الترجي الرياضي.. المدب في قمة السعادة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jun.
18
2019

الترجي الرياضي.. المدب في قمة السعادة

الجمعة 29 أفريل 2016
نسخة للطباعة
الترجي الرياضي.. المدب في قمة السعادة

حقق الترجي المهم في لقاء أول أمس بعودته إلى أجواء الانتصارات عندما فاز على النادي البنزرتي بهدفين لصفر سجلهما هيثم الجويني في انتظار طبعا الأهم في المواعيد المقبلة أهمهما بطبيعة الحال اللقاءات التي سيخوضها مع النادي الصفاقسي والنجم الساحلي في سباق البطولة دون التقليص من بقية الفرق التي سيواجهها على غرار مباراة الأحد المقبل ضد أولمبيك سيدي بوزيد.

ثراء الرصيد البشري

ولعل من بين العوامل التي تمهد للترجيين لمواصلة مسيرتهم بكل ثبات هو الرصيد البشري الثري الذي وضعته الهيئة المديرة على ذمة الإطار الفني الذي يبقى المؤهل الوحيد لحسن التعامل معه وحسن التصرف فيه على الوجه الأكمل بعد النجاحات التي عرفها الترجيون في المرحلة الثانية من سباق البطولة بتحقيقهم 7 انتصارات وتعادل واحد في سباق البطولة.

ما دمنا نتحدث عن الرصيد البشري للفريق نشير إلى أن غيلان الشعلالي سيكون على ذمة الإطار الفني هذا الأحد كما أن إصابة فوسيني كوليبالي لا تكتسي أية خطورة على صحته لكن من الأحرى أن يتفاعل المدرب عمار السويح ايجابيا مع أبرز اللاعبين في وسط الميدان وأفضلهم انتظاما وذلك بإعفائه من المشاركة في ظل تواجد العديد من اللاعبين في نفس الخطة على غرار المنذر القاسمي الذي كان ضمن البدلاء في المباراة الأخيرة وشاكر الرقيعي وغيلان الشعلالي.

ارتياح واحتفاء بكرة اليد

لم يخف حمدي المدب شعوره بالارتياح وكشف كذلك عن سعادته لما تحقق على امتداد الأيام الأخيرة من هذا الأسبوع بعودة أكابر كرة القدم إلى أجواء الانتصارات وتألق أكابر كرة اليد في لقاء الدربي واعتبر أن التضحيات التي يقوم بها لا بد أن تعطي ثمارها إذا ما واصل الترجيون اللعب على حقيقة مستوياتهم وتسلحوا بالعزيمة في ظل ما يجدونه كذلك من دعم كبير من الأحباء المطالبين بمزيد الالتفاف نحو جمعيتهم وتجنب كل ما من شأنه أن يعكر الصفوف.

 محسن نعمان

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة