بسبب المخالفات الجبائية.. الهرسلة وسوء المعاملة الأمنية الاثنين.. تونس الكبرى دون تاكسي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 15 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
16
2018

بسبب المخالفات الجبائية.. الهرسلة وسوء المعاملة الأمنية الاثنين.. تونس الكبرى دون تاكسي

السبت 29 أكتوبر 2016
نسخة للطباعة

ينفذ سواق التاكسي الفردي في تونس الكبرى يوم الاثنين القادم 31 أكتوبر إضرابا عن العمل، ويأتي تحركهم على خلفية ما وصفه معز السلامي رئيس الغرفة النقابية الوطنية لأصحاب التاكسي الفردي ونائب رئيس جامعة النقل في تصريح لـ «الصباح» « بالطريقة المستفزة التي يتعامل بها الأمنيون مع المهنيين»، حيث يتعمدون حسب قوله إلى اعتماد اجتهادات سلبية عند تطبيقهم للقانون مع أصحاب التاكسي فلا يتم اعتماد التدرج في العقاب كما هو معمول به بل يقع في كل مرة تسليط أقصى العقوبات على السواق.. مقابل عدم وجود أي آلية يمكن عبرها المهني الدفاع عن نفسه..
والى جانب اتجاه الأمني مباشرة إلى المخالفات الجبائية وتحريره المخالفات المشطة التي لا تقل في الغالب عن الـ 150 دينارا  يشير السلامي إلى أن سائق التاكسي يتعرض بصفة دائمة إلى معاملة سيئة من قبل بعض الأعوان.. تصل حد الهرسلة.. حيث تم  في العديد من الحالات ـ أمر مؤكد بالوثائق ـ تحرير 3 محاضر في نفس اليوم لنفس التاكسي.
ويضيف في سياق متصل رئيس الغرفة النقابية الوطنية لأصحاب التاكسي الفردي أن المهنيين يعانون أيضا من تأويل «خارج السياق» للفصل 39 الذي ينص على المظهر اللائق.. وبين انه استنادا على ما جاء فيه عليه تحولت «اللحية» إلى مشكل كبير أين سجل تحرير محاضر لسواق بلحية عادية (لحية يوم أو يومان) في الوقت الذي نرى أن نفس المظهر أصبح يعتمد في وثائق رسمية..
وذكر معز السلامي أن حالة الاحتقان التي نرى عليه المهنيين اليوم في مختلف ولايات الجمهورية ـ وبصفة أكثر في ولايات تونس الكبرى ـ  تعود إلى ما يشعرون به من ضيم نتيجة سياسية الكيل بمكيالين الذي تعتمدها الآلة الأمنية فمقابل ما يتعرض له سائق التاكسي من تضييق غير مبرر باعتماد القانون نجد دخلاء عن المهنة ونقل عشوائي يمر يوميا من أمام الدوريات ومقرات السيادة ويخالف على مرأى الجميع دون اتخاذ أي قرار في شانه.
ويأمل السلامي أن تحمل جلسة يوم الاثنين القادم،التي ستجمع المهنيين وممثلين عن وزارة الإشراف «النقل» وقيادات أمنية، الضمانات التي ستؤسس لعلاقة جديدة بين الأمنيين وسواق التاكسي يكون الفيصل فيها القانون ولا ضر أن يطبق بصرامة في الاتجاهين على المهنيين ولصالحهم.

 

ريم سوودي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد