القيروان.. البراءة لتلميذة باكالوريا مزقت الدستور داخل المعهد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

القيروان.. البراءة لتلميذة باكالوريا مزقت الدستور داخل المعهد

السبت 11 جوان 2016
نسخة للطباعة

أحضرت خلال الأسبوع الجاري تلميذة باكالوريا موقوفة أمام أنظار الدائرة الجنائية الخامسة بالمحكمة الابتدائية بتونس لمقاضاتها وفق قانون الإرهاب بعد إيقافها منذ ستة أشهر بمسقط رأسها بولاية القيروان على اثر تنزيلها لـ"فيديوهات" تناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" والعثور داخل عرفتها على صور لأسلحة نارية ومطبوعات عكست تبنيها للفكر الداعشي الإرهابي.
باستنطاق المتهمة ذكرت أن الفيديوهات التي قامت بتنزيلها غير تابعة لها بل وجدتها على موقع التواصل الاجتماعي "الفايس بوك"  ولم تقم بتنزيلها بل أن نوعية تلك الفيديوهات تنشر على بروفيل كل من يشاهدها بصفة آلية، وباستفسارها حول إقدامها على تمزيق الدستور داخل القسم بالمعهد الذي تدرس به ذكرت أنها فعلت ذلك في لحظة غضب بعد أن طلب منها مدير المعهد التخلي عن وضع الحجاب وانتقد لباسها كما أكدت أنها كانت على تواصل مع أشخاص على علاقة بالتنظيمات الإرهابية ولكنها لم تنظم لتلك التنظيمات .
ورافع محام في حقها أكد أن توجيه الاتهام إلى موكلته انبنى على تنزيلها لفيديوهات منشورة للعموم تتعلق بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في حين أن هذه الفيديوهات تنزل بصفة آلية بحساب كل من يشاهدها، إضافة إلى العثور على صور لـ "كالاشينكوف" بمنزلها واعتبره المحامي أمرا عاديا وكذلك العثور على استدعاء وجهته موكلته إلى أبي بكر البغدادي واعتبر أن هذا الأمر يعد طيشا لان منوبته من الممكن أن تكون تأثرت بخطابات البغدادي نظرا لصغر سنها.
وأضاف أن منوبته لم تمزق سوى غلاف الدستور  وهذا لن يؤثر شيئا على قيمته كما أن الأمر تم في لحظة غضب ونفى أن تكون لدى موكلته نية في الجهاد والاستشهاد  كما أنها لا تتبنى الفكر السلفي الجهادي ولاحظ أن هذه القضية حرمت موكلته من اجتياز امتحان الباكالوريا وطلب تبعا لذلك البراءة في حقها.

 

فاطمة الجلاصي

إضافة تعليق جديد