ميناء جرجيس للمسافرين: سنوات من الانتظار.. وبصيص أمل في الأفق - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 17 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
18
2018

ميناء جرجيس للمسافرين: سنوات من الانتظار.. وبصيص أمل في الأفق

الجمعة 22 أفريل 2016
نسخة للطباعة
ميناء جرجيس للمسافرين: سنوات من الانتظار.. وبصيص أمل في الأفق

لا يزال المجتمع المدني بجرجيس في انتظار موعد لجلسة عمل تجمعهم بالسيد رئيس مدير عام الموانئ التجارية البحرية التي وقع الاتفاق على عقدها خلال زيارته الأخيرة للمدينة في غرة أفريل الحالي للنقاش حول الخط البحري للمسافرين انطلاقا من ميناء جرجيس والذي من المنتظر أن يشهد أشغالا في هذا الإطار.

أشغال لم تحدد رسميا شارة انطلاقها أو برنامج مراحل مشروع كان نتيجة حملة تحت شعار ميناء جرجيس للمسافرين بكامل الجنوب أطلقتها مكونات المجتمع المدني وعدد من المدونين بجرجيس ترمى إلى تنشيط هذا الميناء التجاري والدفع بالحكومة إلى إحداث خط بحري لتامين عودة التونسيين المقيمين بالخارج إلى ارض الوطن عبر هذا الميناء وذلك بتنظيم سفرة واحدة ذهابا وإيابا خلال الصائفة خاصة وأن المشروع برمج منذ سنوات لتعاد برمجته السنة الفارطة مع رصد الاعتمادات المالية اللازمة للمشروع والمقدرة بحوالي 23 مليارا حسب تصريح مدير ميناء جرجيس السيد منير شعبان في انتظار التنفيذ.

وقد أكد شعبان أن تحديد مواعيد لأشغال جهر الميناء لتأهيله لاستقبال البواخر غير ممكن تحديدها لارتباط دراسة المشروع بوكالة حماية المحيط التي تتابع المشروع في جانب كيفية نقل الأتربة من مكان الجهر بالميناء وتحديد المكان المناسب لوضعها مما يتماشى والمحافظة على البيئة والمحيط.

وأكد رئيس جمعية جرجيس الحبيبة السيد بشير الجعيدي أن المجتمع المدني تلقى وعودا بالشروع في أشغال الجهر مع بداية شهر جوان القادم خلال زيارة مدير عام الموانئ وهو ما دفعهم لطلب تحديد جلسة للنقاش حول الخطوات القادمة بخصوص خط بحري للمسافرين يربط جرجيس بمرسيليا في صائفة 2017 خاصة أمام وعود بجاهزية الميناء هذه السنة واقتراب الموعد المصرح به حول انطلاق الأشغال مطالبين بخلق سبل للتواصل مع مديرالشركة التونسية للملاحة في هذا الإطار

 كما أكد أيضا انه سيتم إصلاح الرصيف المخصص لناقلات البترول المعطب نتيجة عدم الصيانة المتواصلة.

منى العابدي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد