في سوسة: حملات على "فوضى" الأرصفة و"انفلات" المدينة العتيقة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 22 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
23
2018

في سوسة: حملات على "فوضى" الأرصفة و"انفلات" المدينة العتيقة

الخميس 27 أكتوبر 2016
نسخة للطباعة
في سوسة: حملات على "فوضى" الأرصفة و"انفلات" المدينة العتيقة

في إطار التصدّي لكلّ الأشكال المخلّة بالأمن العامّ وكلّ المظاهر والسّلوكات التي تشوّه جماليّة المدينة وسعيا للقضاء على كلّ المظاهر المزرية والمخلّة بالأمن العام والقضاء على النقاط السّوداء المتعلّقة أساسا بالانتصاب الفوضويّ والاستغلال المفرط للرّصيف إلى جانب عدم الإيفاء بخلاص إشغال الملك العموميّ تمّ بداية الأسبوع وما يليه تنظيم حملات أمنيّة موسّعة تحت إشراف إدارة الشرطة البلديّة والإدارة العامة للأمن العمومي وبالتعاون والتّنسيق مع الإدارة الجهويّة للشرطة البلديّة بسوسة وقد شملت التدخّلات محيط المستشفيات والمؤسّسات التربويّة والجامعيّة والمحلاّت والفضاءات التجاريّة بكلّ من شارع 20 مارس وحي جوهرة وشارع خليفة القروي وحي سهلول وخزامة الغربية والطّريق الحزاميّة وقد أسفرت الحملات والدّوريّات عن القيام بعمليّات حجز متنوّعة لعربات مجرورة ولافتات وطاولات وكراسي تشغل الأرصفة وتعوق حركة المترجلين فضلا عن تحرير عديد المخالفات والمحاضر في شأن المخالفين هذا وقد تواصلت الحملات الأمنية الموسّعة لتشمل المدينة العتيقة وما تشهده من انفلات كبير ومن استفحال ظاهرة الانتصاب الفوضوي للباعة المتجوّلين بمحيط السّور وتحديدا على مستوى الباب الجبلي وهو ما نسج منظرا قاتما أضرّ بجمالية المدينة ورونقها حيث نجحت الدوريات المشتركة في إخلاء المكان بشكل كامل من كلّ مظاهر الانتصاب الفوضويّ التي كانت تسيطر على المشهد بالباب الجبلي كما شملت الحملة في وقت لاحق حدود الدائرة البلديّة سوسة الرّياض بكلّ من شارع التّوفيق وشارع ألف ليلة وليلة المتفرّع عنه.

وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الحملات تأتي في مجال المحافظة على الأمن العام ومباشرة بعد أن كان رئيس النيابة الخصوصية لبلديّة سوسة قد أصدر بلاغا توضيحيّا بتاريخ 21 أكتوبر 2016 دعا فيه كافّة المنتصبين دون ترخيص والمتواجدين بالملك العمومي البلدي بما في ذلك المدينة العتيقة أنّه قد تمّ تخصيص فضاء لمباشرة نشاطهم داخل سوق الأحد وتحديدا بالجانب الأيمن المحاذي لمستودع الحجز البلدي وتضمّن الإعلام دعوة الرّاغبين في تسوية وضعيّاتهم وتقديم مطالب في الغرض وإيداعها بمكتب الضبط المركزي في أجل أقصاه يوم الجمعة الرّابع من نوفمبر القادم مشدّدا في ذات الوقت على أنّ كلّ انتصاب غير مرخّص له بعد التّاريخ يعرّض صاحبه إلى التتبّعات القانونيّة. هذا وقد لقيت هذه الحملات كلّ التّرحاب والتّشجيع من قبل متساكني الأحياء التي شهدت تدخّلات ودعوات بضرورة المضيّ قدما في محاربة كلّ المظاهر التي تشين لجمال المدن ومصالح متساكنيها وتجارها والتي تسرق حقوق المترجلين كما دعا عدد من المواطنين إلى ضرورة أن تشمل الحملات القضاء على مظاهر التسوّل والتشرّد المنتشرة في عديد الشوارع الرئيسيّة لمدينة سوسة وبصفة خاصّة بالمنطقة السياحيّة وبمحيط محطّة الأرتال والمؤسّسات الإستشفائيّة لما تخلّفه من مظاهر بؤس وكآبة.

أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة