارات التي أعلنت عن عجل من قبل وزير التربية السابق والتي كان يعتزم الشروع في تنفيذها بداية من السنة القادمة تعد لاغية لأنها غير مدروسة، بحسب قوله تعمد خلالها استباق أعمل اللجان المكلفة بدراسة مخرجات إصلاح المنظومة التربوية.
وأورد في هذا الصدد أن جلسة العمل التي جمعت الوفد النقابي بوزير التربية بالنيابة سليم خلبوس وإطارات الوزارة هذا الأسبوع أفضت إلى جملة من المخرجات من بينها الاتفاق على إيقاف كل القرارات السابقة غير المدروسة والإبقاء على سير السنة الدراسية القادمة دون تغيير على المستوى التنظيمي إلى حين الانتهاء من استكمال عناصر الإصلاح التربوي في إطار من العمل المشترك بين جميع الأطراف، يتم على إثره تحديد الإجراءات المتفق حولها وإدراجها حيز التنفيذ بعيدا عن كل تسرع وإرباك لمسار الإصلاح.
  وتم في علاقة بإصلاح المنظومة التربوية الاتفاق بين الطرفين على عودة الأطراف المعنية إلى طاولة المفاوضات بكل شفافية ووضوح.
ولاحظ كاتب عام النقابة أن جلسة التفاوض الأخيرة كانت إيجابية أبدى خلالها الوزير تفهما لمشاغل المربين وللنقاط المطروحة.
وتناولت محاور اللقاء حسب ما نقله الموقع الرسمي للنقابة جملة من المسائل منها ما يتعلق بمنحة الريف التي تعهدت فيها الوزارة على دعوة المندوبيات الجهوية للتربية التي لم تبادر بعد بصرف هذه المنحة إلى تفعيلها خلال الأسبوع الأول من شهر جوان.
بالنسبة لفتح الأفاق العلمية للمترشحين تعهدت الوزارة بالتسريع في تثمين الخبرة ليتسنى لهم التسجيل في المعهد ومواصلة دراستهم.
كما تم طرح ملف التنظير والترقيات والتقاعد المبكر وتحسين الوضع المادي للنواب...
وتم رفض قرار الوزير السابق إحداث جمعية أولياء التلاميذ داخل المدارس لأنها غير قانونية حسب النقابة. كما تم التطرق لملف ديوان الخدمات المدرسية وتقرر العمل على تحسين خدماته واعتماد الحوكمة الرشيدة في تسييره.
   تجدر الإشارة إلى أننا حاولنا الاتصال بمكتب الإعلام بوزارة التربية للتعرف على وجهة نظر الوزارة من المسائل المطروحة لكن تعذر ذلك. واقتصر الإعلام الوحيد والمقتضب الصادر بالموقع الرسمي لوزارة التربية عقب انعقاد جلسة العمل يوم الأربعاء المنقضي على تأكيد”الاتفاق على إعادة  تفعيل لجان الإصلاح  مع تقييم الإجراءات التي اتخذت سابقا واعتماد منهجية جديدة في طريقة العمل، وإجماع كل الأطراف على إنجاح الامتحانات الوطنية والعودة المدرسية المقبلة”.

إضافة تعليق جديد