باكالوريا سوسة: 7875 مترشّحا و3123 أستاذا للمراقبة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

باكالوريا سوسة: 7875 مترشّحا و3123 أستاذا للمراقبة

الجمعة 20 ماي 2016
نسخة للطباعة
باكالوريا سوسة: 7875 مترشّحا و3123 أستاذا للمراقبة

 كشفت المندوبة الجهويّة للتّربية بسوسة سميرة بن خذر أنّ الاستعدادات لامتحانات الباكالوريا ومختلف الامتحانات الوطنيّة قد انطلقت منذ عدّة أشهر بداية بالقيام بعمليّة تسجيل المترشّحين وتسلّم ملفّاتهم من المؤسّسات التّربويّة التي ينتمون إليها والتثبّت من صحّة المعطيات الشخصيّة لكلّ مترشّح وبيّنت أن الاستعدادات اتّخذت في الفترة الأخيرة نسقا حثيثا من خلال عقد عديد الجلسات واللّقاءات المحليّة والجهويّة تحت إشراف والي الجهة وبحضور مختلف الأطراف المعنيّة وممثّلين عن عديد المصالح المختصّة وممثّلين عن المؤسّستين الأمنيّة والعسكريّة والحماية المدنيّة وقد وقع اتّخاذ كلّ التّدابير والاحتياطات اللاّزمة من أجل توفير أفضل الظّروف وكلّ عناصر إنجاح هذه المحطّة في ما يتعلّق بالنقل والتغطية الصحيّة وتأمين 26 مركز اختبار كتابيّ ومركز التّجميع والتّوزيع ومركز الإيداع ومركزي الإصلاح.

وأوضحت المندوبة أنّ العدد الجمليّ للمترشّحين لامتحان الباكالوريا لدورة 2016 بلغ 7875 مترشّحا من بينهم 1073 مترشّحا من المعاهد الخاصّة و379 مترشّحا بصفة فرديّة من مجموع سبعة اختصاصات وشعب تستأثر فيها شعبة الاقتصاد والتصرّف بـ2540 مترشّحا في حين لا يتجاوز عدد المترشّحين بشعبة الرياضة 55 مترشّحا وبيّنت مندوبة التربية أنّه لا وجود لحالات استثنائيّة لمترشّحين (عقوبة السجن أو الإقامة بالمستشفى) مبرزة أن المندوبيّة اتّخذت كلّ الاحتياطات للتّعاطي مع المستجدّات المتعلّقة بالحالات الاستثنائية متى وجدت من خلال تسخير 3123 أستاذا يتوزّعون على 520 قاعة امتحان لتأمين عمليّة المراقبة و1104 أستاذا للاضطلاع بعمليّة الإصلاح.

وبخصوص التّعاطي مع حالات الغشّ أو العنف شدّدت سميرة بنخذر على أنّه سيتمّ التّعامل بكلّ صرامة مع كلّ محاولات الغشّ وفق ما تقتضيه التّراتيب القانونيّة وناشدت المترشّحين التّحلّي بروح المسؤوليّة والانضباط واحترام كلّ من يؤمّ مراكز الاختبارات مشيرة إلى أنّ أيّ محاولة اعتداء تعرّض مرتكبها إلى مختلف التتبّعات القضائيّة وتمنع المترشّح من مواصلة اجتياز بقيّة الاختبارات وفي ختام حديثها توجّهت المندوبة بجزيل الشكر والامتنان إلى السّلط الجهويّة والمحليّة على المجهودات المبذولة لإنجاح أولى المحطّات التّقييميّة منوّهة في ذات الوقت بالدّور الكبير الذي تلعبه المؤسّستين الأمنية والعسكريّة من أجل تأمين هذه المحطّات الهامّة راجية النّجاح والتّوفيق لكلّ المترشّحين.

أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد