أنيس بوجلبان لـ«الصباح الأسبوعي»: هيئة النادي الصفاقسي سخرت امكانيات ضخمة.. وشهاب الليلي أخطأ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

أنيس بوجلبان لـ«الصباح الأسبوعي»: هيئة النادي الصفاقسي سخرت امكانيات ضخمة.. وشهاب الليلي أخطأ

الاثنين 27 جوان 2016
نسخة للطباعة
أنيس بوجلبان لـ«الصباح الأسبوعي»: هيئة النادي الصفاقسي سخرت امكانيات ضخمة.. وشهاب الليلي أخطأ

بعد تجربة كروية ناجحة قادته لتقمص زي أعتى الأندية العربية والإفريقية انطلاقا من النادي الصفاقسي مرورا بالنادي الإفريقي وصولا إلى الأهلي المصري قرر أنيس بوجلبان اقتحام عالم التدريب والتحليل لذلك اتصلنا به وأجرينا معه الحديث التالي:

 سمعنا أنك تلقيت عرضا رسميامن ترجي جرجيس فما مدى صحة الأخبار؟

وهو كذلك، فقد اتصل بي بعض المسؤولين وأشعروني برغبتهم في انتدابي لأنهم يريدون التعاقد مع مدرب ناشئ له الخبرة الكافية بعالم كرة القدم ولم تفض الاتصالات إلى اتفاق رسمي ريثما تتبلور الأمور بشأن الهيئة المديرة الجديدة.

 كيف ترى نهاية الموسم المتخلي وهل فاز باللذة الجسور؟

- كانت مشوقة لأبعد الحدود والى آخر مراحل السباق والشيء الايجابي أن السباق ظل قائما بين ثلاثة فرق ولابد أن يفوز به فريق في نهاية المطاف فكان من نصيب النجم.

 أضاع النادي الصفاقسي لقبا في متناوله فماذا تقول؟

بالفعل أضاع الفريق اللقب في الأمتار الأخيرة بعدما كان مصير اللقب بين يديه... فالاكتفاء بالتعادل أمام النجم في صفاقس فرط به على نفسه فرصة ثمينة للغاية لأنه مهد السبيل لعثراته في بنقردان وجرجيس وخاصة في حمام الأنف.

 ماذا ينقص النادي ليعود إلى سالف صولاته وجولاته؟

ينبغي البناء على الايجابيات لا العودة من النقطة الصفر فهناك بعض النقائص لا بد من معالجتها وخاصة في محور الدفاع وفي الخط الأمامي وتدعيم الرصيد البشري بلاعب على الأقل في كل قطاع والعبرة في الكيف لا في الكم لان ما هو موجود ممتاز ويحتاج إلى تعزيز محدود مع التأكيد على الكيف والنوعية.

 هل أخطأ الليلي المرمى باختياراته البشرية والتكتيكية أحيانا؟

الأخطاء موجودة بالفعل وأتصور أن الموسم ناجح إجمالا واعتقد أن الأخطاء التي وقع فيها يمكن تلافيها في الموسم المقبل سيما وأنها أول تجربة لهذا المدرب مع فريق يراهن دوما على الألقاب.

لكن الهيئة نزلت بكل ثقلها من أجل توفير الظروف الملائمة للحصول على اللقب.

هي ظاهرة لن تبقى حكرا على النادي الصفاقسي ومع ذلك نقر بان الهيئة سخرت إمكانيات ضخمة وغير مسبوقة للعودة إلى كاس رابطة الأبطال على الأقل.

 كيف ترى النظام الجديد للبطولة؟

اعتبره اختيارا صائبا ومجديا فنيا وسيخفف العبء على الأندية المشاركة في المسابقات القارية سيما وبطولتنا مرهقة إلى ابعد الحدود والاهم أن التجربة ستفضي إلى التخفيض من عدد أندية الرابطة الأولى والتخفيض يعود بالنفع العميم.

 وما رأيك في عملية القرعة الخاصة بالمنتخب؟

لم يحلم بنتيجتها أكثر الناس تفاؤلا واعتقد أنها فرصة ثمينة جدا لابد من استغلالها للعودة إلى كأس العالم بعد غياب طويل عنه رغم أننا لا نملك منتخبا مطمئنا والأكيد أننا مطالبون بالاستعداد الكامل للمواعيد التي تنتظرنا واحترام المنافسين حتى نتجنب المفاجآت غير السارة في المجموعة الأسهل.

 الحبيب الصادق عبيد

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة