برقيات جهوية..برقيات جهوية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 11 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
11
2020

برقيات جهوية..برقيات جهوية

الخميس 15 ديسمبر 2016
نسخة للطباعة

صفاقس.. رسالة إلى رئيس الحكومة

أعربت مكونات المجتمع المدني والمنظمات الوطنية والمجتمع السياسي ونواب الشعب عن تمسكهم وطلبهم الملح لرئيس الحكومة بزيارة الجهة وتفعيل قرار غلق وتفكيك السياب ودعوة المجمع الكيميائي لضمان حقوق العمال وعدم الزج بهم في هذا الخلاف. ذلك من بين ما ورد في بيان صادر عن المنظمات والجمعيات المجتمعة قبل (الاثنين المنقضي) والتي بلغ عددها أكثر من 20 جمعية في مختلف المجالات الحقوقية والبيئية والصحية والأكاديمية والعلمية.

كما عبّر المجتمعون عن الاستياء من عدم احترام الحكومات المتعاقبة لتعهداتها بإيقاف نشاط مصنع السياب والحال أن قرارا سياديا كان اتخذ مند سنة 2008 متضمنا دعوة لإعداد مخطط اجتماعي بخصوص العمال خاصة أن الغلق وإزالة التلوث يعتبر البوابة الرئيسية لكل مشروع تنموي بالجهة انطلاقا من أن الحق في بيئة سليمة هو حق دستوري كما تم التأكيد على التشبث بالحق في تحديد الأولويات التنموية التي تهم الجهة والاستعداد للدفاع بكل الوسائل القانونية المتاحة على حقها في الثروة الوطنية والتنمية المستدامة.

تحريك المشاريع المعطلة

تجدر الإشارة إلى أن عديد المواقع الاجتماعية والإلكترونية والمدونين دعوا خلال الفترة القليلة الماضية رئاسة الحكومة إلى اتخاذ القرارات الإدارية اللازمة لتحريك أغلب المشاريع المعطلة منذ سنوات بالجهة منها الإسراع بإنهاء مشروع الطريق السيارة صفاقس - قابس والطريق السريعة صفاقس - المحرس وكذلك تحريك مشروع تبرورة والمستشفى الجامعي الجديد بطينة وتوسيع المطار وتنشيطه وإحداث سفرات جديدة مع البلدان العربية والأوروبية تدعيما للتصدير وللحركة التجارية عامة وإنجاز المدينة الرياضية وإطلاق الدراسات الفعلية لمشروع ميناء المياه العميقة بالصخيرة والسعي إلى بعث مشاريع حقيقية بالمعتمديات الداخلية وتهذيب الأحياء الشعبية، إلى جانب دعوة الدولة إلى أن تقوم بتنفيذ تعهداتها والقوانين التي أصدرتها لفائدة الجهة قصد إعادة الثقة لدى الرأي العام وتحقيق جودة الحياة والكرامة لكل المتساكنين.

 أبو رحمة

 

دورة تدريبية لمكافحة الفساد

نظمت جمعية المواطنة والتنمية بالشمال الغربي بالاشتراك مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد دورة تدريبية بعين دراهم تواصلت على امتداد يومين تحت شعار تداعيات الفساد على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ودور المجتمع المدني في مكافحته.

الدورة شاركت فيها 12 جمعية من ولايات الشمال الغربي وبحضور 20 شخصا تم خلالها التطرق إلى جملة من الإشكاليات المتعلقة بالفساد من خلال ورشات عالجت مفهوم الفساد ومظاهره ومناقشة أهم المواثيق التي تتصدى لظاهرة الفساد بالإضافة إلى تداعيات هذه الآفة على مختلف المجالات (الثقافية،الاقتصادية،الاجتماعية) ودور المجتمع المدني من جمعيات وأحزاب ومنظمات في مكافحتها.

وخلصت هذه الدورة التدريبية في يومها الختامي حسب السيد بوجمعة العبيدي رئيس جمعية التنمية والمواطنة بالشمال الغربي إلى ضرورة مزيد تفعيل دور الجمعيات في مكافحة الفساد،والعمل على تطوير القوانين وملاءمتها مع الدستور بما يمكن من التصدي الفعلي للفساد إلى جانب الإسراع بإصدار قوانين تحمي المبلغين عنه والمساهمة في إنجاح الخطة الوطنية للحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد.

 عمار مويهبي

 

تذمر من شاحنات الفحم الحجري في منزل بورقيبة

في منزل بورقيبة يتذمر الأهالي من عودة شاحنات نقل الفحم الحجري السام للجولان في طرقات المدينة دون حسيب أو رقيب على امتداد الشهر الماضي رغم احتجاجات السكان وتحذيرات المجتمع المدني خاصة الجمعيات المحلية المهتمة بالبيئة التي لم يتم استدعاؤها في الاجتماع الذي انتظم في الولاية..وقد علمنا أن الاجتماع المذكور كان مخصصا لتقييم الوضع البيئي في معتمدية بنزرت الشمالية فيما ينتظر أن تحتضن مدينة منزل بورقيبة لقاء مماثلا في الأيام القادمة.

 

رأس الجبل.. حملة توعوية لسواق العربات

نظم المكتب المحلي بغار الملح للجمعية التونسية للوقاية من حوادث الطرقات بالتنسيق مع أعوان الحرس الوطني وشرطة المرور حملة توعوية استهدفت مستعملي الطريق في مدينة رأس الجبل خاصة في شارع الحبيب بورقيبة ومفترق طريق رفراف اللذين شهدا كثافة مرورية لافتة طيلة عطلة المولد النبوي الشريف.

وقد وزع منتسبو المكتب مطويات تحسيسية على السواق لحثهم على التخفيض في السرعة وتجنب السياقة في حال الإرهاق وخاصة تفادي استعمال الهاتف الجوال أثناء القيادة.      

 ساسي الطرابلسي

 

في تطاوين..لماذا تحرم المرأة من مشاريع تربية الماشية؟

تساهم المرأةفي ولاية تطاوين في مختلف مجالات الحياة والتنمية رغم محدودية الإمكانات المتوفرة لها ذلك أن الإبداع اليدوي ظلّ سمة من سمات المرأة في الريف كما في المدينة لا سيما في مجال الصناعات التقليدية والفلاحة العائلية التي مازالت محدودة الجدوى والمردودية التي تحتاجها المرأة أكثر من غيرها للمساهمة الفعلية في النسيج الاقتصادي محليا وجهويا، غير أن برنامج دفعالمبادرات الاقتصادية النسائية في ولاية تطاوين الذي انطلق خلال شهر افريل الماضي لم تشمل تدخلاته الى حد الآن إلا 28 امرأة من قروض حسنة عبر البنك التونسي للتضامن بقيمة جملية بلغت 196 ألف دينار في انتظار إتمام حوالي 28 ألف دينار بحساب 5 آلاف دينار لكل منتفعة حسب ما أفادت به رئيسة مصلحة المرأة بالمندوبية الجهوية لشؤون الأسرة والمرأة والطفولة لمراسل الصباح في الجهة.

كما أفاد ذات المصدر أن المندوبية أحالت على البنك التونسي للتضامن 73 ملفا مدروسا ومؤشرا من قبلها أي أكثر من ضعف عدد المستفيدات فضلا عن أن إدارتها تلقت أكثر من 100 ملف طلب.

وقالت الأطرش أن البنك رفض تمكين كل الراغبات في تربية الماشية والمقدر عددهم حوالي نصف عدد الطالبات واختصرت العملية على المنتفعات بقروض في الصناعات التقليدية وبقية الحرف كالخياطة والحلاقة والرقم والتطريز وتربية الدواجن والأرانب رغم أن الوزارة رصدت 75 ألف دينار لتكوين الراغبات في تربية الماشية والاستفادة من خيراتها في التنمية الاقتصادية بطرق أفضل.

 محمد هدية

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة