برقيات جهوية..برقيات جهوية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 9 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
10
2020

برقيات جهوية..برقيات جهوية

الأربعاء 21 ديسمبر 2016
نسخة للطباعة

المتلوي... مسبح الجهة تحول إلى زخربةس

بناية هرمة تحوي مسبحا لم يعش طويلا شيد في يوم من الأيام بمواصفات أولمبية وتتالت عليه الأعوام والمواسم الصيفية فحولته من مكسب إلى زخربةس متداعية ازدادت خرابا حتى أصبحت من العلامات السيئة ونقطة سوداء تتربع في قلب المدينة وتحولت البناية من فضاء تنشيطي إلى خرابة مفتوحة على كل الاستعمالات...

هذا المشروع الذي تطلب منذ أوائل الثمانينات صرف اعتمادات هامة لانجازه بتعاون سخي من قبل شركة فسفاط قفصة مثّل حلما حقيقيا لأطفال وشباب المدينة والمناطق المجاورة واستبشر به الجميع حيث كان موردا ماليا هاما لبلدية المكان ومتنفسا للأطفال والشباب في فترات الصيفالحارة وفضاء للمتساكنين والزوار لقضاء سهرات..واللافت للنظر ان هذا المكسب الذي لم يعمر طويلا اصبح في يوم من الايام مثالا لغياب الصيانة وانعدام التعهد المستمر حيث كانت غائبة تماما وبدأت مكونات المشروع الضخم تتداعى تباعا من أشجار وأرضية وخاصة منها مضخات المياه التي أصبحت عاجزة عن أداء وضيفتها..

وفي انتظار ان يتخلص اهالي المنطقة من شبح زمسبحس تبقى آمال الاطفال والشباب تنتظر لفتة سامية من سلطة الإشراف لانجاز ما هو أفضل على غرار ما تم انجازه من تحسينات على الملعب البلدي وبرمجة انجاز مركب شبابي وثقافي وترفيهي متكامل...

علي دخيل

 

تعبيد جملة من المسالك الفلاحية بتطاوين

انقطاع الطرقات مازال واقعا في هذه الربوع قليلة الامطار الا ان نزولها كثيرا ما يكون طوفانيا وفجئيا مما حال دون اخذ الاحتياطات اللازمة وتأمين التنقل خاصة في مدينة تطاوين علما وان أمطار سنة 1996 قطعتأواصل المدينة وكانت سببا في بناء جسرين عملاقين على شمال وادي تطاوين وجنوبه تجلت جدواهما بوضوح في الأمطار الأخيرة.

ولا تزال عديد الطرقات في حاجة إلى جسور ولو صغيرة عوض المربعات الاسمنتية التي غالبا ما تغلق فتحاتها بما تجلبه المياه من مواد صلبة وتجبرها على الصعود إلى سطح الجسر وتهدد بتدميره.

في هذا الإطار أفاد كاهية المدير رئيس مصلحة الجسور والطرقات بالإدارة الجهوية للتجهيز والإسكان احمد عز الدين مراسل زالصباحس في الجهة بان أشغال تعبيد خمسة مسالك فلاحية كبرى في ولاية تطاوين انطلقت بكلفة تزيد عن تسعة ملايين ومائتي ألف دينار.

محمد هدية

 

بين سبتمبر وديسمبر:594  ملم من الأمطار في طبلبة وأضرار بالطرقات

 تجاوز محصول الأمطار التي نزلت في عدة مناطق بالجهة منذ شهر سبتمبر المنقضي -في فترات متفرقة- والى غاية يوم الأحد الماضي المعدل السنوي في بعض المعتمديات.

البيانات المقدمة من قبل السيد عبد الملك السلامي المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية في الاجتماع التقييمي للوضع في الجهة الذي عقدته اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث جاء فيها ان الامطار التي عرفتها ولاية المنستير منذ بداية الموسم الفلاحي فاقت المعدل السنوي في بعض المعتمديات من ذلك وعلى سبيل الذكر لا الحصر ان معتمدية طبلبة التي سجلت فيها اكبر نسبة بلغت الكميات التي نزلت فيها 594 ملم في حين أن معدلها السنوي العادي يبلغ 374 ملم كما شهدت بعض المعتمديات الأخرى تطورا كبيرا على غرار جمال التي سجلت 520 ملم مقارنة بـ390 ملم معدل سنوي ومعتمدية زرمدين 507 ملم مقارنة بـ365 ملم و 497 ملم في قصر هلال مقارنة بـ366 ملم كمعدل سنوي.

اما بالنسبة لتدخلات الحماية المدنية أيام نزول الامطار الاخيرة فقد افاد العميد عماد دربال المدير الجهوي للحماية المدنية انه قد تم القيام بـ54 معاينة و156 عملية ضخ مياه وإخراج 8 وسائل عالقة.

وقد تم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة مواصلة جهر البالوعات وإحداث فتوحات ومنافذ بحواشي الطرقات لتنجب ركود المياه فضلا عن الإسراع لإعداد الدراسات الفنية اللازمة لمعالجة النقاط الزرقاء جراء فيضان بعض الأودية العابرة لبعض المدن وانخفاض مستوى بعض الطرقات مما جعلها تنقطع عند نزول كميات هامة من الأمطار على غرار وادي المالح على مستوى الطريق الرابطة بين المصدور وجمال بالخصوص.

ومما يذكر ان البنية الأساسية على مستوى عدد كبير من الطرقات والانهج المعبدة أو التي يمكن وصفها بالمسالك المؤدية للمنازل في عدة أحياء بجل مدن مناطق الولاية تأكدت مجددا هشاشتها ولحقتها أضرار كبيرة الشيء الذي أضحى يتطلب التدخل السريع من اجل إصلاحها والاكيد ان التشخيص الميداني للوضعية التي اصبحت عليها والذي من المقرر ان تكون قد قامت به المصالح المختصة في إدارة التجهيز والإسكان وتلك المباشرة للأشغال والشؤون الفنية في البلديات من شانه أن يحدد نسبة هذه الأضرار ومتطلبات إصلاحها.

 

المنصف جقيريم

 

في وقفة احتجاجية بجبنيانةالسكان يطالبون بفتح ملفات الفساد بالمستشفى الجهوي وبمعاقبة المتورطين

 نفذت صباح الثلاثاء 20 ديسمبر الجاري مجموعة من أهالي جبنيانة ومكونات المجتمع المدني وقفة احتجاجية داخل فضاء المستشفى الجهوي بجبنيانة للتنديد بالفساد المالي والإداري الذي ينخر المؤسسة الصحية التي توفر خدماتها لفائدة حوالي 135 ألف نسمة ينتمون إلى معتمديات جبنيانة والعامرة والحنشة وتعبيرا عن استيائهم من الوضعية المتردية التي يعاني منها المرفق العمومي والتي جعلته عاجزا عن تحقيقالأهداف والطموحات وتجسيد شعار صحة للجميع.

رفع المحتجون جملة من الشعارات المنادية بتطهير المؤسسة الصحية والتعجيل بفتح ملفات الفساد ومحاسبة المتورطين فيها إلى جانب رفع شعار زارحلس في وجوه بعض المورطين حسب رأيهم كما طالب المحتجون بالتسريع بفتح ملف المستشفى الجهوي بجبنيانة بصفة جدية واتخاذ الإجراءات العملية في شانه مساهمة في تعصير خدماته وتطويرها في إطار تقريب الخدمات من المواطن وتجويدها.

زالصباحس واكبت الحراك واستمعت الى آراء مجموعة من المحتجين وهم ناجح بن سالم ممرض ـ ثامر السعفي- كمال المستوري وميلود بوزيان الذين ابرزوا الصعوبات العديدة التي يعاني منها المستشفى والتي جعلته عاجزا عن توفير الخدمات المطلوبة في ظروف طيبة بسبب نقص الاطار الطبي وشبه الطبي والتجهيزات الطبية الضرورية إلى جانب نقص طب الاختصاص وسوء المعاملة خاصة في قسم النساء والتوليد وتباعد المواعيد في عيادة طب أمراض العيون اضافة الى غياب قسم الأطفال وعدم تسمية مدير للمؤسسة.

واكد المحتجون على ضرورة تدعيم اطباء الاختصاص ومباشرتهم بالمستشفى على امتداد كامل الاسبوع والتعجيل باحداث وحدة انعاش والتسريع باعفاء رئيس وناظر قسم الاستعجالي من مهامهما الى جانب فتح ملف الفساد المالي والإداري بالقسم الاستعجالي وتزويد المؤسسة الصحية بسيارة الاسعاف الاستعجالي المتنقلة وآلة سكانار اضافة الى الترفيع في ميزانية المجمع الصحي وفتح ملف عمال الحضائر.

المختار بنعلية

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة