سوسة: تدشين مركز الكتاب والبحوث - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 21 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

سوسة: تدشين مركز الكتاب والبحوث

الأربعاء 1 مارس 2017
نسخة للطباعة
سوسة: تدشين مركز الكتاب والبحوث

 أشرف وزير التربية ناجي جلّول صبيحة أمس الثلاثاء على افتتاح مركز الكتاب والبحوث بسوسة وهو يعدّ المركز الثاني من نوعه على المستوى الوطني حيث تمّ إنجازه بالتّعاون مع جمعيّة المدنيّة التي تربطها علاقة شراكة مع وزارة التّربية ويضمّ المركز عددا هاما من الكتب والأجهزة الرّقميّة وعلى مكتبة تحتوي على ما يزيد عن 35 ألف نسخة ورقيّة في مختلف الاختصاصات وبعديد اللّغات. كما يضمّ المركز فضاءات متنوّعة لتعاطي أنشطة مختصّة في مجالات السينما والمسرح والإعلاميّة والموسيقى والخطّ العربي وورشات متعدّدة في البراعة اليدويّة وهو ما يجعل من المركز قبلة لمختلف الشّرائح العمريّة من المرحلة الماقبل مدرسيّة وصولا إلى المرحلة الجامعيّة ممّا يؤهّله بامتياز لاستقطاب التّلاميذ والطلبة لانجاز بحوثهم ودراساتهم فضلا عن كونه سيمثّل خير فضاء لممارسة الأنشطة الثقافيّة والتّعليميّة.

كما حرص المشرفون على توفير فضاء مهيّأ بتجهيزات خاصّة تمكّن التّلميذ الكفيف من تعاطي مختلف الأنشطة المبرمجة وخلال كلمته أوضح وزير التّربية أنّ هذا المشروع هو ثمرة الشعار الذي رفعته وزارته وراهنت عليه منذ تولّيه والذي يراهن بشكل كبير على انفتاح المدرسة على محيطها الخارجي وعلى دور المجتمع المدني وقدرته على تقديم الإضافة المرجوّة، منوّها بمساهمات جمعيّة المدنيّة هذه المؤسّسة التنمويّة الاجتماعيّة والتي اعتبرها شريكا حقيقيّا لوزارة التربية من خلال تكفّلها بنقل 8000 تلميذ إلى جانب دورها في إحداث مركز الكتاب والبحوث بتطاوين وتجهيزه بنحو 17 ألف كتاب ومشاركتها في تجهيز مركز سوسة كما تعهّد الوزير بالمضيّ قدما في هذا التوجّه من خلال فتح مراكز أخرى بكلّ من الكاف والقيروان وولايات أخرى تجسيدا لمبدإ انفتاح المؤسّسات التّربويّة على محيطها الخارجي ودورالشراكة مع جمعيّات الأولياء والجمعيّات الثقافيّة والاجتماعيّة والرّياضيّة معتبرا أنّ دور المدرسة الحديثة لا ينبغي أن يقتصر على الوظيفة التّعليميّة فحسب بل«يجب أن نخرج بالمدرسة التّونسيّة من الصّورة القاتمة ليصبح دورها يتعدّى التعلّم ليشمل التّثقيف والرّياضة وأنسنة الإنسان وتكوينه..»

وعن مكان تركيز المركز بأحد الأحياء الشّعبيّة بمدينة سوسة بيّن ناجيجلّول أنّ ذلك مقصود ويندرج في استراتيجيّة وزارة التّربية وهو تجسيم لمبدإ تكافؤ الفرص معتبرا أن التعليم حقّ دستوريّ لكلّ مواطن تونسيّ وعلى هامش الزّيارة أشرف وزير التربية على حفل تضمّن عددا من الأعمال الثقافيّة والموسيقيّة والمسرحيّة أمّنها عدد من تلاميذ المؤسّسات التربويّة بالجهة هذا وقد اعتذر جلّول وامتنع عن الإجابة عن أيّ سؤال ليست له علاقة مباشرة بتدشين المركز متوجّها للصحفيين بالقول «عندما كنت أستاذا لا اسند صفرا إلاّ للتحرير الذي يكون خارج الموضوع لذا رجاء نلتزم بالموضوع».

أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد