سوسة: مشروع مضاعفة الطّريق الرابطة بين شطّ مريم وهرقلة على بساط الدرس - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 19 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
20
2018

سوسة: مشروع مضاعفة الطّريق الرابطة بين شطّ مريم وهرقلة على بساط الدرس

الخميس 13 أكتوبر 2016
نسخة للطباعة

في إطار متابعة إنجاز مختلف المشاريع الجهويّة ومدى تطّور مراحل إنجازها والعمل على تذليل الصّعوبات وفضّ الإشكاليّات وبالأخصّ العقاريّة منها والتي تعيق مسار إنجاز البنية الأساسية للطّرقات والمسالك بالجهة انعقدت صبيحة يوم أمس الأول الثلاثاء بمقرّ الولاية جلسة عمل حضرها عدد من ممثّلي مختلف المصالح الجهويّة الإداريّة والفنيّة خصّصت بالأساس للبحث عن إيجاد الحلول الكفيلة بدفع عجلة تنفيذ مشروع مضاعفة الطّريق المحليّة عدد 812 وعدد 814 الرّابطة بين منطقة شطّ مريم ومدينة هرقلة وتحرير ما تبقّى من الحوزة العقاريّة وتسوية ما سجّل من اعتراضات المواطنين حول مبالغ التّعويضات التي تمّ إقرارها مقابل استغلال جانب من عقاراتهم لما يكتسيه هذا المشروع الذي شهد تعثّرات من أهميّة وما تعلّق عليه من آمال واسعة في دفع الحركيّة الاقتصادية والسياحيّة بالمنطقة باعتبار الطّابع السياحي الذي يميّز المدينتين وما سيكون له من أثر ايجابي على سلاسة حركة المرور بين مطار النفيضة الحمامات الدولي ومختلف المناطق السياحيّة بالولاية فضلا عن تحسين مداخل المدينتين في إطار ما يقتضيه مثال التهيئة العمرانيّة للمنطقة.

وقد شدّد والي الجهة على ضرورة أن تتضافر جهود كلّ المصالح المعنيّة وعلى حسن التّنسيق بينها والسعي إلى تذليل الصعوبات من أجل استكمال مراحل المشروع في أقرب الآجال مع إعطاء الأولويّة المطلقة للمصلحة العامّة والأخذ بعين الاعتبار مصالح المعنيين بالأمر من مالكي العقارات ودعا جميع الأطراف المتداخلة في المشروع إلى تحديد وضبط جدول زمنيّ يقع التقيّد بآجاله على أن يتمّ عقد جلسة أخرى في غضون شهر لمتابعة ما تحقّق من أهداف واستعراض آخر المستجدّات والتطوّرات.

أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة