سيدي بوزيد.. ندوة إشكاليات الصحافة الجهوية: المشاركون يوصون بنصيب محدد من الإشهار العمومي للإعلام الجهوي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Feb.
29
2020

سيدي بوزيد.. ندوة إشكاليات الصحافة الجهوية: المشاركون يوصون بنصيب محدد من الإشهار العمومي للإعلام الجهوي

الخميس 24 نوفمبر 2016
نسخة للطباعة
سيدي بوزيد.. ندوة إشكاليات الصحافة الجهوية: المشاركون يوصون بنصيب محدد من الإشهار العمومي للإعلام الجهوي

انعقدت يوم 19 نوفمبر الجاري بسيدي بوزيد ندوة تناولت الإشكاليات التي تواجه الصحافة الجهوية في تونس وذلك ببادرة من جمعية جيران القمر للثقافة والإعلام في إطار الدورة الثالثة لصالون القمر الثقافي. وقد حضر أشغال الندوة عدد من الشخصيات الإعلامية الذين يعتبرون من رواد الصحافة الجهوية على غرار رابح الفجاري من إذاعة المنستير ومحمود الحرشاني (باعث مجلة مرآة الوسط بسيدي بوزيد ورئيس جمعية جيران القمر للثقافة والإعلام المنظمة للتظاهرة) ولخضر صويد مؤسس مجلة شمس والصادق شرف (أبو وجدان) مؤسس مجلة الأخلاء وتم استعراض أبرز التجارب في الصحافة الجهوية كما تم استعراض الصعوبات التي حتمت على بعض العناوين الهامة التوقف عن الصدور وانتهى المشاركون بصياغة مجموعة من التوصيات نلخصها كالآتي:

-أولا- تنظيم سوق الإشهار العمومي في إطار هيكل تشرف عليه الدولة ويمكن مختلف الصحف والمجلات الجهوية من نصيب من الإشهار العمومي/إعلانات المؤسسات الحكومية المركزية والجهوية / بما يساعد هذه الصحف والمجلات على التغلب على جانب من الكلفة المادية الباهظة للطباعة- ثانيا- إعادة العمل بالمنحة السنوية التي كانت تسندها وزارة الإعلام ثم في ما بعد رئاسة الحكومة إلى الصحف والمجلات الجهوية بعنوان مساعدة هذه الصحف والمجلات على الاستمرار في الصدور وهو أمر معمول به في كل الدول في تشجيع الصحافة الجهوية- ثالثا - تخفيف الأعباء الجبائية على الصحف والمجلات الجهوية وإعفائها نظرا لما تعانيه من صعوبات-رابعا-تكفل الدولة بتشغيل صحفيين اثنين في كل صحيفة أو مجلة جهوية لمدة سنتين حرصا على الارتقاء بمضامين هذه الصحف والمجلات وضمانا لاستيعاب خريجي معهد الصحافة وعلوم الأخبار- خامسا -دعوة رئاسة الحكومة إلى مراجعة المنشور المتعلق بالاشتراك في الصحف والمجلات بإدراج المجلات والصحف الجهوية حتى يتسنى الاشتراك في هذه الصحف والمجلات من قبل المؤسسات العمومية والإدارات والبلديات ومجالس الولايات-تمكين العاملين في الصحافة الجهوية من حقهم في بطاقة صحفي محترف التي تسندها الدولة.

مع العلم وأنه تم بالمناسبة وبالإضافة للفقرات الثقافية والأمسية الشعرية تكريم عدد من الإعلاميين من بينهم لحضر صويد والصادق شرف ومحمود حرشاني وعلي البقلوطي وشوقي الغانمي مدير مكتب تونس إفريقيا للأنباء بسيدي بوزيد والمنشط ومقدم البرامج الإذاعية بإذاعة المنستير رابح الفجاري ومدير إذاعة الكرامة بسيدي بوزيد والصحفي محمد نجيب هاني عن الصحفيين الشبان والصحفي صالح السباعي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد